أحماد بوتالوحت - سِيقان السَّراويل

سَأرْحَل عنْك يا وطني !َ
سَأَرْحل عن غُرَفِك المَسْقوفة بِالصَّفير وَضَجيج الأَرْصِفة
تَارِكاً سِيقان سَراوِيلي الْمشْبوهَة على طَاوِلات صُفوفِك
سَأوَدِّع دُخان سَجائِري عَلى شِفاهِك المُلْتَوِية كَأَحْذِية الْعَوانِس
سأَرْفَع صُراخي كَالأَجْراس على تِلَال نَهْدِك الْعَاري .
الطُّوفان يَأْكُل عُيون الغَرْقى وَيَبْصق التِّبغ والْأَظَافر
وَخَلْف النَّوافِذ يُجَرْجِر النَّمْل الأَشْقَر أَطْمار أحْلَامه
وَفَوْق رُبَى أَهْذابِك الْمُتعَفِّنة ، تَنْتَفِض الزِّيزان المُغْتَصَبة .
الحَانات تَتَناسَل بين قُضْبانِك وتَتقَيَّأُ أكْياساً بَشَرية
وعلى شارِبِك الأسْطُوري ، يَقْطُر نَبيذ القُرْبان وَيُلَطِّخ مَرِيلَتَك المُقَدَّسَة .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أحماد بوتالوحت

هذا النص

ملف
أحماد بوتالوحت
المشاهدات
45
آخر تحديث

نصوص في : شعر

أعلى