غير مجنس

نصوص اختار المحرر، أو كتابها عدم إدراجها في تصنيف محدد
حين دعوت الليل ليستريح على صدري، ويلقي بظلمته الموغلة بالمجهول والغموض بأعماق ليل عمري وعتمة دربي، ضحك، بسخرية واستهزاء، واخرج من أمعائه المغطاة ببياض ناصع يذهل العين ويخطف البصر لسانا متقدا بفوهات بركانية تسيل من أحشائه إلى أحشائه، واندفع يشكل ملامح الساعات ببريق جهنمي الطلعة، وسالت منه روائح...
هم يسمعون طرقي المستمر على الباب، ويفتحونه بإستمرار، ولكن لا أحد يراني، حتى هذه اللحظة، لم أصدق أنني أصبحت لا مرئياً، ولكن كيف يتحول المرئي إلى لا مرئي؟ أليس من المفترض ألا يرى اللامرئي حتى نفسه؟ فها أنا أرى يديَّ وقدميَّ وبقية أعضائي، حتى وجهي في المرآة، أراه كاملاً لا يشوبه أي نقص! * لثلاثة...
خبر كتب - جعفر الديري تقدمت أسرة أدباء وكتاب البحرين بخالص العزاء والمواساة لأسرة الفنان البحريني محمد عواد، الذي وافاه الأجل الأحد الماضي عن 81 عاما بعد رحلة إبداع وتألق بدأت منذ سبعينيات القرن الماضي. ونعت هيئة البحرين للثقافة والآثار، المؤلف والمخرج والممثل المسرحي محمد عواد. وقالت الهيئة...
رأى فرانسيس بيكابيا، فيما يرى النائم، أنه في طريقه إلى المحكمة، لتقديم شهادته حول جريمة قتل. لم يكن يعرف من هو القاتل ولا من هو القتيل، كما أنه كان يجهل كل شيء عن مكان وتاريخ الجريمة. لكن المحكمة استدعته فلم يكن أمامه سوى الامتثال. في الشارع، استوقفه ساعي بريد أشيب. أخرجَ من حقيبته رسالة وناوله...
يشعر الرأي الأدبي العام بالانجراح العميق لفقدان أمينه العام إبراهيم الخياط. لم يحدث أنِ انجرحت الكتلة الأدبية العراقية هذا الانجراحَ منذ مقتل كامل شياع قبل سنوات قليلة على أيدي جناةٍ مجهولين. المجهول دائما له صفة أدبية تفوق صفاتهِ الفئوية الأخرى، وهي صفة فجائعية كامنة في اللاشعور الجمعي للحاضر...
الاثنين ٢٤ مارس ١٩٨٠ رأى خوليو كورتازار فيما يرى النائم أنه يطارد صرصورا في شقته الباريسية. ورأى ذلك الصرصور وقد انقلب على ظهره في المطبخ وشرع يحرك قوائمه بسرعة واضطراب، ثم إذا به ينتفض و يتحول إلى إنسان اسمه فرانز كافكا. الثلاثاء ٢٥ مارس ١٩٨٠ رأى خوليو كورتازار أنه طفل صغير وأنه يمضي كل مساء...
تستعد مجلة إسخيلوس الأدبية لإصدارتها السادسة.. وتستقبل الأعمال الأدبية إلى جانب النقد الأدبي والفلسفة على البريد الالكتروني مع سيرة مقتضبة للكاتب على صيغة word مراجعة ومصححة لغويا. البريد الالكتروني: [email protected]
بخطواتٍ لاهثة في ظلمة الأزقة الضيقة، مُمْسكاً بأذنه يصغي لصدى ما يسمعه؛ غناء وزغاريد فتيات، أصوات طبل وطار تعلو ثم ينتشلها الريح المتجول. ظلَّ يتأرجح بين الإتجاهات. أسمر اللون، ذو شعر كثيف يلبس جلباب يجتره في كثبان الرمل يعتليه سديري وبيده عصاه، ويتضح شكل سكين تحت الجلباب. البلدة تلك كزهرة تتغذى...
1 ـــ نورس البحر: مغرىً بلذات الشواطئ ، نحوه تصبو الأيائلُ...تعتريه فداحة الأمداءِ ، تحتَ جناحهِ: مدنٌ تشيَّدُ كم قرىً يزري بها الإفلاس. 2 ـــ موائد ميكيافيللي: حسْب الماء جناياتُ العشب و حسب العشب بعالمنا أن يبقى في الظل غريبا فوق موائد ميكيافيللي.
عيد الأضحى في فرنسا: ذبح يقابله ذبح. البعض يذبح الخرفان والبعض الآخر يذبح ذابحي الخرفان. فتجري وديان من الدم لتتشابك فيما بينها ويحدث طوفان هائل في كل سنة، مع حلول عيد الأضحى، تشحذ السكاكين في فرنسا ومعها الألسن؛ ذبح يقابله ذبح. البعض يذبح الخرفان والبعض الآخر يذبح ذابحي الخرفان. فتجري وديان...
لم اعرف أي جنس ينتمي اليه هذا الكلام.. لقد كتبته فقط.. كمصاب بهبوط في الضغط فاتكأ على جدار ما...جدار نبت فجأة أمامه... اتكئ هنا على الحرف... فقط.. . . منذ الصباح وانا راقد على السرير.. لم اخرج من المنزل ولم اجلس على اللاب توب لاكمل عملي المؤجل منذ اسبوع... ولم افعل اي شيء سوى اللعب في الواتس...
(1) تلهج قرينتي بالموعظة فلا استوعبها إلا وهي نائمة! (2) ترفقي بطفلك الصغير وإن شاب رأسه، فقد تعبت أنامله من كثرة اللعب بالأتاري. (3) لو لم تكن إلا جلستهم تلك، وطواعية امتثالهم للطاغوت، بل انصاتهم له وهو صاغرين، إلا جزاءً لهم، لكفى. (4) عقَّ الإنسان (أمه) فكادت أن تخرج اثقالها لولا سمو الأجل...
كتب – جعفر الديري قال وزير الأوقاف والشئون الاسلامية المغربي الروائي أحمد التوفيق ان تجليات ظاهرة التصوف في المغرب على المستوى الجماهيري وعلى امتداد تاريخها الطويل، يضفي عليها نسبية إيجابية، ويجعل متتبعها يستغني عن أي تعبير نظري آخر. جاء ذلك خلال المحاضرة التي ألقاها الوزير مساء السبت 19 مارس/...
صدر للاستاذ الشاعر المصري محمد الشحات ديوانه السابع عشر ( سيعود من بلد بعيد ) والشاعر تخرج في كلية الآداب - قسم اللغة العربية - جامعة القاهرة
توصلت بديوان الشاعرة فاطمة قيسر وانا على اهبة السفر الى امريكا، كنت اظن اني غير قادرة على قراءته لضيق الوقت والتزاماتي الكثيرة. لكن ما ان قرات القصيدة الاولى حتى وجدت نفسي امام اخر كلمة من ديوانها ، ليس سهلا على شاعر ان يحمل قارىء ديوانه على اجنحة الراحة والمتعة ، لكن شاعرتنا استطاعت ان تكسر...
أعلى