سراج الدين الورفلي

أينما وليت وجه بندقيتك فثمة وجهك * القمر يطوف حول كلوتها ويدي تنبح قرب ساقها اليمنى * سيعرفون أنك جبان بعدد الرصاصات التي أطلقتها * أرضعتُ ثديها وبقى فمهُ ملتصقاً بي من كثرة عطشي * تخيل أن كل هذه الجثث كان لها حلماً واحداً أن تموت بسلام * أعلم أن ستيانها يحاول دون جدوى أن يُغمض عين يدي
كانوا يستخرجون الذهب من مناجم أرحام العاقرات كانوا يبيعون كل شيء للسياح ويقدمون الهدايا بسخاء المناديل مع الأيدي المتسخة العطور مع الأثداء المقددة أوراق اليانصيب مع البطالة الشاي مع شمس الظهيرة أطواق الياسمين مع الأعناق المضروبة كانت تباع تلك الأشياء بأغلى من ثمنها أحياناً كان البحر يستمني تحت...
ولدت بقلب مبحوح في جيبي غيمة خريفية في رأسي خرائط لأماكن بعيدة بنوافذ محطمة أراقب زوال الأشياء بقلب مبحوح لا يكفي لأقول أحبك أعج بالمتناقضات أحببت نساء كثيرات ثم أغادر فجأة الجنازة قلبي المبحوح مصاب بالضجر والتوحد كسول مثل غبار العليات انطوائي مثل عنكبوت في زاوية شره للاشيء مثل بلوعات...
تعالي اليوم إلى غرفتي حافية فالعالم كلّه في الغرفة المجاورة يشمّ الهيروين ويرقص على موسيقى Guns N’ Roses ويضرب عبيد القرن السابع عشر بالهراوات حيث تنتحر عند كل قُبلة نافذة ويتبادل البحّارة الأعضاء البشريّة كلّما خسروا لعبة الورق كل الحقول اليوم خالية وتتسّع للهرب. كل السماء اليوم مشغولة...
أحذية قاسية تجوب ظهر هذا الليل الليل الطري المعجون بالغموض والنجوم البعيدة أحذية تحرس السجون من الدفئ أحذية بوليسية تبحث عن أحذية مثقوبة أحذية تنتظر أحذية تركض أحذية لا أقدام فيها تحلم كل يوم بطريق العودة!
1- صنعت فخاً على مشارف غابتي ابتسمت حين رأيتكِ تقتربين منه ركضت الغابة كلها نحوكِ لتحذركِ من يومها وأنا وحيد لا أشاهد سوى الفخاخ المذعورة في أحلامي *** 2- لم أمتلك في حياتي سوى رصاصة واحدة وكصياد محترف حافظت عليها طازجة في مخيلتي ذات يوم - ظننته الاصلح على الاطلاق لأصطياد شيء ما - قررت...

هذا الملف

نصوص
6
آخر تحديث
أعلى