عزة رياض - أنا واشباهى الأربعون

أنا
واشباهى الأربعون
تفرقنا
لم تعد المسافات تبتسم
والسفينة التى اخرقتها
باتت إرث للحيتان
شجرة جدتى انجبت فتاة عجوز
عامين من الفطام
ثم اشتعل رأسى شيبا
أمر على حلقات الرقص
حافية
فيصمت قرع الأرض تحتى
فابدو كما لو كنت صماء
تراوغ الأحذية
وتفشى اسرار خيبتها
للعابرين
ثم اسقط مثل كارمن
فيفوز الثور
عزة رياض... آيل للصمت

هذا النص

ملف
عزة رياض
المشاهدات
27
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى