اَلْمَوْكِبُ الْأَخْضَرُ / شعر /

يَمُرُّ الْمَوْكِبُ الأَخْضَرْ
هَذا الْمَساءْ
في شارعِ الْخِيانَةْ
يَرُشُّ الطِّينَ وَالدَّمْ
عَلى الأَشْجارِ الرّاكِعَةْ
وَالْوُرودِ الذّابلةْ
وَيَخْتفي سَريعاً
كَلِصٍّ في الظَّلامْ .

هذا النص

ملف
بويعلاوي عبد الرحمان
المشاهدات
69
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى