بوبكر لمليتي - في غرفتي..

في غرفتي..
قمتُ بتثبيتِ مِشجبٍ فضّيٍّ
وعلّقتُ عليهِ نظرَتَكِ!
المشجبُ الخشَبِيُّ القديم
صالحٌ فقط للمَعاطفِ والقُمصان التي بلِيَت..
المشجب الخشبيّ القديم،
صالحٌ فقط للنّظراتِ
التي سقطت فوقَ أحجارِ القلق
فتداعت وتكسّرت..
صالحٌ فقط للنّظرات المتشقِّقة!
أعلّقُ نظرتَكِ
على المِشجبِ الفِضّي
ترحلُ العناكبُ
التي كانت تسكنُ زوايا سقفِ الغرفة
السّقفُ يغدو سماءً بنجومٍ،
وغيومٍ بيضاء..
تهربُ أشباح السّوءِ بعيداً،
وتقبلُ من كلّ حدَبٍ وصوبٍ
أرواحٌ لطيفةٌ في أياديها ورودٌ ومَصابيح!.

هذا النص

ملف
بوبكر لمليتي
المشاهدات
86
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى