عباس محمود العقاد

كنا أحيانا نقف على ناصية شارعنا نرتاح قليلا من مذاكرة الثانوية العامة، نقرأ أشعارا عاطفية تسيل شغفا وولعا، وخواطر ننسجها من مشاعر رومانسية متأججة ممزوجة بالشجن الآثر، كانت تستهوينا حكايات الحب المحروم من النهايات السعيدة..قيس وليلي، روميو وجولييت، كُثَّيرْ عزة، أحمد ناجي صاحب قصيدة الأطلال...
يقول السيد «حسنين خليل» — من أرباب المعاشات — في رسالته: «قرأتُ كتابًا حديثًا لأديب شاعر معروف بشَرَف النفس وكرم الأخلاق، ألَّفَه عن رحلة له إلى دمشق في مهرجان الشعر، والكتاب بقسميه: النثري والشعري، يستهدف تمجيدَ القومية العربية وتوثيقَ الروابط بين شطري الجمهورية، ووفاءً صادقًا لإخواننا بالشمال...
إذا كان الكمال المطلق يشتمل علي الحكمة المطلقة والجمال المطلق والخير المطلق والإرادة المطلقة فهل يكون ذلك إلا لحكمة جميلة القول بالذات لإلهية يبطل القول بوحدة الوجود كما يبطل القول بأن الله معني لا ذات له أو قوة غير داعية الله ذات واعية فلا يجوز في العقل ولا في الدين أن تكون له حقيقة غير هذه...
من المعروف عن الناس جميعاً أنهم يميلون إلى الثناء، والتقريظ، وينفرون من الذم والانتقاد. وحب الثناء في جملته خصلة حسنة محمودة العاقبة، لأنه يدعو إلى طلب الكمال، وما لم يكن نزوة من نزوات “الأنانية” العمياء فهو سبيل إلى العمل الذي يستحق الثناء. ولكن كراهة النقد ليست بصفة محمودة في جميع الأحوال،...
نشر الكاتب المطبوع الدكتور زكي نجيب محمود جملة من مقالاته في مجموعة سماها باسم إحدى هذه المقالات، وهي (جنة العبيط). ولو شاء الكاتب المطبوع لسماها (جهنم الحصيف)، ولم يكن في تسميته خطأ ولا خروج عن صدق الدلالة، لأن هذه المقالات في جملتها تدل على هذه (الجهنم) التي يعانيها الحصيف في حياته، فيترجم...
يشيع في هذا العصر نقد التاريخ، لأن أبواب التاريخ على اختلافها قد أصبحت من موضوعات الدراسة الشائعة في المدارس والجامعات، وأصبح التعليق عليها من عمل الأساتذة والطلاب والقراء. وقد لاحظنا أن نقد التاريخ عندنا يثبتون وينفون، ويصوبون ويخطئون، ويعرضون للروايات والأسانيد بين قبول ورفض، وبين ترجيح...
أعمال الناس لا تقاس بمقياس واحد. لأنها قد تقاس بحسب النيات، وقد تقاس بحسب الغايات، وقد تقاس بحسب الأشخاص الذين يتولونها، وقد تقاس بحسب المناسبات التي تقع فيها. فتختلف المقاييس على حسب اختلاف هذه الأحوال. مثال ذلك أنك تنهي الطفل الصغير عن طعام يثقل عليه وتستبيح أنت تناوله، وتكون على صواب في...
قد يغني التمثيل حيث لا يغني الدليل، ولاسيما في تلك المسائل التي تتفق فيها الآراء ولا يقع الخلاف عليها في الحقيقة إلا لاختلاف الأسماء. ومن هذا القبيل مسألة الحكم على المذهب الرمزي بيني وبين الكاتب الألمعي الأستاذ فريد بك أبو حديد. فقد سألني مندوب (الزمان) عن هذا المذهب فقلت له: إن كلمة الأدب...
تلقيت من الأستاذ صاحب التوقيع خطاباً جاء فيه: (. . . قابلت فتى ممن يسمون أنفسهم بالتقدميين وهم يعلنون عن أنفسهم بصراحة. فبدأ يهاجم كعادتهم، وكان محور هجومه عمر بن الخطاب.) (اتفقنا من حوارنا على أن الغرض الأساسي للدين هو علاج الأمراض الاجتماعية ومنها الناحية الاقتصادية. فلا يكون هناك المعدم...
في حقيبة البريد - هذا الأسبوع - شيء عن عمر، وشيء عن الفن الجميل. أما الشيء الذي عن عمر فقد أخذت لما فيه من سوء الفهم وسوء الأدب، ولو شئت لأظنه ولم أنظر فيه، ولكن دواعي الأخذ ترجع إلى من كتبه لا إلى من كتب إليه، وقد يكون من عذر السن لمن كتبه أن ننظر في علته، عسى أن يكون فيها ما يعالج وما ينفع...
سؤال عن الله، وسؤال عن (الفاروق) خليفة رسول الله. أما السؤال عن الله فهو من الأديب (عبد الستار شمس الدين) الطالب بالجامعة الأمريكية في بيروت، وفيه يقول: (إن الدكتور عبد الرحمن بدوي ألقى محاضرة عن الجانب الصوفي من حياة النبي في قاعة (وست) بالجامعة الأمريكية فقال: إن محمداً رأى ربه عندما بلغ...
في رأي الأستاذ نقولا الحداد أن فيثاغورس لم يكن إلا مخرفا سخيفا حين قال أن الكون عدد ونغم! وقد كان فيثاغورس يقول ذلك يوم كانت المادة عند الأقدمين جسما محسوسا أو كتلة كثيفة، لم يكن معروفا من تقسيم العناصر وقوانين الحركة شئ مما يعرفه العلماء الآن. ثم عرفت العناصر، وعرف إنها كلها تركيبات من...
الأستاذان علي أدهم وعبد الرحمن صدقي أديبان من جيل واحد، أحدث سناً من جيل أدباء الشيوخ، وأكبر سناً من جيل الأدباء الناشئين. فهما قد نشا في إبان النهضة الأدبية الحديثة التي قامت على أسسها الطبيعية وأسبابها المعقولة، وهي الأسباب التي أشار إليها الأستاذ علي أدهم في مقدمة كتابه (ألوان من أدب الغرب)...
منذ أمد قصير قرأت للكاتب الفرنسي - أندريه جيد - فصلاً من كتابه (قوت الأرض) يفيض بنشوة الحياة، ويشع بنور الأمل، يوجه فيه الخطاب إلى ناشئ مجهول من ناشئة المستقبل يسميه (ناثنائيل) ويصوغ كلامه في ذلك الفصل بصيغة هي أقرب إلى تسبيح المؤمن منها إلى إنشاء الأديب. يقول لصاحبها ناثنائيل: (ما الحيوان إلا...
حرية الرأي مكفولة لكل إنسان. ولكن لا حرية بغير تبعة. فكل ذي رأي مسئول وحدة عن رأيه، وعليه وحده أن يحمل جميع تبعاته، وليس له أن يلقى هذه التبعات على غيره. لأن حريته تنتهي عند انتهاء التبعة التي يحملها باختياره. . . فلا اختيار له في حريات الآخرين. وذلك عن الحد الفاصل بين الرأي الذي يسأل عنه...

هذا الملف

نصوص
153
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى