mari hadj hacen - أبكي لأني لا أعرف كيف أقفز على الحبل

ملل
ألم ينبعث من الملل
سيقان متأرجحة
رأس مقلوب
ابكي قليلا
ثم اضحك علي
لست جميلة
صور تقول عكس ذلك
المرآة تنفي
أريد أن ابكي أمامك
ابكي كثيرا
مسافة فاصلة
مسافة قليلة
كطاولة بيننا
و ابكي
لأنني لست جميلة كفاية
لأنني لا أعرف كيف أقفز على الحبل
و لأني لم اجرب ذلك منذ كنت صغيرة
أحرق كل فساتيني
و أخبىء ركبتاي
و أخاف
أن يأتي فجأة و يراني عارية في الحمام
أن يسرح لي شعري و يقبل رقبتي من الخلف
هكذا قليلا برفق ابنتي
اخفي نهداي في بيجامة كبيرة سخيفة
أن لا أرافق حبيبا
بل اثنان و أكثر
سماء كبيرة جدا
ليس لي مكان فيها
ارتجف بردا وسط الجحيم
عارية
بلا ملابس
احترق في أيامي
هذا الكم الهائل من الجليد يزيدني ثقلا
أريد أن أرى اختي بعيدة و سعيدة
و أمي تنام في سلام
مشهد
من بعيد
كلهم سعداء
يرسلون التهاني
و بطاقات لعيد ميلاد سعيد
و هدايا مغلفة تعوض الغياب
كل شيء بعيد
انا
و الملل
و قربهم الذي بلا فائدة
أن أكون وحيدة مشبعة بالحنين
حنين هادىء
للجنة للملائكة
قصاصات صغيرة
أتناول كل يوم اقتباسا صغيرا
و أرى ما يحمله اليوم القادم
لا أريد هكذا انطفاء
لا أريد أن ابهت
أن أحبس كل شيء
و أرى الطيور من خلال نافذتي تطير
و أمد يدي اللعينة كل يوم
نسيم خفيف
و روح تتسرب من سجائري
لم يتبق شيء
و اريد الحصول على الكثير
امتلاء
بأشياء لا أعلم تاريخها
التقاط صور
ترديد اغاني
اذهب و اذهب أبعد
و أنسى أين كنت
تذاكر سينما محروقة و افلام اعيدها بحماس المشهد الأول
العائلة التي لم تنمو معها
ستذبل من أجلها
أقول لنفسي لست خائفة من أن اموت
لكني خجلة من عزائي الذي لن يقام من أجلي
أن أقف أمام حقيقة واحدة
اني لم أكن حية كفاية لأذكر
أو سيئة ل ألعن
بل جسد يشفقون على دفنه
يجدونني حطام يصعب جمع اشلائه
كسفينة تهرب بعيدا
نرى السفن من بعيد
لا نستطيع تحديد مسارها
و تذهب
و تذهب أعيننا معها
و تختفي في البحر
و نغرق بحثا عن النور
نبني بيوتا
و نغلق الباب قبل أن ندخلها
ندفن المفتاح عند شجرة الليمون
و ندعي أن تنمو أرواحنا في بيت دافىء
نمهد الطرقات
و نأمل أن لا يلحق أحد بنا
نجدل الظفائر
و نقطع خصلاتنا كي لا يلمس أحد أعناقنا
نغني و يردد أحد آخر لحن حزننا
هل شعرت بذلك ؟
منتصف الأشياء
البدايات التي تترك فراغا بعدها؟
كيف كانت ستنتهي
الرجوع
العودة
و تكرار السخافة ذاتها
الخوف من المشي طويلا
الركض المتواصل
الهروب من أول مرة رأيتك فيها
و أعود لتذكرني كيف كنت في أول لقاء !
كل شيء اقوله يبدو لكم في غير محله
اغير الموضع
اسرد المحاولة الفاشلة للمثالية التي فشلت في الوصول إليها
كيف انهكتني طرقكم الغير ممهدة
اريكم ركبتاي
نزيفي
تحطمي
نهداي الصغيران
لكن هذا غير مجدي
الأصدقاء الذين لمسوا جرحي
أصابهم القرف و ابتعدوا
لأصدقاهم الذين لم يخدشوا ابدا
الأشخاص الذين اخترت أن يبكوا على وفاتي
لم يستطيعوا أن يفوا بعهدهم
أبواب مكسورة
شجرة ليمون مقطوعة
بطاقات تهاني مرمية عند العتبة
اثار اقدام ل ناس مروا من هنا
مفتاح مفقود
و روح مخيفة تلعب على الحبل
تقع و تنزف و تبكي

هذا النص

ملف
ماريا حاج حسن
المشاهدات
83
آخر تحديث

نصوص في : غير مجنس

أعلى