أمل الكردفاني- حبك ترف

حبك ترف..
كإبراج البنوك العالمية، التي يجلس تحت قعرها متسول عجوز. فهل سيحلم أن يكون مالكاً لها أو مديراً لها، او حتى موظفاً يرتدي ربطة عنق سوداء ليعد رزم المليارات دون أن يملك سوى راتبه الشهري الضئيل؟
حبك ترف..
لأنني عالق في الهنا..كجبل صنعته حركة الصفائح التكتونية..فتخلق ثم برز فجمد في المكان بلا زمان..فالزمان تغير واستمرار، وبدونهما لا زمان..
حبك ترف
لأنك سحابة تعبر السماء بأشكال شتى، سنابل للمزارعين وماشية للرعاة وعشباً للصحراء، وزهراً للفراشات وفاكهة للبساتين..ولكنني اعلم انك لن تصبي رحمتك إلا فوق قمم المرتفعات الثلجية البيضاء التي تليق بسموك.
حبك ترف
لأنني لست سوى صعلوك يعرف أن حذاءه لم يعد يتحمل رقعة واحدة إضافية، لذلك ..يسير بحذر..

هذا النص

ملف
د. أمل الكردفاني
المشاهدات
45
آخر تحديث

نصوص في : نثر

أعلى