عبد السلام بنعبد العالي

لا نستطيع أن نفهم الوقع الذي خلّفته صورة الطفل الكردي، الذي قذفته مياه البحر على الشواطئ الأوروبية، على كل من شاهدها، وعلى الرأي العام الأوروبي، وكذا التغيير الذي أحدثته على مواقف القادة الغربيين، ما لم نتوقّف- أولا- عند مفعول الصورة في عالمنا المعاصر، ثم عند مضمون هذه الصورة على وجه الخصوص...
عبد السلام بنعبد العالي «النزعة النقدية criticisme هي سوء إدراك: إذ إن علينا أن نقرأ، لا لكي نفهم الآخرين، بل لكي نفهم أنفسنا». شيوران *** ليس النقد وجهاً من وجوه الفكر أو مرحلة من مراحله، إنه جوهره وروحه. منذ الثورات الإبيستمولوجية المختلفة غدا الفكر نقداً، لنقل بالأحرى إنه لم يعد إلا نقدا...
عبد السلام بنعبد العالي ليس من المتيسّر تحديد معنى الكلمة الفرنسية bêtise، وليس من السّهل، بالتالي، نقلها إلى العربية. فإذا استعملت الكلمة في صيغة الجمع، فإنها قد تعني مجرد الحماقات، أما في صيغة المفرد فقد كانت تردّ في البداية إلى الحيوانية وغياب الذكاء، وبالتالي إلى ردود الفعل الغريزية. ولعل...
كان رولان بارت قد حاول أن يحصر المسوّغات التي تدفعه إلى الكتابة، فعرضها جميعها من غير أن يشغل باله بما قد يكون بينها من تناقض، وجعلها تتنوع بين الدوافع الذاتية والإكراهات الموضوعية. وهكذا، كشف أنه يكتب إما إشباعاً للذة، وتحقيقاً لـ »موهبة«، ونيلاً لاعتراف أو »عناية«، وإرضاءً لأصدقاء أو نكايةً...
مما يبعث على الدهشة عدد المؤسسات الثقافية التي أصبحت تنبت هنا وهناك في أنحاء الوطن العربي. والظاهر أن لا غرابة في ذلك، إذ ما جدوى »ذكاء« المثقف إن لم يسعفه في إعادة بناء ذاته بأسرع ما يمكن. فيبدو أن عواقب ما سمّاه ربيعاً أو انتفاضة، بل انفجاراً، قد أخذت تخمد، وأن الفرصة أصبحت مواتية لرأب الصدع،...
يُبدي البعضُ انزعاجا كبيرا من الكتابات التي تستعين بالاقتباسات، و"تتّكئُ" على بعض المفكّرين الذين غدت أسماؤهم حُجّة يعتمد عليها و"يُستند" إليها، ودعامة تستمدّ منها الأحكام صدقها، وتنهل منها الخطابات أهميتها. وهم ينصحون كتّابنا أن يُقلعوا عن استنساخ غيرهم، ويُثبتوا كفاءتهم وقدرتهم على الإبداع بأن...
من أهم الأمور التي كشفت عنها الانتفاضات التي عرفتها بعض البلدان العربية هو أن التغيير الفعلي، لن يتمّ فحسب، باستبدال أنظمة وإحداث هزات سياسية، وإنما هو رهين بتحوّل ذهنيات وأنماط تفكير، ذلك التحوّل الذي لن يأتي نتيجة سهلة لاستبدال نظام سياسي بآخر، والذي يستدعي هزة فكرية لن تكون أقل رجة، مما عرفته...
عبد السلام بنعبد العالي يُصرّ بعض النقّاد على أن يُقدّموا أعمال المفكّر كما لو كانت تندرج دوماً ضمن «مشروع» فكريّ مُتكامل PROJET، وهم يعرضونها كما لو تمخّضت عن قرار تأليف وتخطيط معقلن محسوب، هذا رغم تبيّنهم أنها غالباً ما تكون استجابات لحظية وتفاعلاً مُتحوّلاً مع المحيط الثقافي والظّرف...
1. ليست الكتابة الشذرية هي كل كتابة متقطعة تفصلها فراغات. قد تكون الكتابة مفصولة الأجزاء، لكنها لا تكون “كتابة شذرية”.ذلك أن الانفصال في الكتابة الشذرية مضمون و ليس شكلا. أو قل إنه شكل- مضمون يكرس مفهوما معينا عن الزمان، و فلسفة خاصة عن الكائن، و ممارسة خاصة للكتابة، و مفهوما بعينه عن النص،...
كتب نيتشه في تمهيده لـ«العلم المرح»: «إننا لم نعد نعتقد أن الحقيقة تظل حقيقة من غير ستارها. لقد عمّرنا ما يكفي لكي نؤمن بذلك. أصبحنا نعتبر أنّ من باب الحشمة والحياء ألا يرغب المرء في أن يرى كل شيء في عرائه...علينا أن نمجِّد أكبر التمجيد الحياء الذي تتحلّى به الطبيعة، والذي يجعلها تتستَّر وراء...
«هناك فرق شاسع بين أيديولوجيا السعادة التي كانت تعتنقها آلاف القرون الماضية، وبين تلك التي نعتنقها نحن: المسألة مسألة وسائل. ففيما مضى، لم تكن الوسائل متوافرة لتمكين الناس من السعادة. فكان السعي نحو السعادة مسألة شخصية ترتبط بالثقافة والحياة الروحية والزهد، واختيار نمط معين للعيش. ومنذ ما يقرب...
حينما صرح جورج بوش، وهو في طريقه الى افغانستان، بعد أن تلقى «رمية الحذاء»: «أتريدون وقائع، لقد كان مقاس الحذاء 10»، بدا وكأنه لم يدرك الدلالات «العميقة» لتلك «الرمية». أو لنقل انه بدا وكأنه لم ير في الحذاء الا معناه الأولي (دينوتاسيون) من غير أن يأبه بالمعاني الثانوية (كونوتاسيون) التي تصل الى...
«ولكن، يمكن الاعتراض بأن «الراين» يبقى على رغم ذلك نهراً ينتمي لمشهد طبيعي. ليكن الأمر كذلك، لكن كيف؟ ليس إلا كموضوع لزيارات تنظمها وكالات أسفار أقامت على ضفافه صناعة خاصة بالعطل». م. هايدغر يرتبط مفهوم العطلة في أذهاننا بالتحرر. الغاية من العطلة توفير «وقت حر»، وقت خالٍ من ضغوط العمل، وتحرير...
هناك قضية تبلغ أهميتها عندي مبلغاً خاصاً يتوقف عليها مصير الإنسانية جمعاء أكثر مما يتوقف على أي حذلقة كلامية، إنها قضية نظام التغذية«. ف. نيتشه »لقد حلّت الصحة في أيامنا محلّ الخلاص«. نقرأ هذه العبارة عند ميشل فوكو الذي كان قد اقتبسها عن أحد المؤرخين، وهو يوردها ليستدل على ما يطبع عصرنا من...
مسلكان لطرح علاقة المعرفة بالسلطة علينا أن نستبعدهما بداية: الطرح الأول هو الذي سبق لديكارت وفرنسيس بيكون وأوغست كونت أن عبروا عنه بطرق مختلفة حينما أكدوا أن من شأن المعرفة أن "تجعلنا سادة على الطبيعة ممتلكين لها"، وأن "العلم قوة وتمكّن". الطرح الثاني هو الذي رأى أن الفكر يغدو قوة مادية وسلاحا...

هذا الملف

نصوص
58
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى