محمد عمار شعابنية - لي سماء.. شعر

لي سماءٌ
تحضُن الأقمارَ ..
والأنجمَ..
والأطيارَ..
والشمسَ التي تكنس كُثبان الظلامْ..
والمجرّاتِ التي تجري
ولا تُحدث نقعًا أو غبارْ
لي سماءٌ..
تتمنّى أن يخُطّ الله فيها
أُفُقَ الضـّوْءِ الذي يُبهج أسرابَ الحمامْ
عندما تعلو بها أجنحةٌ
ويناديها هدوءٌ وسلامْ
لي سماءٌ ..
بعدما علـّقتُ في زُرْقتِها عيْنيَّ عُمْرا
حين هَمّتْ هِمّتي فيها ، بما تُخفي
وراء العرْش ، عُمْرًا كاملا
لم أنلْ إلاّ الذي يحويه صوتي من كلامْ.

محمد عمار شعابنية
المتلوي في 26 نوفمبر 2019

هذا النص

ملف
محمد عمار شعابنية
المشاهدات
46
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى