حضور الجائحات والأوبئة والأمراض في الاداب والفنون

  • مثبت
- الست كورونا : "رهين المحبسين" (151) اليوم ذهبت إلى الجامعة لأجدد الاشتراك في التأمين الصحي ولكي لا أبقى أكثر وقتي "رهين الشقتين" لا أزور ولا أزار ولا أخرج إلا في جولة هي أشبه بما اصطلح عليه السجناء ب "فورة" والحمد لله أنها ليست "فأرة" ولا أعرف سبب التسمية ومن أين جاءت ومتى أطلقت؟ كان مبنى...
  • مثبت
- الست كورونا : "الأقارب حين يتحول المرء إلى حشرة" (101) هل على الأخ أن يساعد أخاه الذي يتجسس عليه يوميا ويفشي أسراره المنزلية ويتدخل في شؤونه الخاصة؟ ألا يخجل الأخ الذي ينشد المساعدة من أخيه من نفسه ويده تمتد إلى يد أخيه ليأخذ المساعدة ؟ ومثل الأخ أبناؤه. من المؤكد أن سورة يوسف عليه السلام قد...
  • مثبت
- الست كورونا : شريحة (غيتس) وخيال السجين العصي (51) وأنا أقرأ مسودة رواية الأسير والروائي كميل أبو حنيش "جهة سابعة" توقفت أمام فقرة يأتي فيها أنا المتكلم / الأسير على قدرة السجان في ملاحقة الأسرى وإيهامهم بأنه يعرف كل صغيرة وكبيرة عنهم. هل يعرف السجان بم يحلم السجين أيضا؟ في الرواية تنقذ الجهة...
  • مثبت
الست كورونا : رجعت الشتوية (١) يبدو أننا مقبلون على مرحلة تسلق الجبال ومطاردة الأفاعي والعقارب و " خليك بالبيت" وتمشى في الطبيعة إن تمكنت من ذلك. أمس قال لي أخي: رجعت الكورونا وهييء نفسك لدعمنا ، فرددت عليه: - ولا يهمك ، فسوف أنشيء صندوق " وقفة عز" للعائلة. وغالبا ما أقول لابن أخي المقبل على...
  • مثبت
- الست كورونا : " مطر ناعم في ربيع مكورن" والقدس حزينة (٦١) كانت أجواء هذا النهار ماطرة ، ولكن مطرها كان ناعما جدا ، ما ذكرني بعنوان ديوان محمود درويش " مطر ناعم في خريف بعيد " ، ولأننا في بداية الربيع والمطر فيه ، والخريف بعيد ولا نعرف إن كانت ستمطر فيه ، فقد تلاعبت بالعنوان بما يتناسب...
  • مثبت
جامعاتنا والكورونا والتعليم عن بعد ١ هل أحمد الله لظهور مرض كورونا ؟ لولا كورونا هل كانت جامعاتنا تتخذ قرارا مثل هذا - أي التعليم عن بعد ؟ حين كنا نسافر للمشاركة في مؤتمر علمي كانت إدارة الجامعة تصر على أن نعوض محاضرات أيام الغياب ، وحين اقترحنا عليهم التعليم عن بعد - وقد أفدت هذا من د . أحمد...
مرعب أن تعيش مع مريض بالكورونا تحت سقف واحد، تطارد عدوا لا تملك أن تراه فى كل ركن من بيتك، متسلحًا بأسلحة عاقرة من كل أنواع المطهرات والتعقيمات.. وموجع أن تتسلل الكورونا إلى صدرك وجسدك، وأنت منهك القوى، وقد خرجت من المعركة خاسرًا للتو، وهذا يومى الخامس وأنا محمومة، مرمية فى الفراش، وقد بدأت أرى...
دخل علينا عام ٢٠٢٠ بمجموعة من المفاجأت المقرفة حتى ظهرت مفاجأته الفريدة بولادة فايروس كورونا، فأصبحت كغيري أنام نهاراً وأسهر ليلاً وأستيقظ عند الساعة الثانية عشر ظهراً، وبعد الدوش النهاري فتحت التلفاز على قناة الحرة عراق وأزعجتني أرقام الموتى، حولت القناة على بريطانيا العظمى! BBC إنزعجت مرةً...
- ذاكرة أمس.. ١ : إقبال منقطع النظير على المكتبات أمس عرجت على المكتبة الشعبية لأخذ أوراق خاصة برسالة ماجستير أشرف عليها للطالبة روان باسل البزور تتمحور حول رواية الروائي Waciny Laredj " مي : ليالي ايزيس كوبيا " فتعاورت الحديث مع صاحب المكتبة التي تأسست قبل خمسين عاما . لسان الحال يقول إن من...
هل إن حظر التجوال يتمثل بإبلاغ الناس البقاءَ في بيوتهم وكفى؟ .. مالذي يترتَبُ على ذلك من التزاماتٍ سواءً من طرف المجتمع المحظور خروجُه الى الشارع أو الحكومة التي تفرضُ الحظر؟ . لاسيما وأن الحظرَ ومنعَ التجوّل لم يأتِ فرضاً بالقوة من سلطاتٍ عسكرية قامت بانقلاب، بل من دولة تريدُ حراسة شعبِها من...
ها أنا أخترق عزلتي الثّانية وأبحث في اللّغة عن قاموس جديد أخاطبك به ومن خلاله... مرّة أخرى تخترقين جسدي، فيصيبني وهن كبير وكحّة تمزّق الحلق وتجثم على الصّدر كصخرة... مرّة أخرى تخترقين كلُ أسباب الوقاية وتعشّشين بي فتمنعيني عن الحياة إلاّ من خلال هذه الأجهزة التي تؤمّن لي اتُصالا هاتفيّا أو...
أثار مقالي السابق "كورونا رأي العين" ردودًا كثيرة، وقد تسلمت رسالة في الخاص من أحد أصدقائي لم يرد ظهور اسمه. وقد حدَّثني أيضاً يناشد بتكثيف التوعية بخطورة الجائحة لأن الناس عموماً في السودان غير مكترثين لأعداد الموتى؛ بعضهم توفي في الطريق إلى الخرطوم من الولايات، وبعض آخر على أبواب المستشفيات...
من بين مرقد الألم، و سطوة الفقد والعدم، لمن اكتوى الفؤاد بفراقهم وانهزم، فانحاز بغيابهم للآحاد والقلة، وقد كان بهم في زمرة الكثرة والجُلَّة؛ على مضض أكتب، ولولا رَجْوَةُ النفع لمن سعى، وتَدَبَّرَ الواقعَ فوعى، ما لاحقْتُ ذهني، وما استفرغتُ جهدي، وما سننت قلما، وما رقمت كلما. السقوط خلف...
ظهرت الملامح من جديد قبل الاعلان عن الجائحة و لم تستطع المنظومة ,التخلص من ازماتها الدورية السمة الاساسية, لدورتها الاقتصادية. أعادت العولمة تنظيم العمل ,وفق قوانين متعددة الجنسيات, ومنحت الرأسمال حرية التنقل والبحث عن الربح واليد العاملة الرخيصة, وربط الأرباح بتدني الاجور واستنزاف...
"لقد غيرت الجائحة المستجدة من حضور الانسان في العالم ومن نظرة الكائن البشري الى نفسه ومصيره والعالم نفسه قد تغير ولم يعد كما كان وصار لزاما على الفلسفة أن تضع رؤية استراتيجية متكاملة لطرق التوقي والعلاج وحسن التعاطي وتفكر في كيفية التعامل مع المرض وتضع الناس في الطريق الملكي نحو الصحة والعافية...
فتحت عيني واسترجعت وعيي؛ وجدتني في قاعة كبيرة جدا، مليئة بالاسرة والمرضى من كل الاصناف...علمت فيما بعد انني بمستعجلات موريزكو بالدار البيضاء....بعد القيام ببعض الكشوفات بالسكانير؛ نادى علي الطبيب واخبرني أنني مصاب بكوفيد 19... فاجبته انني منذ بضعة ايام قمت بتحاليل PCR و كانت النتائج سلبية... فرد...
صليت المغرب في مسجد بالخرطوم. لعجبي الشديد لم أرَ واحدًا من المصلين يضع كمامة. طويت كمامتي ووضعتها في جيبي... بل الناس لم يلتزموا التباعد الجسدي الذي اعتدنا عليه في مساجد السعودية منذ (عُدنا بحذر) من الحجر المنزلي الطويل. كنت وصلت إلى الخرطوم في إجازتي التي بدأت مع هذه الموجة الثانية من تفشِّي...
أقبض على قلمي , ألملم أوراقي البيضاء , أتحسس أناملي وقد صارت إلى جفاف , كلما مر بي أحدهم يضغط بإبهامه على زجاجة المطهر , يرش أناملي , ملابسي , أفرك يدي ونعومة قد رحلت عنها , أحاول أن يصل إليها بعض من دفء , جفاف حل بها , كورورنا لا زالت غائبة وهاجس الخوف منها حاضر في كل قلب يمر بي ...
قبل أقل من شهر شاركت بندوة أدبية عقدها معهد القاسمي بباقة الغربية ، عبر برنامج ( Zoom ) ، حول الأدب والكورونا ، وهذا هو ثالث نشاط أدبي ، منذ بدء الجائحة ، أشارك فيه عبر التكنولوجيا . كنت قبل شهرين شاركت بندوة عقدتها وزارة الثقافة الفلسطينية ، عن القصة القصيرة ، وشاركت قبل أسبوع ، بحوار...
حدثنا أبو ووهان عن رجل من تونستان قال: كنَا في امان نصافح الإنسان أينما حلَ و كان. و إذا البلية توقع شرَا بين أهل البرية.فلم يعد للسلام مجال و صارت المصافحة أمرا من المحال. فكلما حلَ بيننا صديق أصبحنا في قلق و ضيق و لم نعد نطيق حديثا معه بما يليق. و قال أبو كوفيد يمجَد الأمس المجيد:كنَا في ماض...
- فالج لا تعالج: اكتمل سواد الصورة وعبرنا الى جحيم الكورونا منذ ان أعلنت منظمة الصحة العالمية عن جائحة الكورونا، وأصدرت تحذيراتها واليات التعامل مع الجائحة، حتى لا تتحول الى وباء وعدوى قاتلة، وتفتك بالناس كما فتك بهم من قبل الطاعون والأنفلونزا الاسبانية، كان الهدف الأساسي المعلن من قبل جهات...

هذا الملف

نصوص
139
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى