عبد العالي أواب

أطلقت عنان بصري و سمعي المكان قفر خال إلا مني و من صخرة صماء جئت أئتمنها سري أفرغ قلبي من همي اليومي وثقل حزني جئت اشكوها عذابات الحب و غصة تحت الضلع.. قالت لي: ما ألم بك ألم بي و انكسرت أثناء الحكي تطايرت شظاياها على قلبي هرولت هاربا من الصخرة و مني..
وليلةٍ بلون دمي مقدارُها ألفٌ من كأسيَ المكسُوِّ بالرغوةِ قضيتها و قمري بين مضاجع كتاب غجري أقرأ شبق الحروف على إيقاع النغم أول الحروف سرٌّ سرى مفعوله بقلبي كسمٍّ مُبلسم ِكسحابةِ وجعٍٍ شهي كهربتْ دمي حتى أدركني البوحُ وخانني فمي ولما وجدتُ فمي قلتُ يا ويلتي هذي رجَّتي هذا فمي فأين رأسيَ من قدمي...

هذا الملف

نصوص
2
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى