حاميد اليوسفي

كان الناس في نهاية الستينات من القرن الماضي في المدينة العتيقة بمراكش عندما يحل شهر شعبان ، يبدؤون الاستعداد لصيام شهر رمضان . تخرج النسوة في المساء لشراء التوابل والمكسرات والقطنيات . يُركّبن الأطفال على ظهورهن ، أو يسيرون إلى جانبهن إذا كانوا قادرين على المشي ، ويحملن القُفّات والسِّلال في...
(الحياة مستشفى ، كل نزلائها تتملكهم رغبة تغيير الأسّرة)* بعد اكتشاف إصابات محلية خصصت المدينة جناحا بأحد المستشفيات العمومية للحالات التي ظهرت عليها الأعراض الأولى لفيروس كورونا . كيف أصابت الحُمّى الحاج عامر واحتدّ سُعاله ، وهو الذي اتخذ كل الاحتياطات ؟. قبل الحظر الصحي اقتنت الحاجة زوجته كل...
تأملت خطوط يده . رأت امرأة ، تمشي نحو الأفق ، تلتحف إزارا أبيض ، لا يُشتكى منها قصر ولا طول . بشرتها صافية مثل الماء ، يكاد وجهها يعكس صورة من ينظر إليها . رفعت العرافة بصرها ، وتأملت ملامح عَمْر ، وصمتت قليلا ، ثم همست بصوت واهن ، كأنها تتحدث إلى نفسها : ـ كرامة ! المرأة ذات الشعر الغجري . قيل...
لو حكى علي ذلك بالتفصيل الممل اليوم ، لما صدقه الناس . سيقولون بأنه عاش في زمن آخر ، وكوكب آخر . منذ شهور وهم يبحثون عنه . رأى أحدهم يجلس بجانب دكان بائع الفحم والغاز . في المرة الثانية رأى شخصان غريبان يقفان أمام دكان البقال ، ويتبادلان معه الحديث كأنه صديق قديم . في كل مرة يجدهم يراقبون مدخل...
على هامش القمع الذي تعرض له المدرسون والمدرسات الذين يطالبون بالإدماج في الوظفية العمومية . قرر ماهر المشاركة في المسيرة التي دعا إليها زملاؤه في المهنة . أكثر من ثلاث سنوات وهم ينظمون المسيرات ، للمطالبة بإدماجهم في الوظيفة العمومية . ماهر لم يمض على تعيينه سوى بضعة أشهر . عندما نزل من...
بعد عودة احميدة من السوق نزع حذاءه ، وقبل أن يجلس في الصالون مع ابنه سعيد ، غسل يديه بالصابون . قبّله وخاطبه بنبرة حزينة : ـ مشينا فيها أوليدي ، خرجو على البلاد ، لا صحة لا تعليم . أجابته فاطمة من المطبخ : ـ الطفل ما يزال صغيرا عن فهم هذا الكلام الكبير !.. ابتسم سعيد ، وبدأ يبحث عن هاتف والده ...
كبور ولد الفقيه عندما سمع بخبر تقنين القنب الهندي ، هزه الحنين إلى الماضي . فقد كان تاجر مخدرات صغير ، لا يتجاوز رأسماله ألف وخمسمائة درهم ، ويربح ثلثها تقريبا . لكن المشكلة هي أن الفترة التي يقضي في السجن ، تُضاعف أيضا ثلاث مرات الفترة التي يقضيها (حرا) . تعب عندما تقدم به العمر ، وبدأ يفكر في...
استيقظ عدنان يوم الأحد باكرا . غسل وجهه بسرعة ، وسخّن كأس شاي كما نصحته أمه ، وتناول معه كسرة خبز ، وضع داخلها ملعقة من زيت الزيتون . أغلق الباب بالمفتاح ، وخرج إلى سوق الخضر الذي يبعد عن المنزل بحوالي عشرات الأمتار . في الحقيقة هو ليس سوقا . في البداية كان ساحة يلعب فيها الأطفال الكرة . ثم جاء...
الهاتف لا يتوقف عن الرنين . رفعت هناء السماعة ـ صباح الخير ، خالتي عائشة . عرفتها من الصوت ، ورقم الهاتف ، ثم أضافت بغبطة ، قبل أن تسألها : ـ أمي وضعت مولودا صبيا . زغردت الخالة في الهاتف ، وتابعت : ـ مبروك يا بنتي هناء ، أصبح لك أخ ، يشد عضدك ويحميك . كيف حال أختي زهرة ؟ هل المولود في صحة جيدة...
درج عبد الله على الاعتناء بهندامه عندما يخرج للتجول في المدينة . اليوم قرر أن يتناول وجبة غذاء في مطعم يقع في الشارع العام ، من غير أن يؤدي ثمنها . اختار طاولة قريبة من الباب . جلس وتناول لائحة الوجبات المتوفرة مصحوبة بالأثمان المقابلة لكل صنف . عندما قدم النادل طلب منه وجبة كاملة بالسمك...
رغم أنها في الأربعينات ، ولا تنقص أكثر من خمس سنوات إذا سُئلت عن سنّها ، فقد أنهكها المرض . لم يَعُد بإمكانها تحمّل الألم . إرشادات المستشفى العمومي ووصفاته لم تنفع معها في شيء . نصحها الجيران بأن تزور طبيبا مختصا . دونت الكاتبة اسمها ، وطلبت منها الجلوس في صالة الانتظار حتى يحين دورها . حملقت...
أتمنى على الحكومة والبرلمان وهما يقترحان ، ويناقشان مشاريع نصوص لتقنين زراعة الكيف أن يضعا قوسا ، أو أن يفتحا ثغرة بتعبير أهل التشريع ، تسمح لمن يرغب في زرع مزهرية أو مزهريتين بنبتة الكيف في بيته ، ولن يبخل عليهم الناس يوم الاقتراع برد الجميل ! وشم في الذاكرة ******** اعلم أعزك الله أن...
وشم من ذاكرة ساحة جامع الفنا محمد بن محمد (رحمه الله) ، هكذا قدم اسمه الحقيقي لبعض المقربين منه . قيل بأنه من قبيلة تلوات معقل الباشا لكلاوي . وقيل بأن والده كان فقيها وجنديا في حرب فيتنام ، والعهدة على الرواة . في الحلقة لا يحب الحديث عن أسرته ، فقط يردد في بعض الأحيان بأنه ابن الهلال الأحمر...
عندما كبرت فاطمة وانتقلت إلى التعليم الثانوي ، كان الوالد يحكي لها بأنها ولدت في نهاية شهر دجنبر من سنة 1979 في عز الأزمة الاقتصادية والسياسية التي عرفها المغرب ، قبل ثلاثة أشهر من الإضراب البطولي ليومي 10 و11 أبريل في قطاعي الصحة والتعليم ، وعلى بعد حوالي سنة ونصف من إضراب 20 جوان 1980 الذي...
مُعدّ البرنامج ارتدى غانم هندامه ، ورشّ قليلا من العطر على صدر القميص ، وأغلق أزرار البذلة . قبل أن يدلف مع الباب ، طبع قبلة على الخدّ الأيمن لزوجته . تابعته بعينيها ، وهو يفتح باب السيارة ، ويُلقي الهاتف بجانبه ، ثم يربطه بالميكروفون . يُطلّ من النافذة ، ويَعدها بالعودة إلى البيت مبكرا . انطلقت...

هذا الملف

نصوص
61
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى