ميلود خيزار - و لا كلمة..

1
يا لَها مِن كلمةٍ غَريبةِ الأطوارِ،
تلك التي تُغادرُ، آخرَ اللّيلِ،
فِراشَ الحَيـرَةِ الوَثيـرَ،
باحثةً عن حُضنٍ، لِتَأويلها.
2
كلمةٌ ما ستُفسِدُ مِزاجَ الجُملةِ
كذُبابةِ نُقطةٍ رَعناءَ
تَقعُ على عَيـن الشّاعر.
3
الورقةُ الحُبلَـى بالكلمة من ذلك القاموس
يا الهـي،
إنّـها هي ذاتُـها المشنوقةُ بخَيط حُلُمٍ شفّافٍ
تُطارِدُ طفلًا عابثا، كطائرةٍ ورقيّة.
4
الحديثُ عن الكلمات كان دائما مُؤذيا و مُبتذلا،
في غياب الأشياء.
5
أتصوّرُ شاعرًا "كَبيـرًا" (كما فـي إعلان رخيص)
أتصوّرُهُ يكلّم سَدَّ قاموسٍ مَهجور،
و يَستحلفُ كلمةً واحدةً
بكلّ أسماءِ الأسماك.
6
أتوقّعُ من تلك الكلمة
أن تَكونَ بيتا.
لسُؤالٍ مُتشرِّد.
أتوقّعُ منها أن تُؤويهِ،
أن تَعُدَّ له حَساءً حارًّا، كأنفاسها،
و أن تأخذَهُ كطفلٍ نَعسانٍ إلى فِراشِ عَينيْـها.
7
بَعضُ الكلماتِ لَديـها شُهرَةُ "البذاءة"
فـي أَحياءِ النّصوصِ الواطِئة.
8
تَعالَـيْ، أيّتـها الكلمةُ
اجلسي هُنا، على رُكبتِـي اليسرَى
و حدّثيني بِصدق:
أين قَضَيتِ ليلةَ الميلاد ؟
9
الكلمةُ قصيرةُ العُمرِ
وَحدَها، تُمارسُ المشي
بَعيدًا عن مَصيدَةِ الألفة .
10
حَديثُ حَمّاماتٍ يَدورُ
حَولَ سِيـرَةِ كلمةٍ
تَنامُ الآن فـي فُسحةِ البَياض.
12
بَعضُ الكلماتِ
كعارضات أزياء الوعـي.
تَخضَعُ لحِميةٍ صَارمة
حِفاظا على وَزنـها المثالـي.
13
أغبِطُ الكلماتِ التي تَخرُجُ من حانَةِ اللّيل
مُترنّحةً في سُكْرها العَلَنـيِّ.
14
عَجبًا لتلك الكلمة
تَتغنّـجُ بَيـن عَينينا
كنادلٍ، يَسعَى بنَبيذِ النّظرة.
15
عندَ ضِفّةِ نَـهرٍ سَيّـئِ السُّمعَةِ
تَغتَسِلُ كلمةٌ مفرطة النُّضجِ
من قَذارةِ اليُتم.
16
بِشَرفِـها الـمَهدورِ
تُراهِنُ الكثيـرُ من الكلماتِ
على خِيانةِ الـمَعنَـى.
17
الكلامُ الذي نَبتَ على هامشِ النصِّ
لبُذورٍ مَنسيّةٍ، سَقطتْ
من مَتاعِ مَواسمِ الأسفارِ العظيمة.
18
الـمُثقّفُ
كأنقَى الكلماتِ البذيئَةِ
فـي قامُوس الأب.
19
الكلمةُ الصَّبيّةُ، تُمسِكُ بحَبلِ الرّيــح
و من بَيـن قَوسَيـنِ،
تُـلَوّحُ بسَاقينِ فائضَتيـنِ عن سَخاءِ الخَيال.
20
إحتَفِظْ لـمُسدَّسِ مَعناكَ بكلمةٍ أخيـرَة
مَن يَدري ؟
21
الكلماتُ
فائضُ قُوتِ الـمَعنًـى.
22
لا وصفَ لـِمَأساةِ كلمةٍ
تَعيشُ في حُضن خَيالٍ عنّيـن.


ميلود خيزار

هذا النص

ملف
ميلود خيزار
المشاهدات
48
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى