مصطفى الشليح - قصـــائد..

1. وجهة نظر

هوَ ينظرُ كيفَ المرايا تسيرُ
وكيفَ الزوايا تضيقُ سبيلا، وتسفرُ
حين تعدو رؤايَ إليه، ويعدو إذا ما رآنيَ أسخرُ ..

2. سفرُ التلاشي

كائناتٌ خرافية مثلما النافذة
قمتُ أفتحُها لأطلَّ عليَّ أرتٍّبُ ظلِّي
هناكَ أرتِّبُ ظلِّيَ كنتُ كأنِّيَ لمْ أفتح النافذة.

3. الولاياتُ الشعريَّة

الكتابة حربٌ استباقية
ووقاءُ الكلام من اللحظةِ الهاربة
هكذا قلتُ لي، وأنا أتأملُ لحظتيَ الكاتبة ..

4. بكارة الضَّوء

هيَ عزلة، وهناكَ يجلسُ آخرون
وقد يقومُ الآخرون إلى شؤون للصَّدَى
كالغابة العذراء تكنسُ ملتقى أشجارها عند المدَى ..


5. البحرُ الميتُ

يروقُ لي بعضُ العبثْ
وإنْ أنا لستُ أحبُّ ذا الرَّجَزْ
بحرٌ، ولا ماءٌ به، لكيْ أقولَ ما الحدثْ.

6. رميةُ نردٍ

هوَ يأتي إذا ما أريدُ
وكيفَ أريدُ، وأنَّى البعيدُ
وحيثُ أنا قلبُه، وكلامي الوريدُ.

7. هيَ فوضَى

القصيدةُ ليستْ طلاسمَ
شبهَ حداثيةٍ، أوْ خليليةً روحُها
هيَ أبسطُ أمرا؛ هيَ الخبزُ حافٍ وعار.

هذا النص

ملف
مصطفى الشليح
المشاهدات
38
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى