خالد شوملي - الْقُدْسُ لَيْسَ سِواها

الْبِلادُ الّتي نُحِبُّ تُساقُ
لِلْمَآسي وَحِمْلُها لا يُطاقُ
يا فِلِسْطينُ
أَيْنَ نَحْنُ وَصَلْنا
وَدِماءُ الْأَطْفالِ فيكِ تُراقُ
وَالْقُرى وَالأَشْجارُ تُقْلَعُ قِسْرًا
يُسْرَقُ النَّهْرُ سَيْرهُ وَيُعاقُ
جَسَدي واحَةٌ وَساحَةُ حَرْبٍ
يَمَنٌ شامٌ نازِفٌ وَعِراقُ
وَفِلِسْطينُ وَحْدُها لا كَريمٌ
لا إباءٌ وَعِزَّةٌ تُسْتَفاقُ
لا تُصَدِّقْ إلّا التَّجارِبَ رَأْيًا
فَالسِّياساتُ يَعْتَريها النِّفاقُ
هِجْرَةٌ بَعْدَ هِجْرَةٍ في الْمنافي
كَمْ تَحِنُّ الْأَرْواحُ وَالْأَحْداقُ
يا فِلِسْطينُ قارِبي تاهَ دَهْرًا
أْنتِ ضَوْئي الْبَعيدُ وَالْآفاقُ
لَكِ نَرْنو
لَكِ السَّلامُ وَنَجْمٌ
لِلْبلادِ النُّحِبُّ كَمْ نَشْتاقُ
كُلُّ مَنْفًى تَشَرُّدٌ
وَاكْتِئابٌ شاحِبُ اللَّوْنِ
لَيْسَ فيهِ مَذاقُ
حينَ يَأْتي الصَّباحُ فيهِ انْطِلاقٌ
وَالْفَراشاتُ لِلزُّهورِ سِباقُ
سَوْفَ نَأْتي وَفي الْأيادي وُرودٌ
لِلْأَحِبّاءِ قُبْلَةٌ وَعِناقُ
يا فِلِسْطينُ نَحْنَ آتونَ حُبًّا
في الْفُؤادِ الْحَنينُ وَالْإشْتِياقُ
في الْعُيونِ الْبَريقُ نَجْمٌ وَدَمْعٌ
في الْمنافي كَوى الصُّدورَ الْفِراقُ
تَتَباهى أَلْوانُنا مِثْلَ قَوْسٍ
وِحْدَةُ العودِ قُوَّةٌ لا الشِّقاقُ
والْأشِقّاءُ في الْمَصيرِ اتِّحادٌ
لا خِلافٌ ما بَيْنَنا لا انْشِقاقُ
أَلفُ ْدَرْبٍ وَالْقُدْسُ لَيْسَ سِواها
إِخْوَةٌ نَحْنُ في الْكِفاحِ رِفاقُ
وَلِكُلِّ امْرءٍ سَبيلٌ وَمَغْزًى
وَطَني أَنْتَ رَغْبَةٌ وَاعْتِناقُ
بَيْنَنا الْعَهْدُ والْوَفاءُ وَحُبٌّ
وَالْكِفاحُ الطَّويلُ وَالْميثاقُ
.....
خالد شوملي
25.12.2019

هذا النص

ملف
خالد شوملي
المشاهدات
55
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى