نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

الجزائر

  1. إبراهيم مشارة - الصورة السلبية للمثقف في الشعر الحديث

    لانريد أن نخوض في المسؤولية الأخلاقية الملقاة على عاتق المثقف في بلده فهي مسؤولية مجمع الإتفاق بشأنها خاصة إذا كانت الشعوب متخلفة وفي مرحلة المنعطفات الكبرى، ذلك ماأسماه فيلسوف الوجودية الكبير جون بول سارتر بالإلتزام أي التزام المثقف بقضايا شعبه وبالدفاع عن حريته وكرامته ولو اقتضى الأمر معارضة النظام السياسي القائم، وذلك ماحدث له بالضبط حين تظاهر مع المعارضين في حرب فرنسا في الجزائر وأصدر من أجل ذلك كتابا بعنوان" عارنا في الجزائر" ، والتزام المثقف بقضايا أمته ونزاهة فعله وصدق قوله ليست...
  2. شادية شقروش - أزمة الجيل العربي في رواية ” شبابيك منتصف الليل “ لإبراهيم درغوثي

    تطرح رواية شبابيك منتصف الليل فكرة المثقف الواعي بالوضع و العاجز عن تجاوزه، لأنه خليط من تركيبة يكتنفها العجز، و بالتالي فكيف يتخلق الكامل من العاجز. تختزن الشبابيك هرم ثلاثي القطب يدور في فضاء مشكلات فكرية قائمة في المجتمع العربي الإسلامي متأثرة بالتعارض بين منهجية الفكر العلمي الغربي و التصورات الدينية المطروحة منذ أربعة عشر قرنا. و لا شك أن الكاتب و هو يحلق بأجنحته الثلاثة (الجنس، الدين، العرف) لم يستطع تجاوز الحقبة المظلمة لذلك نجده يفتح شبابيكه في منتصف الليل، قمة الظلمة...
  3. محمد حيدار - القصة القصيرة وعصر السرعة..

    هل ياتي يوم على الادب يراجع فيه ترتيب انواعه وفقا لمنطق العصر؟ فمن المفارقات العجيبة ان يفضل عصرنا الراهن ــ وهو عصر سرعة لامتناهية في كل شيء حتى في العلاقات الانسانية ــ نوعا ادبيا غير القصة القصيرة فيمنحه الصدارة و الريادة عوض القصة القصيرة التي ــ لامر ما وبدون سابق تدبير ــ تراجعت بشكل مذهل امام انواع ادبية اخرى على الرغم من ان تلك الانواع لاتتفق منطقيا ــ من حيث احجامها و الوقت الذي تستغرقه معالجتها وحتى قراءتها فضلا عن دراستها ــ مع روح هذا العصر الخفيفة القائمة على اللحظة الوامضة...
  4. محمد حيدار - " انطباعات شبه نقدية".. من يكمل قراءة رواية ميشال بوتور “ التحول”؟

    بل من يفهمني ما اقرأ وقد حاولت ان اهرب من عادتي كقارئ حكاية الى قارئ بنية روائية حتى لا اقول دارس ؟ قال النقد المعاصر عنها انها من عيون الرواية الجديدة .. وما هي خصوصيات الرواية الجديدة ايها النقد؟ قالوا انها بلا شخصية قلت وماذا يصنع هنا ذلك الرجل "رب الاسرة " الذي نعته احد اشهر دارسي هذه الرواية وهو ( ميشيل ليريس ) بــــ " الشخصية المركزية " وقد سيطرعلى مسار الرواية كله ولازم الاحداث ــ مشاهدة و مرتجعة معا ــ طوال رحلته النصية ، كمصدر لهذه الاحداث وكمحرك؟ ام ان السر يكمن في كونه بلا اسم...
  5. محمد حيدار - الحكي والقصّ أية علاقة..

    "هندسة الإغواء"، هو عنوان المجموعة القصصية الثانية للكاتب، و هو عنوان ربما أوحى لغير الراسخين في تفريعات علم اقليدس، أن الأمر يتعلق بحقل مستحدث قد أضيف إلى حقول الهندسة، بل و ربما عجب أنصار العلوم البحتة لإقحام مصطلح الهندسة ضمن عالم الادب الذي هو غير عالم الارقام، فالهندسة في نظرهم – وهم محقون - لا يتسع صدرها لنوازع الإغواء، كما أن هذا الإغواء لا متسع فيه لها . لكن في عالم الإبداع الأدبي قد يحدث هذا وذاك، فهو ــ لطرافته ــ قد يحمّل المفاهيم من الأوجه ما لم تكن قد عُرفت به في مظانها الأصلية،...
  6. شعر إيروسي لونيس أيت منقلات - اجلسي بحجري Qim deg rebbi-w.. ترجمة عن الأمازيغية :عاشور فني

    اجلسي بحجري أزيلي مللي يا من أحب أزيلي أحزاني اجلسي بحجري فلا أحد سواك يقدر على تلقي ما يجيئني أنت ناعمة عندما ألمسك بيديّ وكم أحب صوتك عندما تنطقين وعندما أكون في حشة أنت تزيلين همومي اجلسي بحجري نحن وحدنا لا أحد غيرنا اجلسي في حجري وليتحدثوا أو يصرخوا أو يصمتوا لا نهتم لهم أنت ترينني ولم لو تملكي عينين أنت تحسين بي ولو لم تملكي قلبا يخفق أنت لا تهتمين بأحد ولكنك معشوقة الجميع اجلسي بحجري رغم أنهم يعشقونك فأنت قليلا ما تعشقين اجلسي بحجري يسرني ويسعدني أنني من بين من تحبين لو سالوني: من...
  7. محمد حيدار - مجتزأ من رواية " ما وراء الخط الاخر"..

    فهو منذ ان صارح محمودا أيام ثكنة " الراس" بمدى الإعجاب الذي يكنه للالمان ، لايزال على بعض رأيه ذاك حتى ورصاص هؤلاء يتساقط حوله كالمطر، إنه كمن دخل سوقا لا مصلحة له فيها ، لا مع البائع ولا مع المشتري، ولذلك بقي بين قناعتين ؛ فهو يحارب الالمان إعلاء لشأن بندقيته، وليس نصرة للعلم الفرنسي ، وهما طرفا المعادلة اللذان لم يتمكن من التعبير عنهما بوضوح، فقد يكون من الصعب التفريق بين الامرين ، شرف البندقية ونصرة العلم ، لكن بوداود يدرك في نفسه حدود هذه التفرقة ، ولو بشكل لايستطيع شرحها بتفصيل ،...
  8. مولود بن زادي - أدب السيرة والبوح النادر في أدبنا العربي.. قصة أمين الريحاني مع مي زيادة..

    لم يكن أمين الريحاني (1876 – 1940) رائدا من رواد الأدب المهجري في القارتين الأمريكيتين أواخر القرن 19 ومطلع القرن 20 فحسب، بل أيضا رائدا من رواد النهضة، وفارساً من فرسان التحرر في الوطن العربي. وجسرا ثقافيا وحضاريا بين الشرق والغرب. هو أمين فارس أنطون يوسف بن المطران باسيل البجاني، من بلدة الفريكة في جبل لبنان، الملقب ب"الريحاني" لكثرة شجر الريحان بجوار منزله. جمعه الإيمان بالانفتاح والتحرر بأدباء محليين من أمثال أستاذ الجيل أحمد لطفي السيد ونابغة الشرق مي زيادة (1886-1941). وبهذه الأخيرة...
  9. مقتطف أمير ضهير - ظل بريجيت.. (مسودة) - الفصل الأول من رواية

    مرت الأيام سريعة في موسكو، وبدأت المفاهيم المترسخة داخلي بالذوبان كالثلوج بعد أن قمت بالتخلص من الصوت الغريب الذي كنت أسمعه يصدح في عقلي، لكني لا أشعر أني على ما يرام. لم يعد هناك شيء يمنعني من إشعال سيجارة كل دقيقة دون توقف. أو إلقاء قارورة ماء على الرصيف؛ ثم مغازلة فتاة شقراء في محطة الحافلات بألفاظ بذيئة. إنني أشبه الآن ذلك الجورجي الفظ صاحب المقهي الذي ينظر لي منذ ساعة كاملة وهو يلعن الحظ الذي جعلني أتناول قهوتي الصباحية في المقهى الذي يملكه. لاحت ابتسامة ساخرة على وجهي وأنا أتذكر...
  10. عاشور فني - هندسة الجهل في التاريخ الإسلامي.. أقاتلك برجال لا يفرقون بين الناقة والجمل

    هاتفني صديقي هذا الصباح مهنئا اياي على الاهتمام بموضوع علم الجهل بعد نشر مقالة الأستاذ سعيد هادف. وأضاف أن ذلك ليس غريبا على مساري الذي بدأته في طلب( العلم) منذ قرابة 50 سنة وربما سيؤول ذلك المسار الآن إلى أن افضل علم هو أ (علم الجهل). فواقعنا بعد نصف قرن ينحدر يوما عن يوم ولم يعد التعليم يسمح للمتعلمين غالبا باكتساب معرفة أو منطق في التحليل بل مكن الكثير منهم من تحصيل الشهادات دون معرفة وجعلهم عرضة للتوظيف وأهلهم للاستعمال في حملات التعبئة والتضليل. أغلبهم لم يحصل المعرفة بل اكتسب نوعا...
  11. سعيد هادف - علم الجهل أو الأگنوتولوجيا «Agnotologie»

    الأگنوتولوجيا (Agnotologie)، مقتبسة من الكلمة الانكليزية (Agnotology)، المنحدرة من اللسان الإغريقي وتتكون من السابقة (a) وتفيد النفي، وكلمة (gnôsis) وتعني المعرفة وكلمة (logos) وتعني الدراسة أو العلم. الأگنوتولوجيا، أو علم الجهل، علم يتغيا دراسة الإنتاج الثقافي للجهل. وقد صاغ هذا المصطلح مؤرخ العلوم روبرت بروكتر (Robert N. Proctor) عام 1992، ومنحه رؤية جديدة لدى تيار تاريخ العلوم وجعل من الجهل ذاته موضوعا للدراسة. بدلا من ذلك السؤال التقليدي، ماهو العلم؟ (السؤال الكلاسيكي للابستيمولوجيا) أو...
  12. مولود بن زادي - الكاتبة الأمريكية سوزان كولنز.. ذلك اللغز المحيِّر!

    قليلون هم الكُتَّاب الذين يملكون قدرة خارقة على جذب اهتمام شرائح واسعة في المجتمع، والتأثير في أفراده صغارا وكبارا معا، بما يمليه العقل، ويجود به الخيال. من هؤلاء الكاتبة الأمريكية سوزان كولنز (مواليد 10 أغسطس/آب 1962).. كاتبة لمع نجمها في سماء الولايات المتحدة والعالم بمؤلفات رائدة مثل (سلسلة مباريات الجوع)، وأقوال خالدة على منوال "ليتني أستطيع أن أجمِّد هذه اللحظة، في هذا المكان بالتحديد، والآن بالتحديد، وأعيش فيها للأبد." ومع أنها نالت شهرة عالية، وحققت بمؤلفاتها المثيرة مبيعات قياسية، ما...
  13. عنفوان فؤاد - قراءة في المجموعة الشعرية "وأكتفي بالسحاب" للشاعرة الإماراتية خلود المعلا

    "الشعر مخطوطة شبحية تحكي كيف يتكون قوس قزح وكيف يختفي" - كارل ساندبرغ من هنا نتعرف على ما ينتظر القارئ -المسؤول- من مهام شاقة وماتعة بذات الوقت. فالقارئ الفطن هو الذي يبحث في مكنون الدلالة أكثر منه في الكلام المصرح به، ساعتها يحظى بمتعة القراءة ويستأنس بعوالم الكاتب فلا يود الخروج منها ولا مغادرتها. من خلال قرائتي لما كتب حول المجموعة الشعرية المعنونة ب (وأكتفي بالسحاب) لخلود المعلا بلغني ما بلغني، وقد حاولت تلخيصه في بضع نقاط: -لمسنا من خلال الديوان الشعرية والشاعرية للكاتبة اﻷستاذة خلود...
  14. عنفوان فؤاد - منشارُ العادةِ الشهرية!..

    الشجرة التي طالما تباهت بنضارتها ووزعت بحكمة الماء والهواء حتى أخمص نسغها. كانت تمشط غضب الريح فجأة يستحيل إلى وشوشات مراهقة. اليوم جعلوا منها بابا مرهقا باللاهتمام. أكبر احتمال يمكن أن يشغله بعد اليوم؛ أن تركله قدم سكير أن تصفعه يد مراهق، وفي غفلة من صاحب الظل يتبول عند قدميه كلب الجيران الأعمى. * ستأتي الريح بعد أن عضّها منشار العادة الشهرية وستنبت المسامير في لحمها جِراءً تنبح بوجه السماء وستغدو نشارتها قطنًا في أُذنيّ الله. * ستسأل عن الشجرة، ستلجأ إليها، ستحكي لها عما يشغلها، عما...
  15. حيدر العايب - المعهد العالي العالمي للفكر والحضارة الإسلامية بكوالالمبور ( ISTAC ) فلسفته ورسالته الفكرية..

    تعود فكرة إنشاء المعهد للفيلسوف الماليزي سيد محمد نقيب العطاس (1931- ) وسياسته في إصلاح الفكر الإسلامي عموما والتعليم على وجه الخصوص مشخصا الداء في تشوش الفكر وانعدام الأدب، وهذا طبعا لا يلزمه إلاّ علاجا نلتمسه عبر إعادة بناء الفكر وفق سياسة تعليمية إسلامية تستمد مقوماتها من قلب الرؤية الإسلامية للوجود، وهنا كان دور المعهد العالي العالمي للفكر والحضارة الإسلامية ISTAC الذي أسّسه العطاس عام 1991، أين شكل المعهد البعد العملي والإجرائي لأفكار العطاس، وتفعيلا لمشروعه الفكري المتعلق بأسلمة...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..