نصوص بقلم نقوس المهدي

في مثل هذا اليوم، قبل أربعة وعشرين عاما، رحل محمد خير الدين (18 نوفمبر 1995)، الطائر النادر الذي حلق سريعا في سماء الكتابة، قبل أن يضرب بجناحيه في اتجاه ذلك “القطر المجهول الذي من بعده لا يعود أحد”، كما وصف شكسبير الموت في إحدى مآسيه. ابن تافراوت المتمرد لمع مثل برق، ثم اختفى كأنه لم يكن. رغم كل...
أنا بلاستيكية تحت ضوء قمر وردي قمر لا يخضع للفحوصات و الأدوية البديلة قمر لا يعرف أنه مدور أو بشبه القرص الجميل أنا أيضا لست متأكدة إن كنت آدمية لا أعرف هذا شعر أم وبر هذه عيني أم بؤرة محفورة في الطين هذا جلدي أم زجاج ذائب تحت التخدير هذا أنفي ام ذنب حيوان قطعه منشار تعيس إذن الحب الذي يأتي من...
اـ تقديم : أردت من خلال هذا التقديم أن أضع رواية LUMIERE DU NOIR للكاتب JOSEPH LEPINE في إطارخاص ،رأيت أنه يليق بها ، كما أردت من خلاله، أن أبرز موقع الطبقة العاملة ومنها الطبقة العاملة بجرادة ، في الرواية الواقعية ، وأهميتها في الزمن الذي دارت فيه أحداث الرواية . حدد الناقد الحواري...
ـ بطاقة تعريف: " كي أشبه ظلي" عنوان المجموعة الشعرية الثالثة التي صدرت للشاعر المغربي ابن مدينة وجدة بوعلام دخيسي بعد مجموعة " هديل السّحر" (2012)، ومجموعة " الحرف الثامن" (2014). صدر الكتاب عن مطبعة الجسور ش.م.م. وجدة. (الطبعة الأولى 2016). الديوان من الحجم المتوسط (121 صفحة ـ 43 نص شعري.)...
إلى/ كل نساء دارفور اللائي صمدن في وجهِ الخرابِ وآلهة الدم!! " أن تكون مجنوناً رديئاً بلا ضمير أو شفقة ، فأنتَ لم تقترف إثماً بأي حال ، أنتَ فقط تتسق مع جوهر الله " برقت تلك الخاطرة في خلده ، فجأة؛ حينما كان يتأمل في هذه الحياة الخربة الآيلة نحو سحيق العدم . في غمرةِ التيه ، تراءت له الحياة...
إلى أينَ هم هاربون بحفاضاتِهم وعرائسِهم بالكاد لهم سِنة أو سِنتان بالكاد يمضغون القمحَ المهروسَ في اللبن . على ظهورهم لافتاتٌ وأمامَ منافذ الهجرة عرباتهم المشمَّسة ُ تسدُّ الأفق . لا هُويَّاتٌ معهم ولا جوازاتُ سفر وماذا يفعلُ ضباط الحدود بقنابل الغاز و خراطيم المياه . أطفالُ الشرق يلوحونَ...
1 ليست شجرةً هذه الواقفةُ في الطريق إلى الحرب ليست شجرة بل إنها علامةُ استفهام خضراء في سياق الكارثة . 2 كلُّ شجرةٍ بخضرتها مستبشرةٌ إلا شجرة عائلتي الريح تذر أوراقها في المنافي بينما الجذور في المقبرة . 3 الشجرة مع عشيقها لا تفرُّ ولكن الشجرة تتلاشى بين أحضان أمها الطبيعة ثم ما أن تبلغَ...
راكضةٌ أنت كما يركضُ النمرُ بجانبِ طَريقِ النَهر راكضةٌ لأنَّ الشَّارعَ مَلغومٌ و الطريقُ ملتويٌ بشَهوةِ القَتلِ ، الدّقائقُ تَمرُّ ، و القَصفُ تَحَوّلَ إلى سيقانٍ طَويلةٍ جداً سيقانٍ مِن هيكلٍ عَظمي مَغموسَةٍ في أحذيةِ الأحلَامِ المَحرُوقةِ و يُطاردُك الموتُ بنكهاتهِ المُختَلفة . . . أُركُضي...
( 1) ﺭﺳﻤﺖ ﻣﻮﺳﻴﻘﻰ .. ﺗﺨﻴﻠﺘﻨﻲ ﺃﺭﻗﺺ ﺭﺳﻤﺖ ﻗﻠﺒﺎً.. ﺗﻮﻗﻌﺘﻪ ﻳﻠﻮﺫ ﺑﻲ ﺭﺳﻤﺖ ﺻﻮﺗﺎً .. ﺣﻠﻤﺖ ﺑﻪ ﻳﻨﺎﺩﻳﻨﻲ ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺭﺳﻤﺖ ﺭﻣﺎﺩﺍً .. ﻭﺟﺪﺗﻪ ﺑﻘﺎﻳﺎ ﻟﻮﻃﻨﻲ ﻋﻨﺪﻫﺎ ﻋﺮﻓﺖ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻛﻠﻤﺎ ﺃﺻﺎﺏ ﺑﺎﻻﻧﺴﺎﻥ .. ﺃﺭﺳﻢ ﻣﻨﺪﻳﻼً ﻭﺃﺑﻜﻲ . ( 2) ﺗﺨﻴّﻠﺖ ﻟﻠﺤﺮﻳﺔ ﺑﺎﺑﺎً ﻭ ﻃﺮﻗﺘﻪ ﻟﻢ ﺃﺟﺪﻧﻲ ﻫﻨﺎﻙ! ؟ ﻓﺘﺤﺖ ﻋﻴﻨﺎ ﺩﻣﻲ ﻭﻧﻤﺖ. ( 3) ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻜﻠﺐ ﻳﻨﺒﺢ ﻭﺃﻧﺎ ﻣﺬﻋﻮﺭﺍً ﻻ...
1 قليلون هم أولئك الصيّادون الذين لوّحت سنانيـرُهم عند بُحيرة الموت بسمكة الصّبر. 2 من بحار التوتّر العالية نادرا ما يرجع الصيّادون و لو بهيكل السّمك الأزرق العملاق. 3 ليس ثمّة من خرافات الصيّد ما يكفي لتأثيث قارب هجرة واحدة بحجم القصيدة. 4 أخيـرا علِقت الفكرة العنيدة بطُعم صنارة العقل ها هي...
بفراغ فزاع الطيور يتحسس أنصافه قدماه الحافيتان لا تشعران بحرارة الشمس ضوء خافت يترنح بالغرفة كائنات رديئة تتسلل إلى ركبتيه أطفال من ورق هنا و هناك ضحكات مختبئة في الخزانة على بعض سنتيمترات صوت عصافير مضجر و حزين كلب يتعكز على كتف ظله هو لا يتذكر أنه جائع و ممتلئ بالخوف يعقد وجهه في كف الريح...
قبل أن نتحدث أولًا عن مفهوم المثقف عند غرامشي، يجب أن نوضّح وجهة نظره في الدولة، وفكرته عن الهيمنة، لاتصال مفهوم المثقف بتلك المفاهيم، لأن غرامشي في النهاية هو ماركسي، ويحلل مفاهيمًا مثل الدولة والهيمنة، تحليلًا طبقيًا. الدولة في النظرة الماركسية: يقتبس لينين في كتابه الدولة الثورة فقرة...
هناك أشياء لم يستطع العلم ، ولا الفن، ولا قراءة الطالع، الوصول إلى أسرارها. والغريب في الأمر أن هذه الأشياء المحاطة بالغموض هي التي تحدد اتجاه حياتنا، ومصيرنا، وما نكسبه وما نخسره، وما نحققه ، وما نعجز عن القيام به. هذه الأشياء الغريبة هي التي تجعلنا نقول إن فلانا محظوظ تنفتح أمامه كل الطرق...
. لص الصيف لن أظهر في غدهم غاسلي أصابع قدميك بماء النذور لكنهم سيمرون عن أنفاس ، يقظانة ، في المعابر أنا الذي أعطى الغرباء كلمة ليفتحوا قلب الليل . لص أعالي الصيف حيث تبذخ حدائقك وترمي ثمارها في طريق الأعمى ، الطالع خفيفا الى السهو ، التارك خيطا من القمح على أديم النوم ، أنى لهم أن يدركوا طرقى...
يُمْكِنُ لِلْمَرْءِ أنْ يَرْمَأَ رَمْأَ العُصَابِيِّ حِينَمَا يَسِيرُ تَسْيَارًا نَفْسَانِيًّا بِسَيْرُورَةِ التَّمَاهِي زيغموند فرويد شرحتُ بشيءٍ من التفصيلِ اللسانيِّ والنفسانيِّ، في القسمِ الأوَّلِ من هذا المقالِ، فحوى ظاهرةِ «التَّمَاهِي» identification، على اعتبارِهِ فحواءَ التعبيرِ...
أعلى