عبدالعزيز فهمي

كوني لي أندلسا أحرق كل قواربي فإني أعشق النار التي تَشُبٌّ في أضلعي النار التي توقظها عيناك حين أراك... كوني لي غرناطة أًهُدُّ كلَّ القصور الحمراء لأكتشف الرجفة الجميلة على شفتيك وأعيد تشكيل المدن مدينة بعد مدينة لك لا سقوط بعد اليوم أسمح به لي إلا في باحات هواك... كوني لي طروادة أجهز عليك من...
أمخري كل البحور شيدي مراسِيَك من مرمر على القوافي الحزينة زغريدي للأفق كفرس جموح وبعثري الزبد على الرَّوِي الذي لا يؤمن بي نبيا لا تعاتبي جزرا كان يهيئ إيقاع الأسئلة في شرايين كلامي سأدلك على مكمن العشق في جيب استعارة تحت رموش ناعسة يدغدغها مرود كحل أدلك على شبهك فيك أشيد مئذنة من الرجاء فأنادي...
الآن والشمس نائمة وراء السحاب أغزل صوف الغمام أنسج لك معطفا من المطر فكوني شجرة لوز كي أرشك بما أملك من رقة الزهر ونشوة البنفسج حين يتوضأ كناسك ويتعطر... عزيز فهمي
كل الوجوه يسخر منها الماء إلا وجه نرسيس الجميل يجف فيه حتى الغرق يمنحه شكل المطر أحيانا ويشيِّعه بصوت الرعد أحيانا لأن الشموع تقود الفراشات إلى شهوة الاحتراق فيظل الخريف يُسقط البسمات من الشجر يفرغ الحدائق من كلام اللقاءات ومن نسيم القبل كلنا سنخرج من شيء ما كالديدان أو كالنبات كالزرع أو...
بعد أن بعثرتني أدركت أن الريح حين تنتحب تغني... بعد أن أحرقتني أدركت أن الشمس حين تسطع في السماء تستحم بناري... كيف لي أن أسمع همس النجوم للقمر في واضحة النهار همسها الجميل كنظرتك لي هنا، وهناك في ذاك اللقاء..؟ كيف لي أن أصوغ خلاصي مني وأنا من يعشق اقتراف الخطايا كي أصلب لأجلك...؟ سَيِّجي بِما...
يحق لي أنْ لا أَفْهمَك يحق لك أن لا تشرحي نِيَّتك فكلما ساد بيننا سوء الفهم نبض في لساني السؤال ونطَّ الطلب أزهر في فمك الغضب يحق لي ما يحق لك فهاكِ كُلي وهاتِي بَعْضَك البعضُ الذي بدونه لا كُل لي ولا كل لك فالعدل كثيرٌ من العطاء قليلٌ من الطلب فهاك ندائي شوقي وعشقي هاك ظلي حين أغيب هاك الزهور...
إلى الذين ينطفئون كي تنير شموعنا سعال في الدروب ممتد في أثير الأوجاع يُسقط المطر قطرانا يَسكنُ ضلوع الرياح في خبز الجياع يُدغدغ موسيقى الأطفال في الحلوى في اللعب يشنق تغاريد العصافير المهاجرة على الحطب النار أغنية لهيب الضلوع صلاة.. هذا السعال المترامي في الصدى نشيج الحقول الجافة في بلاد من...
التمثال الذي وضعت أمام الباب ترك ظله يتيما وانتحر لم تعجبه رائحة القهوة ولا وشوشة النوافذ ليلا لم تدفئه الأغنيات المبحوحة في الصباح كان تمثال حرية يبحث في عتبة دارك وفي الماعون عن حريته لم يكن مسلحا بما يكفي من سلاح ليخوض معركة طواحين الماء والهواء يترك جلده فوق جلده لم يجد غير أغلال على حبل...
قال أندري برتون لها: "لم ألمحك بعد إنك فجر" قلت لكِ بأي قلب أفتح شباك عيوني كي أراك "إنك فجر" لم أتوضأ بعد لأتلو ضياءك وأفرش ليومي أنوارك إنك فجر صنعته في ظلمتي شمسُك عزيز فهمي/كندا
لا يهمني ما ستفعلين بكلامي هو لك لشفتيك للمدى للنسيم وللعاصفة للوسادة التي تعشق الهمس على سريرك وتعشق الوشوشة كلامي مستعد كمقاتل في المعركة أن يشاكس نواياك أن يأتيك بالفجر في بضع كلمات يُرقِّصُكِ بجمل الشرط يُطْرِبُ انتظارَك بأدوات التمني يُكثر في فنجانك "يا ليتك..." و"هيت لك..." فتسكرين بي...
رسمتُكِ لوحة لكنك كنت لي أنتِ الإطار فصرنا معا نبحث كالغجر نبحث عن جدار حين اشتد بنا التعب أسندت ظهري على ظهرك كتبنا بالعشق العشق في الركن الأسفل على يسار اليسار وانتظرنا سقوط المطر لتختلط ألواننا أقواس قزح ويبتسم كالبدر في السماء ثغركِ الوضاح أيتها النجمة التي أخجل أمامها رغم أني في عينيك كما...
أرى قطعة ضوء تشتاق لفراشة. ارى أجنحة تحترق نشوة، لهيبا يضحك كطفل عنوة وماء يبكي كأبكم حرقة. أرى عاصفة تُغازل شمعة فجرا يتضرع وراء نافذة وأرى الكل تكفنه الظُلمة. أراني لا أرى سواك انت الحكاية كلها وأنت القصة. لا شيء يُطربني، لا وسادة تدرك ما يدور في رأسي من سؤال وفكرة فأتيه فيك تيه العطر ثملا في...
الآن وأنت تكتبين المحال بنظرتك لا تنسي قطعة الضوء التي تنتظر طلتك فالشروق بدونك محض بياض والسُّكَر كذبة الحلاوة على الشفاه المشققة بالنداء الآن وأنت توزعين النسيم بلمستك لا تنسي عطر أزهاري ونداء الباقات حين تراك فالريح بعثرت يقيني والشك شوك يدمي النبض في شرايينك الآن وأنت غائبة كأغنية في فم...
إليكِ أنتِ... وإلى قصيدة بوشكين "أحببتكِ" أنتِ أحبكِ... هذا الجنون جنوني لا يُصاب قلبٌ إن مُسَّ عقله وأنتِ فيه. لكني جننتُ أرى الشروقَ في الظلام كما ترى الدراويش الفجر في الكلام أرى يديك يغرسان الزهر في القمر أرى عينيك يُنيران خطو الفراشات فوق الماء وتحت الشجر فأريدك أن تريْنني أمامك وفيك رؤية...
سيكون ... صيف طويل طويل وشتاء قصير نصف خريف وربع ربيع نظام جديد يكسر أبوابا من خشب سيكون.... الشمس تسرع الخطى إلى الرماد والارض ترقص محمومة من التعب اليباب يشد يد السراب يرفعان راية الغضب كل ما سيبقى حطب على حطب فكن أغنية قبل فوات الأوان! كن بسمة في وجهي ووجه العدم! فالريح لا تعشق جهة من الجهات...

هذا الملف

نصوص
126
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى