نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

بشير العاني - آخرُ الأمر..

نشر: نقوس المهدي · ‏11/3/19 · ·
  1. ألم تفهم السكينُ بعد :
    أن خمسة عشر شهراً من الدم..
    ليست جرحاً صغيراً في خاصرة الوقتِ..
    وأن الضمادَ (الطائفي) لن يوقف هذا النزيف..

    ***

    ألم تدرك الرصاصةٌ بعد :
    أنها لم تعد قادرة على الذهاب أبعد من الأجسادِ..
    وأن الموتى..
    لا يموتون..
    ثمّة حياةٌ يُسمعُ أزيزُها الآن وراء المتاريس..
    في المنعطفاتِ..
    وبين الأنقاضِ
    ثمة شهوةٌ عتيقةٌ تتملص الآن من آسريها..
    شبقةً.. تتمطى في أوردة الفقراء..

    ***

    ألم يفهم الجندُ بعد:
    أن كل خطوةٍ هاربةٍ هي شوكةٌ يغصُّ بها حلق التراب ..
    وأن كل (بُقْجة) على ظهر امرأةٍ هي مخطوطُ احتجاجٍ جاهز للطبع وراء الحدود..
    وأن الطفلَ الذي لوّح لقطته وكرته ودراجته الهوائية..
    لن تشفيَ غليله الخردةُ التي ستخلفونها ورائكم..
    ولن يغريه النطّ على حَبْل السِّلم المشدود بين جثتين..

    * * *
    كم ستقتلون.. ؟
    كم ستأسرون..؟
    كم ستشرّدون..؟
    كم.. وكم.. ؟
    آخر الأمر سيأتي من يبحث عن إيصالات كل هذه الخسائر في جيوبكم..


    * Alef

تعليقات

  1. نقوس المهدي
    الشاعرة المجيدة فاتن عبدالسلام بلان
    كثير من المبدعين غادروا بغثة ... وكأنما اغتصبوا من الحياة قهرا.. اعدموا وقتلوا وشردوا وهم في ميعة الشباب.. أكثرهم من بلادنا العربية البائسة

    ادعوك للاستماع لهذا التسجيل لمظفر النواب في رثاء الشاعر العراقي آدم حاتم

    مظفر النواب في قصيدة لروح آدم حاتم

    Adam Hatem.mp3
  2. فاتن عبدالسلام بلان
    كلهم في عداد اللاشيء
    تحياتي لسمو حرفك وعلياء معناه
      أعجب بهذه المنشور نقوس المهدي
    1. نقوس المهدي
      التحيات إليه في خلوده الأبدي
      أعجب بهذه المنشور فاتن عبدالسلام بلان
    2. فاتن عبدالسلام بلان
      شهيد المقاومة والوطنية ، شهيد الكلمة الحرة وحواكير الياسمين
      حين نخاطبه نخاطب صورته كأنة مازال بيننا وهو بذكراه وأشعاره بيننا .. تحياتي لروحك وسمو حروفك شاعر الوطن والياسمين بشير العاني .. وتحياتي القدير حرفًا والنبيل روحا الكبير نقوس المهدي
      أعجب بهذه المنشور نقوس المهدي
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..