نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل
سيد عبد الوهاب توني احمد
آخر نشاط:
‏1/5/19
إنضم إلينا في:
‏15/6/18
المنشورات:
0
الإعجابات المتلقاة:
0
تاريخ الميلاد:
‏18/4/61 (العمر: 58)
الصفحة الرئيسية:
البلد:
القاهرة
الوظيفة:
كبير معلمين

سيد عبد الوهاب توني احمد

سيد التوني, 58, من القاهرة

سيد عبد الوهاب توني احمد شوهد آخر مرة:
‏1/5/19
  • جاري تحميل الصفحة...
  • حول

    تاريخ الميلاد:
    ‏18/4/61 (العمر: 58)
    الصفحة الرئيسية:
    http://www.facebook.com/eltouney
    البلد:
    القاهرة
    الوظيفة:
    كبير معلمين
    نموذج من كتاباتك:
    موسيقى الجسد

    لم يكن على هذه المرة
    أن أترك يدي تنزف الحنين الى جسدك
    جسدك الحر المتعالي
    المعتز بفراديسه الكامنة
    جسدك المتألق بكل منحنياته الفارهة
    خلف غلائل تشف ولا تشف
    تكشف عن الجمال الذي صورته الأساطير
    أهكذا يكون البياض
    حيث لا بياض هناك
    ولا لون يحكي هذه الخرافة
    يدي تحاول أن تلم شملها
    فتسقط في الأكاذيب
    وهي أضعف ما تكون عن اقتناصك
    حائرة يدي وقلبي يرجف
    كطفل أمام لعبته التي تمناها كثيرا
    من آين تبدأ الالتحام
    وهي تتلقى الرعاشات الحميمة
    حين تلمس الزغب الناعم
    على جسدك الفوار الفاره
    تسري النار في مفاصل الحروف
    يستعر اللهيب
    فلا تطفئه القبلات
    هناك في رباك الحالمة
    وقفت الحلمات شاهقة
    تتفجر بالحمم
    وأصابعي تلعق الأحلام وتكمل المسير
    أتلك النار على لساني
    عسل وخمر في جنون
    يستدير اللسان ويرجع لاهثا
    بينما يداي تداعب مكوراتك الفاتنة
    حيث تقفين كآلهة إغريقية
    لم يكتشف جمالها بعد
    إنها الآن حقيقة
    ويداي تغوصان في المسرّات
    يندمج جسدانا قطرة قطرة
    في نار الرعشة الحارقة
    ينساب شعرك المبتل على وجهي
    متنعما بذاته، واثقا من سلطاته المسيطرة
    حيث تتنقل من خلاله كهرباء الجسد
    فتغيب عن الوعي كل الاحزان
    واقعي هناك في حدائق طفولتنا
    حيث رائحة الأقحوان والطين والنارنج
    كعاشقين قديمين يستتران خلف أشجار اللهفة
    شعرك المنساب ينشر بهجته في الأطراف
    وعيناك المتوسلتان العاشقتان
    تشعلان الوريد
    على سريرك المسجور تبدأ الأحلام
    خطوة خطوتين الى الامام
    قلبي يخفق ، ورئتي تستنشق العبير
    الخصر طاعن في قسوته
    والسرة خاتم شمعي مخبوء في كنز فرعوني
    التحام كامل يعلن الوصول الى منابع السحر
    هذه الأنات الموجعة، المتوسلة
    تزيدني رغبة في الهجوم
    أدفع كل جنودي نحو قلاعك الحصينة
    والتي تستقبلني استقبال الفاتحين
    حبيبتي
    هاتي ما عندك
    قاومي جنوني
    أشرعي كل أسلحتك
    أسنانك البيضاء في كتفي
    وأظافرك تنهش الضلوع
    وانا هناك
    حيث ينبغي ان أكون




    سيد التوني
    البلد:
    مصر
    شاعر مصري
    تخرج في كلية دار العلوم جامعة القاهرة سنة ١٩٨٤
    صدر له
    ١- أملك الآن سري
    ٢- كذلك سولت لي نفسي
    شارك في ديوان البابطين (عيلان الكردي)
    ينشر في كثير من الصحف والمجلات العربية
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..