زكريا الشيخ أحمد

المرأة تحزن أكثر من الرجل هذا ما تقوله الصحون و الشوك و الملاعق و تقول أيضا انه حين تأتي الحرب و لا يبقى للماء أثر كسائر الأشياء يتم غسلها بدموعهن . و لا مرة سأل الصياد فريسته إن كانت جائعة أم لا ؛ هو فقط يصوب سلاحه و يصطادها هذا ما تتداوله الفرائس بين بعضها في كل لحظة . كن سعيدا لأنك تملك...
لا يحتاج الأمر كتابة قصيدة أو نص هذا العالم أصغر من هذا الطفل . هذا الطفل الذي لا أعرف والده و لا والدته و لا أعرف اسمه ، ربما يكون اسمه آذاد أو شيار أو غمكين او اي اسم آخر . هذا الطفل الذي لا أعرف بيته و لا شارعه و لا اعرف قريته ، ربما يكون من أرنده أو قيبار أو كوران أو أية قرية أخرى . ما أعرفه...
أريدُ أنْ تنتهي الحربُ لأبدأَ الكتابةَ . لا يمكنني الكتابةَ و كلُّ كلماتي هناكَ تخوضُ معاركَ ضاريةً . ما منْ كلمةٍ واحدةٍ سلمَتْ منِ الحربِ . بعضُ الكلماتِ فقدَتْ ساقَها ، بعضُها الآخرُ فقدَتْ ذراعَها ، هناكَ كلماتٌ فقدَتْ رأسَها كيف يمكن أنْ أكونَ شاعراً دونَ كلماتٍ سليمةٍ ؟ بكلماتٍ شوهَتْها...
في الغربة احاول دائما فعل ما يعيدني لطفولتي . مثلا أشتري بِنطالا جديدا ، أثقب جيبه الأيمن بمفتاح ثم أرتديه . أعتدت ان لا أرتدي إلا بنَاطِيل مثقوبة الجيوب ، ذلك يشعرني أني ما زلت دائما طفلا . بالأمس اشتريت بنطالا ، أثقلته بالثقوب لأني كنت مشتاقا بشكل مفرط لطفولتي . ليس لأني كنت طفلا مرفها و لا...
هذه القصيدة مائلة و لكي تنجح في قراءتها عليك ان تقرأها و انت مائل . هذه القصيدة في الحقيقة ليست مائلة لكن العالم هو المائل لذلك عليك أن تميل و تستقيم لتتمكن من قراءة هذه القصيدة المائلة . إنني أتراجع عن طلبي و اتمنى ان لا تقرأ هذه القصيدة بأي شكل من الأشكال لأني لا أحب أن أراك مائلا . أحب ان...
الرجل الذي تراه يمشي هناك لوحده و يتكلم و يحرك يديه ؛ لا يتكلم مع نفسه ؛ إنه يتكلم مع الأشياء التي تحيط به ؛ تلك الأشياء التي قد لا تراها أنت أبدا ؛ بالرغم من إحاطتها بك أيضا . ذلك الرجل وجدوه في أحد الأيام مضرجا بدمائه و هو يحضن سكينة ، كان يحاول مواساتها كي لا تشعر بالذنب . لم يحاول قط رسم...
أكتب بدلا من الإنتحار . حين أعجز عن البكاء أكتب و حين أعجز عن الضحك أكتب . الكتابة محاولة عبثية لوقف معارك محتدمة في أعماق نفسي . أشرب كل يوم و رغم ذلك فإن الظمأ لا يغادرني . أتعبني الشرب و أتعبني الظمأ . أتخيلني شجرة يقطعون أغصانها ليستخدموها كخَمَائِص بنادِق فأكتب مطالبا بإيقاف قطع أغصان...
يقول عازف ناي في نفسه سأتوسل للصوص أن يتركوا لي أصابعي و رئتي و يأخذوا كل أعضائي . سأموت إن شعر الناي بالجوع و لم يجد ما يأكله . يقول شاعر في نفسه ليأخذ اللصوص ما يشاؤن . ليأخذوا الواقع كله . ليأخذوا هذا السجن الواسع و الرهيب و لكن ليتركوا لي خيالي . بهلع كبير تقول عرافة في نفسها كيف سأعيش إن...
في جنازتي كنت أبكي معهم لا لأني كنت حزينا و لكن كي لا يعرفوا أني ميت . بعيدا عن البحر أُجَدِّفُ بيدي و قدمي ، الكل يضحك ، لا يعرفون أني أحاول النجاة من الغرق . النص الذي يصيبك قراءته بالحزن ، هل تعرف حجم و عمق الحزن الذي رافق كاتبه؟ الموسيقا التي تجعل دموعك تسيل ، هل تعرف نوع و كمية الدموع...
أمام باب الجامع اخرج قطعة النقد الورقية اليتيمة من جيبه ، تأملها مليا ثم أحرقها و رماها على الأرض. . في الطريق إلى البيت الذي يسكنه رمى ما في جيبه من نقود معدنية بين أكياس قمامة متكدسة في إحدى الزوايا . أمام البيت الذي يسكنه صادف المؤجر الغاضب و أفهمه أن كل الأشياء جاهزة للنقل و أنه قبيل غروب...
ولدنا عراة ثم لفونا بأقمشة ليس بسبب الطقس الذي كان يحيط بنا فهم يفعلون ذلك في كل مكان بصرف النظر عن حالة الطقس . هل كان ذلك أول و أقوى تمرد على الطبيعة ؟ أم أنه كان أول و أقوى قيد قيد الإنسان دون غيره من الكائنات الحية ؟ ذلك التمرد أو القيد الذي ما زال مستمرا حتى الآن هل سيكون له نهاية يوما ما...
منْ أجلِ استدراجِ الماءِ لإطفاءِ النيرانِ التي تكادُ تبتلعُ العالمَ . منْ أجلِ إنقاذِ عالمِنا الغارقِ في الوحشيةِ . منْ أجلِ الحريةِ المفقودةِ . منْ أجلِ السلامِ المرتعبِ أمامَ فوهاتِ البنادقِ . منْ أجلِ استخلاصِ الحياةِ منَ الموتِ المحدقِ بنا . منْ أجلِ الشعوبِ التي تضحي بحياتِها طلباً لحياةٍ...
كل الدول ، كل المدن ، كل المناطق ، كل الاحياء ، كل الشوارع ، كل البيوت ، كل الغرف ، كل الحفلات ، كل الأوقات ، كل الكواكب التي تفكر بها ، كلها خراب . كل شيء يمكن أن يتغير بلحظات ، لكن عليك اولا التخلص من الخراب المتراكم فيك . لا اشعر بنفسي كثيرا ما تكون سيجارتي مشتعلة و اشعل سيجارة اخرى . كثيرا...
نحن المنفيون في أرض آبائنا و أجدادنا . نحن المنفيون في أرض رويناها بدمائنا . نحن الذين يحاول الكل عبثا اغتيال زماننا . نحن أصحاب جرح عميق بعمق الهاوية ، نحتمل الألم و لا نسمح لجراحنا بإبتلاع العالم لأننا شعب عاشق للسلام و الحرية . إن كنا شياطينا ، لماذا تحاولون صهرنا فيكم ؟ إن كنا من أبناء...
في الحرب لا نحتاج موسيقا تصويرية تدلنا متى نشعر بالخوف و متى نحزن و متى نبكي . في الحرب لا نرى كل الخائفين و لا كل المرعوبين . لا نرى كل الصواريخ و قذائف المدافع و لا كل الرصاص و القنابل التي تهطل . في الحرب لا نرى كل الجثث المقطعة الرأس أو الأطراف و لا كل الجثث المحروقة . لا نرى كل الدماء...

هذا الملف

نصوص
43
آخر تحديث
أعلى