نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

ملفات

  1. خليل هنداوي - اتجاهات الأدب العالمي في العصر الحاضر وكيف يتجه أدبنا

    أيها السادة في هذه الجلسة أحدثكم حديثاً أراد البعض أن يكون جديداً، أو أنا نفسي كنت ولا أزال اطلب الجديد وأُلح في طلبه وأردد بيت الشاعر الزهاوي: سئمت كل قديم ... حتى سئمت حياتي إن كان عندك شيء ... من الجديد فهاتِ ولكن أنى لي أن أعرف حدود هذا الجديد الذي تريدونه وأريده؟ وأنى لي أن أعرف الرجل...
  2. عبد الله محمود إسماعيل - في تاريخ الأدب العربي.. كليلة ودمنة

    لست أزعم أن أدلة هذا البحث - على قوتها - مما لا يستطاع نقضه أو أضعافه. ولست أزعم أن موضوع البحث مما لم يسبق لبعض الأقلام تناوله. ولكن الذي أستطيع زعمه أن أكثر ما سأعتمد عليه في تدعيم وجهتي طريف مبتكر لا يشينه سطو ولا تعكره إغارة وقد يكون مرجع الفضل في إثارة هذا البحث إلى رسالة صغيرة كتبها عن...
  3. فخري أبو السعود - في الأدب المقارن.. الذاتي والموضوعي في الأدبين العربي والإنجليزي

    تتأثر النفس الإنسانية بكل ما تحس من مظاهر الحياة، فإذا ما عبر المرء عن تأثره ذاك نثراً أو نظماً في لفظ نقي، كان تعبيره ذاك أدباً، فالأدب نتاج عاملين: مؤثر هو مظاهر الحياة التي تحفز الأديب إلى الإنشاء، ويتخذها موضوعاً لإنشائه، ومتأثر هو ذات الأديب التي يترجم القول المنظوم أو المنثور عن خوالجها،...
  4. عباس محمود العقاد - النماذج والأفراد في الأدب

    أشرت في مقالي السابق إلى رأي (لونارد وولف) في كتابه (بعد الطوفان) وخلاصته أن الشعراء والقاصين كانوا يرسمون للناس قبل القرن السابع عشر نماذج من طوائف وجماعات، أما بعد القرن السابع عشر وانتشار الديمقراطية فقد أصبح أبطال القصص (أفراداً) مستقلة قلما تتكرر في غمار السواد. وعلاقة الديمقراطية بهذا...
  5. محمد علي كمال الدين - في رسالة إنقاذ البشر من الجبر والقدر.. تتمة

    تطور علم الكلام يظهر للباحث عنوان المرتضى (بيان القدرة والمقدور) ومن قوله عن زعم جهم بأن ما يكون في العبد من كفر وإيمان ومعصية فالله فاعله. يظهر أن المرتضى يرى أن نظرية جهم في خلق الأفعال هي عينها نظرية القدر، وهي هي نظرية الجبر؛ وقد صرح بذلك في رسالته في معرض صفات الله عند نهاية صفحة 40 بقوله:...
  6. محمد اسعاف النشاشيبي - نقل الأديب

    151 - تكون رأساً لخيار محمودين في (رسالة أرسطو للاسكندر): إنك قد أصبحت ملكا على ذوي جنسك وأوتيت فضيلة الرياسة عليهم فمما يشرف رياستك ويزيدها نبلا أن تستصلح العامة، وتكون رأساً لخيار محمودين لا لشرار مذمومين. فان رياسة الاغتصاب - وإن كانت تذم لخصال شتى - أولى ما فيها بالمذمة أنها تحط قدر...
  7. محمد اسعاف النشاشيبي - نقل الأديب

    138 - صلاة. . .! في (معجم الأدباء): قال حسان بن علوان البيستي: كنت أنا وجماعة من بني عمي في مسجد بيست ننتظر الصلاة فدخل أعرابي وتوجه إلى القبلة، وكبر ثم قال: (قل هو الله احد، قاعد على الرصد مثل الأسد، لا يفوته أحد، الله اكبر!) وركع وسجد، ثم قام فقال مثل مقالته الأولى وسلم. فقلت يا أخا العرب!...
  8. 16 -رينولد نيكلسون - تاريخ الأدب العربي .. الجاهلية: شعرها وعاداتها ودياناتها.. - 16 - ترجمة حسن حبشي

    ومع ذلك فلا يجرؤ شيوخ العشيرة على فرض أوامرهم فرضاً، أو إنزال العقوبات برجالها، إذ كان كل منهم ولي نفسه وسيدها. وله الحق أن يقتص ممن يناله بسوء: فإن كنْتَ سَيِّدَنَا سُدتنَا ... وإنْ كنْتَ للخَالِ فاذْهَبْ فَخَلْ ولم يكن معنى الوفاء عند العربي الوثني الخضوع لرؤسائه، ولكن المساعدة الصادقة...
  9. فردريك نيتشه - هكذا قال زرادشت.. ترجمة الأستاذ فليكس فارس

    الانتصار على الذات ليست إرادة الحق في عرفكم، أيها الحكماء، إلا تلك القوة التي تحفزكم وتضطرم فيكم، تلك هي إرادتكم التي أسميها أنا (إرادة تصور الوجود) فأنكم تطمحون إلى جعل كل موجود خاضعاً لتصوركم، وأنتم تحاذرون بحق أن يكون هذا الوجود قد أحاط به التصور من قبل فتريدون أن تخضعوا لإرادتكم كل كائن...
  10. محمد عباس اللامي - نجلاء والزير كامل.. قصة قصيرة (2)

    قبل ايام اكملت العشرين من عمري وتركت الدراسة بعد ان حصلت على الشهادة الثانوية.. ورغم رغبتي الشديدة في اكمال دراستي الا ان امي رفضت ذلك وكانت تقول ان الكلية مختلطة وتخاف علي من هذا الاختلاط.. كما انها غير قادرة على تأمين مصاريف الكلية ولاسيما ان والدي متوف وما اتقاضاه من راتب تقاعدي بالكاد يغطي...
  11. حـمــد صـالــح - الأنفاس.. قـصــة

    ( إلى صديقي اذعار محمد ظاهر شهيد أحداث لبنان والشاهد عليها) حَبَكَ جويبر العبدالله معطفه العسكري حول جسده وخرج صافقاً باب الحوش وراءه. كان المساء بارداً, والسماء مجدورة بالنجوم المتوامضة, والظلام مُطبقاً لا يستطيع فيه الإنسان أن يرى راحة يده. وفي جيبه الأيسر, فوق القلب تماماً, أنفاس مكبوتة تشهق...
  12. صفوت فوزي - هروب

    قتلتها ... قتلتها ... صاح أبونا توما وهو يعدو خارج قلايته المنعزلة في بطن الجبل ... متعثراً في جلبابه الأسود ، والعرق يتصبب من وجهه الممصوص . *** من بذار عرق الصوم ينبت سنبل العفة ، ومن الشبع يتولد الفسق ... هكذا علمنا من سبقونا في الدرب ... اقمعوا البطن عن كل مأكول يبعث داخلنا أشكالاً مرذولة...
  13. نجاة معلة - إمرأه في عنق الزمن.. قصة قصيرة

    أدركت أنها لاتنتمي لبنات حواء ,كانت رائعة الجمال تفيض أنوثة ,دافئة وناعمة كرملة شاطئ ندية ,قوية الشخصية وذكية ,مزدحمة بكل شي وخائفة من أي شي تخشى الزمن تحاول أن تضغطه بما تملك من طاقة كأنه جسم رخو ,يرتسم على وجهها دوما زهو ,لشعورها بأنها المرأة الوحيد في هذا الكون التي تنبهر بشعاع الشمس ,لكنها...
  14. ابتهال الخياط - السمكة والدفّان.. قصة قصيرة

    مقبرة يحدها نهر من جهة وتدور من حولها حلقة كبيرة من بيوت منظرها كريه تم بناؤها بفوضوية وكأنها قبور أختار اهل أمواتها أن تكون مميزة البنيان كي يصلون اليها بسرعة فالمقبرة تكبر كل يوم والموت لايتوقف.. وقد يتيهون في زيارة موتاهم. يجلس قرب احد الاكشاك رجلان كان احدهما يعيد طلاء رقم هاتف على مقدمة...
  15. غادة العبسي - سقف السعادة

    انهمك الكون في رسم فجر يومٍ جديد بإتقانه الأزلي، غير مكترث البتّة بشيء مألوف لدى البشر، يسمونه في كل لغات العالم “الملل”، خاصةً أنه فجرٌ في عام يحمل رقمًا يزيد على الأربعة بلايين ونصف منذ خُلق هذا الكوكب الأزرق.. يتجلى المشهد اليومي المتكرر من تحت خيمة الليل السوداء الهائلة بالنسبة لإنسان واحد...
  16. شرين يونس - مدينة في حراسة موكب الملائكة

    فتحت عينيَّ في هزال. تحسست سريري فلم أجدكِ بجانبي كعادتك، سألتهم عنك، فأنكروا معرفتك، حاولت وصفك، فاعتقدوا أنني أهذي من أثر المخدر. لأول مرة نفترق، منذ لقائنا الأول بمباركة جدتي. أتذكر سعادتي وجذلي بحديثها عن أوجه التشابه بيننا: العيون السوداء المتسعة، والمنفتحة دائماً على نظرة الاندهاش؛...
  17. سامي العامري - نيتشه باستضافتنا أنا وصديقي

    في كازينو محاذية لنُهيرٍ برليني ومن خلال النافذة الزجاجية الواسعة التي تفصل بيننا وبين رقائق الثلج وهي تتساقط الهوينا أو تنساب على الزجاج متهادية متهاذية كنا ننظر بأسى وربما بحنين أنا وصديق قديم عزيز . سألني هذا الصديق بعد تأمل حميمي بينما نحن نتناول القهوة التي لا يشبه طعمُها طعماً في تلك...
  18. أحمد عبدالزهرة الكعبي - أغراض قصيدة النثر الحديثة.. إشكالية الغرض الشعري في قصيدة النثر

    تطور الغرض الشعري الحديث الشعر له تفرده الخاص الذي يميزه على باقي أنواع الادب واكثر مايميزه الغرض الذي تتناوله القصيدة , والاغراض الشعرية القديمة لم تجد في الشعر الحديث خارجا عنها وكل ماحدث انه كتب بروحية وشفافية الحاضر , مرت الاغراض الشعرية بعملية بتر كبرى شاركت فيها جميع الاقلام المشاركة في...
  19. مشروع تقسيم فلسطين وأخطاره لباحث عربي كبير .. تتمة

    الأماكن المقدسة لم تكتف اللجنة الملكية بحرمان العرب من قسم فلسطين الطيب، مورد حياتهم، بل سلخت القدس وبيت لحم ومنطقة واسعة توصلهما بالبحر عن البلاد العربية، ووضعته مع غيره تحت انتداب بريطاني دائم، بحجة أن المحافظة على هاتين المدينتين (أمانة مقدسة في عنق المدنية)، كأن العرب لا يعرفون المدنية...
  20. جاسم محمد صالح - اعوام التعب العشرون

    ملامح التعب لاتزال واضحة في مسارت وجهه ، وحبيبات العرق المعجونة باشعة الشمس تنتشر هنا .. وهناك ، كان ضجرا من عمله الذي قضى فيه اكثر سني حياته ، ويعرف حق المعرفة ان عمله هذا لا يرتبط بروحيته أي ارتباط ، وانه لايشعر بلذة خلال ممارسته له ، فلقد تيقن ان طريقة هذا اخذ في التحول يوما بعد يوم الى سرطان...
  21. حسين البعقوبي - الجلطة الاخيرة

    كانوا ثلاثة يجلسون داخل الدكان.. القيت التحية عليهم. وعيناي تدوران ضمن وجوه وجدران متقاربة، صاحب الدكان اعرفه.. والآخر ايضا لكن بشكل اقل، أما الثالث فرغم معرفتي به كصورة سبق لي وأن التقطتها ضمن احافير ذاكرتي الا انه احتل البؤرة من المشهد الكلي حين هدج صوته مرحبا بي وداعيا اياي للجلوس في مكان...
  22. أبو زيد بيومي - الفراغات النصيّة و ظلال التَلَقِّي في ديوان (من جغرافيا القارة العانس ) للشاعر سفيان صلاح .

    إن أكثر ما يجعل تجربة شعرية ما ناجحة هو مدى تفاعلها مع الشريك الأصلي للعملية الإبداعية ؛ ألا و هو المتلقي. و ذلك من خلال تشفير الخطاب الشعري ولكن إلى حد لا يصل إلى الإلغاز والتعتيم. بحيث تكون كلمات النص مفاتيح أولية للتواصل اللغوي الذي يميز النص الأدبي عامة، والشعري خاصة. حيث لا تكتمل متعة...
  23. محمد محمود زيتون - فخري أبو السعود

    أوشكت عشر سنوات أن تنقضي على وفاة الشاعر الكاتب فخري أبو السعود على اثر محنة لم تمله حتى أسلمته إلى يد الردى، فقصفت شبابه الغض، وترك هذين البيتين أولهما لزهير والآخر للمتنبي: سئمت تكاليف الحياة ومن يعيش ... ثمانين حولا لا أباًلك يسأم وإتى لمن قوم كرام نفوسهم ... ترفع أن تحيا بلحم وأعظم وهذه...
  24. عباس محمود العقاد - الذي نريده

    ما الذي نريده من حياة جديدة للمصريين والشرقيين؟ الذي نريده كثير جدا من الطمأنينة التي مصدرها الشعور بالقوة، وقليل جدا من الطمأنينة التي مصدرها عدم الشعور نريد أن نحس ذلك القلق الروحي الذي يحسه الغربيون على أثر كل معرفة جديدة، وفي إبان كل اضطراب جلل، وفي أعقاب كل دولة دائلة وفي مطالع كل مرحلة...
  25. محمد علي كمال الدين - تطور علم الكلام في رسالة إنقاذ البشر من الجبر والقدر.. (1)

    من آثار الماضين المطمورة في الخزائن رسالة (إنقاذ البشر من الجبر والقدر) للشريف المرتضى المتوفى سنة 436هـ. قام بنشرها وطبعها الشاب الفاضل علي الخاقاني النجفي عضو منتدى النشر فيها. لم تقتصر هذه الرسالة على طلاوة الحديث وسهولة الأسلوب فقط، بل استهلت بمقدمة وجيزة متقنة الترتيب والتنسيق والتأليف،...
  26. محمد اسقاف النشاشيبي - نقل الأديب

    118- المرأة والكتب في (عيون الأنباء في طبقات الأطباء) لابن أبي أصيبعة: حدثني الشيخ شديد الدين المنطقي بمصر قال: كان الأمير ابن فاتك محبا لتحصيل العلوم، وكانت له خزائن كتب، فكان في أكثر أوقاته إذا نزل من الركوب لا يفارقها، وليس له داب إلا المطالعة والكتابة. وكانت له زوجة كبيرة القدر من أرباب...
  27. رينولد نيكلسون - تاريخ العرب الأدبي.. - 15- ترجمة حسن محمد حبشي

    ومن المحتمل أن يكون فجر العصر الذهبي للشعر العربي هو هذه السنوات العشر الأولى من القرن السادس بعد الميلاد. فحوالي هذا الوقت كان قد اشتد ضرام حرب البسوس التي سجلت سنيها عاما فعاماً أشعار معاصريها إبان ذلك الوقت، كما أن أول قصيدة عربية أنشئت - كما تذكر أخبارهم - قصيدة نسج بردتها المهلهل بن ربيعة...
  28. فردريك نيتشه - هكذا قال زرادشت.. ترجمة الأستاذ فليكس فارس

    نشيد الرقص ومر زارا بالغاب يوماً ومعه صحبه فاكتشف وهو يفتش عن ينبوع مرجاً منبسطاً بين الأشجار والأدغال، وكان هنالك رهط من الصبايا يرقصن بعيداً عن أعين الرقباء. وإذ لمحن القادم وعرفنه توقفن عن الرقص ولكن زارا اقترب منهن وخاطبهن قائلا. - داومن على رقصكن، أيتها الآنسات الجميلات، فما القادم بمزعج...
  29. ناصر سالم الجاسم - عُرس الجن.. قصة قصيرة

    أمشي وجمر سجائري يثقب بُردة الليل المسبولة على كل الكائنات.. التبغ يدفئ صدري والبرد يعضّ أصابع قدميّ.. الهواء المرسل من خلفي يشدّ ذيل ثوبي إلى أعلى.. اصطدمتْ قدماي بحجر فسلخ بعض جلدها.. الجرح مؤلم جدا في الليل البارد.. ما بين المقبرة والمستنقع أمشي وبيني وبين العيون حجاب كثيف، قول شافي المرهق...
  30. في الأدب المغربي القديم : دعوة الحق.. تطور الأسماء والألقاب بالمغرب

    هذا العصر هو عصر التطور، كل شيء فيه يتطور الأفكار والعقائد والقيم والمفاهيم، الأخلاق والتقاليد الصور المادية للحياة المسكن والملبس والمأكل ووسائل المواصلات ووسائل الإعلام، الحرب، السلم، والآلة، الإنسان. ولا يمر يوم ولا تمر ساعة بل لا تمر لحظة لا يذكر فيها لفظ التطور من أقصى الأرض في الغرب...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..