علي سيف الرعيني - حسناء

حسناء مثل القمر وعينين
بلون الليل وقت السحر
اماانا فتائه بلامقر
كطائرظل وجهته
ومااستقر وفي عينيك
هدوءالبحر
والامواج في .عينيك
مرساتي واجوبة لاوجاعي
لاناتي تخبرني عن
ذاتي عن الوجود ِ
عن التاريخ ِ عن قدري ما فات.
من عمري و في عينيك
إن نطقا سر البلاغات
ِ عيناك جاوزتا أرض
الحروف
الى دنيا الخلود ِ
و أفلاك الكمالات ِ
يا وجهة الروح
فديت ُحسنك ِ
ضميني لأطلقها
من داخل الصدر
ِ صرخاتي و آهاتي
و دثريني بثوب الحب ِ
حسناء أنا الأسير
هنا في وحدة قتلتْ
فياَّ الحياة َ وغالتْ
في عذاباتي أنا الغريب هنا
لا شيء يعرفني
إلا هواك ِ و الامي و دمعاتي
إذا المساء كسى
روحي عباءته ُ السوداءَ و اصطبغتْ بالحزن راياتي
أسلمتُ للشعر أمري
و ارتحلتُ
وفي عينيك ِ يا حلم البحار مرساتي
الحب ليس سوى
عينيك غاليتي
في الروح نورهما
ياروحي الغالي .

هذا النص

ملف
علي سيف الرعيني
المشاهدات
158
آخر تحديث

نصوص في : بلا تصنيف

أعلى