فتحي مهذب - لا تخف يا ميرسيو.. شعر

أمي ماتت اليوم أو ليلة أمس ..
لا أدري بالتحديد..
الطوفان يهشم مثانتي..
القحبة ( ماري )إختلست جسدي
مثل أنية ملأى بأزهار الجنائز ..
قصفت أصابعي بنهدين ينبحان طوال الليل..
نمت مثل جرو بائس فوق مؤخرتها..
أظافري مغروزة في جرحها الدافىء..
كتاب الموتى يتدلى من رف مخيلتي..
لا أدري هل ماتت أمي الليلة أم البارحة؟
كلبي إعتقلته كوابيس الحظ العاثر..
جارتي المجنحة فرت مع نسر مسن ..
بينما بعلها الضرير يدق آخر مسمار في نعش العالم..
لا تخف يا ميرسيو
لن أدحض حجج الغراب..
الأن إنتهى كل شيء
الله تلاشى مثل غيمة تزرب
من غليون مقاتل شركسي..
ليس ثمة كرسي واحد في السماء..
الشيطان الذي ينام داخل جلد الأنثى..
مات بسبعة رصاصات في القلب..
لا تخف يا ميرسيو
ستختفي الجثة حين يغلق الله باب النهار ..
هات مسدسك يا لعين
لأفتح النار على الشمس..
لنذهب إلى الحانة المجاورة
يابن الزانية
نشرب الخمر ونغير على المومسات
مثل طائرات العدو ..
أمي ماتت اليوم أو أمس
وجميع سكان الملجأ جنوا..
وعلى ظهر العالم صخرة
مقدودة من عظام المهرج..
أدن قليلا يا ميرسو
لنقاتل وحش اللامعنى..
ولنعبر الهاوية بعينين مغمضتين
لأن الجحيم في انتظار الموتى .

* ميرسيو بطل رواية الغريب لألبير كامو.

هذا النص

ملف
فتحي مهذب
المشاهدات
10
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى