نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

ملفات

  1. جعفر الديري - روايات دوستويفسكي.. شقاء الإنسان في لوحات معبرة

    الكاتب الروسي الشهير فيودور دوستويفسكي رائد التحليل النفسي في الرواية العالمية. تلك حقيقة لا يختلف عليها مؤرخو الأدب، وتلقى القبول عند الغربيين والشرقيين على حد سواء. الشرقيون والغربيون على حد سواء، يجدون دوستويفسكي محللاً لا مثيل له للمشاعر السلبية كالقلق والحزن، والغربة، ذو نزعة إنسانية ورغبة...
  2. جعفر الديري - جعفر حسن: النظرة للمرأة البحرينية لا تزال تقليدية

    يقول الباحث في قضايا المرأة والمجتمع الناقد الأدبي والفني جعفر حسن، إن النظرة التقليدية للمرأة لم تتغير البتة ولم تتزحزح، مشيراً إلى أن صورة المرأة في التراث صورة تقليدية مربوطة بالأدوار الجنسية وإنجاب الأبناء. ويؤكد حسن في لقاء مع «الوطن» أن نكران الواقع الاجتماعي لعمل المرأة هو في المتخيل...
  3. جعفر الديري - سميح القاسم.. قصيدة فلسطينية تقرأ مراراً وتكراراً وتأويلاً وسبراً

    حسب سميح القاسم –هذا الشاعر الفلسطيني الذي ودّعنا الى مستقره الأبدي- أن فتح مساراً في القصيدة الفلسطينينة، يقرؤه الناس مراراً وتكراراً وتأويلاً وسبراً. وحسبه أن كان دليلاً على قدر هذه الأرض الفلسطينية المثخنة بالموت؛ أن تلد نفسها مراراً وتكراراً في القصيدة منذ توفيق زياد إلى محمود درويش إلى سميح...
  4. القرطبي منصف - في خريبكة.. شعر

    كُتبتْ القصيدة بالفوسفات على رؤوس تسير إلى حيّ ياسيمنة في اللّيل ترى قصة قصيرة تمر مسرعة يلاحقها قارئٌ دمهُ جاهليٌّ يعشق الفتنة بين السطور حين يسأم يسحب قلمه إلى البيت متدفّقا على الرخام.. في خريبكة ترى الكراسي مثل المقابر حين يمر ظلّك قبالة مقهى المدينة دون أن تنتبه أو تدري كيف حدث الأمر؟ في...
  5. حسام المقدم - الأقفال.. قصة

    لو لم يأخذ باله في آخر لحظة؛ لأكله الموتوسيكل وسائقه الموتور بسرعة سينمائية. خطف نفسه مُتفاديا الأزيز المجنون، ووقف مائلا فوق سياج الكوبري العتيق، مُغالبا سخونة الدم إثر صدمة تخيُّلية كادت أن تطوله في حارة المشاة. في الأسفل البعيد ماء مُخضر تتشكل موجاته الصغيرة بانتظام بليد، وخلف ظهره أقواس...
  6. سيد الوكيل - القاهرة.. صخب الحياة

    هل تظن القاهرة مدينة، مثل كل مدن العالم! اسمعني جيدًا: أنا ولدت وعشت عمري الذي جاوز الستين في القاهرة، أنا كتبت عنها قصصًا وروايات، تفقدت شوارعها وحواريها وأزقتها، لعبت الكرة مع الأولاد تحت كباريها، دخنت الشيشة وشربت الشاي الأسود على مقاهيها، حملت كاميراتي وصورت ملامحها المتقلبة، فملامح...
  7. علي حزين - الشحاذة.. قصة قصيرة

    ألقيت بنفسي من نافذة القطار .. تكومت فوق الركاب .. ركلتني بعض الأقدام .. أخيراً استطعت أن أتخلص من الزحام ... ـــ " أف "... وضعت حقيبتي...
  8. علي حزين - الصخرة.. قصة قصيرة

    وقف الشيخ العائد من أرض الغربة .. يتوكأ على عصاه النحاسية .. يرتدي ثياباً فارهة داكنة اللون .. جاحظ العينين .. مقروض الوجنتين .. وقد عجل الشيب إليه .. قال الشيخ العائد يحدث نفسه .. ذات لقاء قالت : ــ الطريق محفوف بالمخاطر .. و تلك الصخرة سوف تجلس ـ يتيمة ـ كل مساء .. يدنو الشيخ العائد .....
  9. صدور ديوان ( ما يشبه الكَلْم ) للمحجوب حدان

    ستصدر للمبدع المحجوب حدان عن مطبعة سفي-غراف - بآسفي .باكورته الشعرية وهو عبارة عن نصوص شعرية بعنوان : ( ما يشبه الكَلْم ) بلوحة من إنجاز الدكتور الاديب عبدالقادر وساط، وتقديم للاستاذ أحمد القتديلي مما تناثر على خلفية الديوان ( أنت تحل دائما كالنعي ما أقساه! كن سهرة ليلة السبت يعاد بثها...
  10. ملتقى تونس للرواية العربية / الدورة الثانية

    ملتقى تونس للرواية العربية / الدورة الثانية بتاريخ 07-08-09 مارس 2019 تحت شعار قضايا البشرة السوداء ( تسريد تسريد العبودية وتسريد العنصرية ومقاربات التحرر ) موعد ثقافي هام في هذه الدورة مع الروائيين التونسيين والعرب والأفرقة في تونس العاصمة
  11. صدور رواية " ضمير مستتر" للمبدعة التونسية بسمة الشوالي.

    صدرت للمبدعة التونسية بسمة الشوالي رواية " ضمير مستتر" عن دار سحر للنّشر.. بغلاف زاه من إنجاز الفنانة التشكيليّة الأردنيّة هيلدا حياري. وإهداء من المبدعة إلى أمّها سيّدة الحكايات. يقول عنها خالد الاسود في خلفية الرواية ( في هذه الرواية حكاية بلا شك، حكاية بسيطة جدا حدثها الفادح ولادة توأم...
  12. لمياء نويرة - شرْكس..

    وصل العدّ إلى الصفر، فانطلقت الشماريخ والهتافات وماجت الحلبة المستديرة الصاخبة بالمحتفلين يهلّلون ويتبادلون القبل مهنّئين أنفسهم بالعام الجديد. خفّضت هاجر صوت التلفاز حتّى انفضح صمت الغرفة وبرودها. كانت "بيت لقعاد" غرفة شديدة الاستطالة، تطلّ على البهو "وسط الدار العربي" وتنقسم إلى جانبين...
  13. جعفر الديري - السينما في البحرين.. حاضر يبحث عن جذوره

    لدى جميع الباحثين والمؤرخين اعتقاد بأن البحرين، هذه الجزيزة الصغيرة، رائدة بين دول الخليج الشقيقة، ومن أبرز علامات ريادتها الفنون كالمسرح، والسينما. لقد عرفت البحرين السينما منذ وقت مبكر، وكان من المفترض أن يقابل هذا الريادة؛ حضور سينمائي لافت، لكن ما حدث أن التجارب السينمائية تراجعت، مقابل علو...
  14. جعفر الديري - عبدالله خليفة الأب الروحي للرواية البحرينية

    ليس الأمر خطباً جللاً وحسب؛ بل ألماً لا يطاق، وحسرة لن تريم عن قلوب الكثيرين من عشاق قلمه. عبدالله خليفة.. فارس الرواية البحرينية وناقدها، يترجل، بعد تاريخ مضيء مشرق، عاش فيه مثالاً للمثقف الكبير، ذي الرأي الحر، والفكر المستنير. عاش عبدالله خليفة مثالاً لوحده في عنفوان المبدع وشدة اعتزازه بنفسه....
  15. جعفر الديري - الغولة ام حمار

    كان هناك الدمّ الذي يسيل من فتحة الباب، ودقات القلب التي تكاد تخرج به من قفصه الصدري، وتلك الرائحة المزعجة التي لم يقو الباب على صدّها. أحسّ بالدوران وأخذ جسمه بالتلاشي شيئاً فشيئاً، فارتمى على الأرض، كما لو أن عاصفة هوجاء ألقت به من شاهق. «الله أكبر لو حدث ما حذّرت منه الزوجة الطيبة». حاول...
  16. جعفر الديري - الموروثات الشعبية نشاط كاشف لأدوار الأفراد والجماعات

    جميل أن تكون الموروثات الشعبية، موضع عناية الدراسات الخاصة بالثقافات التقليدية لدى الشعوب، ليس لأنّها تحمل قيماً فنية وجمالية، أو أبعاداً فلسفية وحسب، وإنما لأنها تؤكد دائماً على وجودها بالدور الذي تلعبه في مجتماعاتها باعتبارها عنصراً مهماً في التكامل. ذلك ما يؤكد عليه الباحث البارز جاسم محمد بن...
  17. جعفر الديري - التنوع في فن الوحدات الزخرفية الشعبية البحرينية

    إن الدافع العميق الذي يربط أي فرد أو جماعة، أو شعب من الشعوب بجذوره وتراثه هو الحرص والاهتمام الشديدين بجمع هذا التراث للحفاظ عليه. ذلك لأنه يمثل الأصالة والحكمة في مختلف أنشطة الحياة الاجتماعية والعلمية والفنية وهو مصدر وفير بوصفه مادة للدراسة. وتبرز من بين هذا التراث، الوحدات الزخرفية الشعبية...
  18. جعفر الديري - عادات الزواج في البحرين

    العادات الاجتماعية هي السلوك الجمعي المتكرر وأساليب الناس في العمل والتفكير والإنتاج، وقد اكتسبت بفعل التقادم والتكرار صفة القبول والتأييد من قبل المجتمع، وأخذت طابع القوة، فهي بمثابة القانون الاجتماعي الذي يؤمن به المجتمع، وهو ينمو ويتوسع وينتقل مع الأفراد جيلاً بعد جيل خلال رحلة زمنية وتاريخية...
  19. جعفر الديري - محمد بن فارس.. الرقم الصعب في الغناء الشعبي البحريني

    شخصية فنية بكل المقاييس، هي اليوم حلقة في سلسلة الغناء الشعبي، لا يمكن إلغاؤها بسهولة. من هاو ومتعلم للعزف على آلة العود، إلى رائد للطرب الشعبي في البحرين، بأسلوب أدائي مميز، لم يستمده من غيره ولم يكن معروفاً عند من سبقه من المطربين الشعبيين. منذ أن ولج الحياة العام 1895 في مدينة المحرق، وحتى...
  20. صريع الدلاء - مقصورة صريع الغواشي

    أيسر اسباب الهوى فرط الجوى = يا ويح من يهوى الى بحر الهوى وطار عقلي حين ابصرتهم = تحت ظلام الليل يطوون السرى ظللت أبكي أسفا لبينهم = والبين يحدو بهم مع من حدا كأن قلبي حين زمت عيسهم = تحت مخاليب صقورات الشرا كان أعلامهم حناجر = تجني لقلبي ألما وما جنى ناديتهم يا سادتي توقفوا = بقلب موقوف...
  21. منقول - التصوير والرسم..

    ما برح أهل الأخصاء في مدينة الإسلام يعجبون من كونها بلغت عند أهله شأوا بعيداً على حين لم يكن لهم هوى في التصوير والرسم كما لأهل المدنية من الأمم الغربية لهذا العهد مثلاً فيحكم أولئك الباحثون حكماً إجمالياً على مجموع ما قام من تلك المدنية بجزء طفيف اطلعوا عليه منها. نعم حظر الإسلام رسم الأشخاص...
  22. بانياسيس - سلاح أفريقي - قصة قصيرة

    سلاح أفريقي-قصة قصيرة الزمان: 2674م المكان: دولة السودان العظمى حدود الدولة: تشمل من اريتريا شرقا وحتى مالي غربا ومصر شمالا وحتى اوغندا جنوبا. القوة العسكرية: اكبر اسطول بحري في العالم. أكبر اسطول جوي في العاام. مائة اثنان وعشرون مفاعل نووي. عدد سري من القنبلة الجينية التي لا تملكها أي دولة...
  23. ابن دريد - مقصورة ابن دريد.. ( يا ظَبيَةً أَشبَه شَيءٍ بِالمَها )

    يا ظَبيَةً أَشبَه شَيءٍ بِالمَها = تَرعى الخُزامى بَينَ أَشجارِ النَقا إِمّا تَرَي رَأسِيَ حاكي لَونُهُ = طُرَّةَ صُبحٍ تَحتَ أَذيالِ الدُجى وَاِشتَعَلَ المُبيَضُّ في مُسوَدِّهِ = مِثلَ اِشتِعالِ النارِ في جَزلِ الغَضى فَكانَ كَاللَيلِ...
  24. خليل مردم بك - جمهرة المغنين..

    أو شرح قصيدة السيد عبد الرحمن ابن النقيب المعروف بابن حمزة التي يذكر فيها المغنين والندماء في الدولتين الأموية والعباسية لا مرية بأن الغناء راحة الروح وترجمان العواطف ومسرة الشعور ومثير الاحساسات ترتاح إليه النفوس على السراء والضراء وحين اليأس وينفث الإنسان به ما أكنه صدره في كمين التأثرات وجن...
  25. أمجد الطرابلسي - زهرة آذار.. شعر

    (مهداة إلى صديقي أنور العطار) يا زهدةً بعدَ طويلِ الأسى ... جادتْ بها أفراحُ آذارِ حُيّيتِ بَلْ قُدسْتِ من زخرةٍ ... رَفَّتْ رَفيفَ الحُلُمِ الساري حُيَيتِ من مَزْهوَّةٍ كالصبا ... مُحْمَرَّةٍ كالَّلهبِ الواري طلعتِ فانجابتْ غُيومُ الأسى ... مِن بعدِ أرياحٍ وأمطارِ بَسَمتِ للرَّوضِ وَحَيَّيتْهِ...
  26. احماد بوتالوحت - رَمَادُ الذِّكْرَى.. شعر

    حِذَاؤُهُ فِي الْوَحَلْ ، وَضَفَائِرُهُ فِي السُّحُبْ ، عِبَاءَتُهُ فِي الرِّيحْ ، وَقُبَّعَتُهُ تُرْبِكُ الْفُصُولْ . لَا مَعْنِيٌّ بِمَا يَجْعَلُ الْأَغْصَانَ بَنَادِقْ ، وَالْأَعْوَادَ مَشَانِقْ ، لَا مَعْنِيٌّ بِصَلَوَاتِ الْمَوْتَى ، أَمَامَ اَبْوَابَ الْهَجِيرْ ، لَا مَعْنِيٌّ بِإِغْرَاءِ...
  27. عبدالجبار العلمي - طفولة حب.. شعر

    أتذكرينَ حبنا الطفلَ الوديعْ ؟ إذ كنتِ طفلةَ كزهرة الربيعْ تعطرينَ صبحيَ المنيرْ وكنتُ عصفوراً صغيرْ يضمنا الروضُ النضيرْ أتذكرينْ ؟ إذ كنتُ ألهو بالأقاحْ أطوفُ في الحقول والبطاحْ كنورسٍ أطيرُ في البحارْ وحينما يتعبني السفارْ أحطُّ في عينيكِ أستريحْ وأحلمُ أني أميرْ بلاديَ النجوم ْ وأملكُ الخيرَ...
  28. هشام ناجح - فوتوماتون..

    مصور الجنَّة: "ابتسم أنت في الجنَّة يا ولد سي عبد السلام". هكذا يقنعني المصور سي عبد الله، محاولاً أن ينقر على آلة التصوير، بعد أن لَفَّ عنقه بسمطها الجلدي، وسيجارته في فمه، فيتناثر الدخان إلى كل جهات الإنارة الجانبية التي منحت وجهي الدبغي بعض النور الصورة الجادة ترتبط في ذهني بالدخول إلى...
  29. محمد مومني - الثابت والمتحول في الصورة الضوئية

    يثير اهتمامي هذا الموضوع بشكل كبير، إذ أن الغالبية يرون أن زمن الصورة قد ولّى مع ظهور المصورات الرقمية القادرة على الالتقاط والإنجاز في صبغة مميزة ووقت قصير ، والحقيقة أن الصورة هي الصورة رغم كل التطورات الحاصلة . لقد ظهرت أول صورة على أرض الواقع سنة 1831 ميلادية ، (للفرنسي جوزيف نينسيفور...
  30. مبروك بوطقوقة - الأنثروبولوجيا تقاوم إسرائيل

    حسمت منذ أسابيع قليلة نتائج معركة مع اسرائيل لم تكن ساحتها الأراضي الفلسطينية المحتلة بل الجامعات الأميركية، وكان طرفاها اللوبي الإسرائيلي من جهة وعلماء الأنثروبولوجيا الأميركيين الملتزمين بالدفاع عن حقوق الإنسان من جهة ثانية، في حين لم يكن للعرب أي وجود في خضمها فضلا عن التأثير فيها، بل أغلبهم...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..