إبراهيم السولامي

لو أن الربيعَ أياشاعري تناهى إلى أرضنا لحظتينْ كريمَ اليدينْ لجئتُ إليك بسلةِ وردٍ وعشرِ سنابلْ وجئتُ بصفصافةٍ مغربية لتسمعَ فيها رياحَ الضياعْ تئن مع البومِ عند السحرْ ولو عادَ ياشاعِريَ الشراعْ إلى الشرقِ والغربِ يغزو البقاعْ لسرتُ ومركبي ملآى ثمارْ وجئتُ بأسطورة بابلية أيابدرُ ياغنوةً...
لا شك أن الذي اقترح موضوع الذائقة الشعرية لهذا اللقاء لم يشأ حصْرَه في الذائقة الشعرية النابعة من نصوص معبرة بصيغة فنية عن تجارب إنسانية تتسم بمواصفات خاصة في التركيب من لغة وخيال وصورة وإيقاع. لأن هذا الحصر سيدفع بنا إلى الدوران في مجال مُسيَّج يُعْنى به المبدعون والمهتمون. لا شك إذن أن...

هذا الملف

نصوص
2
آخر تحديث
أعلى