نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

سوريا

  1. جورج سلوم - عيد الحب

    دقّت جرس الباب كثيراً قبل أن يَفتح .. بدا معروكاً كأنّه خرج من معركة ضارية خسِرَ فيها كل ما يملك .. ذقنُه شئزةٌ خشنة كمكنسةِ الأرض .. شعرهُ منكوشٌ داخَلَه العرق والدّهن .. رائحته مخلوطة برائحة بيته .. دخانٌ وعفنٌ وروائحَ أخرى .. قالت : - أعرف أنك في الدّاخل .. لذلك وضعتُ يدي على الجرس بإصرار حتى فتحتَ الباب .. وقلت في نفسي أذكرك في عيد الحب إن كنت تناسيتني قال: - ما عاد للحبِّ مكانٌ في قلبي .. جفّت تربته وذبُلت وردته وذابت شمعته .. طلّقَني الحب بالثلاثة ، فغدا عيده ذكرياتٍ مؤلمة كعيد...
  2. رياض الصالح الحسين - العاشق.. شعر

    اعطِ القناص رصاصًا و انتظر بضع دقائق فسيملأ الشوارع بالجثث .. اعطِ النجار خشبًا و انتظر بضعة أيام فسيملأ البئر بالنوافذ .. اعطِ الحداد حديدًا و انتظر بضعة أشهر فسيملأ البراري برجال يشهرون السيوف .. اعطِ البستاني بذارًا و انتظر بضع سنوات فسيملأ الصحارى بالأشجار .. أما العاشق أما العاشق فلا تعطه شيئًا ففي قلبه ما يكفي الدنيا من السيوف و النوافذ من الأشجار و الجثث
  3. رياض الصالح الحسين - كنجمة في السماء، كوعل في الغابة

    أمامي الكثير لأعطيه و خلفي الكثير للمقابر أمامي النهر و رائحة الصباح و الأغاني البشر الرائعون و السفر و العدالة و خلفي الكثير الكثير من الكهنة و التماثيل و المذابح و ها أنذا أمشي و أمشي بين هزائمي الصغيرة و انتصاراتي الكبرى و ها أنذا أمشي و أمشي متألقًا كنجمة في السماء و حُرًّا كوعل في الغابة لي وطن أحبه و أصدقاء طيّبون بنطال و حذاء و كتب و رغبات و وقت قليل للرقص و الجنون و القنبلة لقد بدأت أتعلم كيف أبتسم و أقول وداعًا و بدأت أتعلم كيف أتألم بعيدًا عن الضجيج و العواصف أما الكلمة الجميلة،...
  4. وائل السواح -حين قرأنا خبر موت رياض الصالح ونحن في سجن تدمر”

    كنا نجلس في مهجعنا في سجن تدمر نهاية شهر تشرين الثاني/ نوفمبر من عام 1982، عندما وصلتنا قصاصة من جريدة سورية، تهافتنا عليها، نستطلع الأحرف كتميمة سحرية. كان فيها أخبار عن القطاع العام والحركة التصحيحية وفلسطين والإمبريالية والمنجزات الاشتراكية. وفي إحدى زواياها نعي لرجل كان يضج بالحياة أكثر من الحياة، ويعيش في الموت أكثر من الموت، ويكتب شعراً لا يشبه الشعر لأنه هو الشعر. مات رياض الصالح الحسين. لا أذكر إن كنت قد بكيت وقتها، أم أنني خجلت بسبب وجودي مع أربعين رجلاً آخر في مستطيل مساحته عشرون...
  5. وليد الزوكاني - في ذروة الألم الباهلة

    يموت الإنسان كما يموت الحيوان تماماً، يتألم بنفس الطريقة، يخاف، يضطرب، يختلج. يمكن أن ينزف على قارعة طريق حتى الموت، أو يبقى تحت سقف متهدم، أو تحت جدار منقضّ، أو في حفرة نيران ليذوب جسمه الطري، كقطعة من البلاستيك. يتألم مالا يستطيع الجسد أن يتخيل. فضاء من الألم ممنوحٌ لأحاسيسه الرهيفة، فضاء هو الأبد بعينه، لترفّ روحه المتعبة، طائراً مرهقاً في أعاليه. الألم هو الجنسية الحقيقية للإنسان، مثلما الحلم هو الوطن الحقيقي الذي يحاول بناءه دائماً، والدفاع عنه باستمرار. في الموت والدمار والألم،...
  6. إبراهيم محمود - جَنَّ الحجَر.. شعر

    جنَّ الحجـرْ واستلَّ من أتون سخطه الشررْ كي يبعد الأيدي التي سعت إليه ثم ما أبقت عليه صارت المصافحةْ مسافحةْ وصاح هل أنتم بشرْ؟ واخجل الجماد منكمُ واخجلُ الحياة منكم واخجل الدابة والدود وواحنق المدرْ جن الحجرْ وأعلن الحداد حيث يكتوي جماده وجنَّ في أعطافه حِداده وقد تناثرت شظاياه وأعياه الكدرْ وقال يا أخوَّة الجماد ما هذه البلاد ونحن صرعى خطر ٍ ونحن في مرمى الخطر جن الظلام وانشطرْ جن التراب وانفطر جن جنونُه الشجرْ ومد غصنه الجريح يعلِم الحجرْ مخاطباً وملؤه الكدر أن لست وحدك الملاقي للأمَرّْ...
  7. حسان عزت - بين أنيابه تموء.. ليست قصة

    حين خطفها الهواء العاصف بزئير ومطر رأيتها في عراكها البالغ تتقلب في موائها الصامت تحته ، وهي تضربه وترده وتقاوم رغبته المجنونة بكل ما تستطيع .. كان الطريق خاليا من الناس الا من ظلال بعيدة تنخطف كالأشباح وإلا من بعض القطط المرتجفة والكلاب الشاردة التي لا مأوى لها .. كانت الشجرة التي تسمع وترى ماترى تتحرك من جذورها وبكل فروعها وأغصانها ، تريد ان تنقذها وتخلصها من بين يديه المتشبثة وجسده المحموم ..ولا تستطيع وكانت هي تتشقلب تحت زنديه لا تملك هربا ولا فكاكا حجارة الرصيف تلتمع وهي تكزّ على...
  8. جورج سلوم - سوريالية..

    الشمس خائفة من الإشراق حتى لا تنثقب صفحتها برصاصة صديقة ، فتحجّبت بإزار الليل وأطالت فترة الغسق ..والليل كستارة المسرح الكهربائية أسدِلت وانقطعت عنها الكهرباء فأرخى سدوله ..والثقوب الكثيرة في الستارة كشفت بعض ما يجري في الكواليس .. والممثلون يجب أن يظهروا ملثّمين لضروراتٍ أمنية ! وصاح الديك ثلاث مرات وتلفّت حوله ودُهش إذ لم يخرج أحد من بيته ..وأعاد الصياح حتى بُحّ صوته ..ولم يكن ليعلم أنّ هنالك حظراً للتجول ... كانت رحى الموت ماتزال تعمل منذ ليل البارحة ...وكلّ من حظيَ بقبرٍ يفترشه...
  9. خليل مردم بك - جمهرة المغنين..

    أو شرح قصيدة السيد عبد الرحمن ابن النقيب المعروف بابن حمزة التي يذكر فيها المغنين والندماء في الدولتين الأموية والعباسية لا مرية بأن الغناء راحة الروح وترجمان العواطف ومسرة الشعور ومثير الاحساسات ترتاح إليه النفوس على السراء والضراء وحين اليأس وينفث الإنسان به ما أكنه صدره في كمين التأثرات وجن في حنايا ضلوعه من خفي السرائر مما لا يدركه الوهم ولا يتوهمه الإدراك فما يكاد يطرق سمع السامع حتى يفعل به فعل الكهرباءة بالأجسام فكم من جبان عاد بتأثيره شجاعاً وبخيل أصبح جواداً أو عزهاة أمسى وامقاً فأي...
  10. أمجد الطرابلسي - زهرة آذار.. شعر

    (مهداة إلى صديقي أنور العطار) يا زهدةً بعدَ طويلِ الأسى ... جادتْ بها أفراحُ آذارِ حُيّيتِ بَلْ قُدسْتِ من زخرةٍ ... رَفَّتْ رَفيفَ الحُلُمِ الساري حُيَيتِ من مَزْهوَّةٍ كالصبا ... مُحْمَرَّةٍ كالَّلهبِ الواري طلعتِ فانجابتْ غُيومُ الأسى ... مِن بعدِ أرياحٍ وأمطارِ بَسَمتِ للرَّوضِ وَحَيَّيتْهِ ... تحيَّةَ الغائبِ للدارِ فَضَجَّ بشراً واكتسى حُلةً ... بيضاء من نور ونَوّارِ وانبعثَ الوُرْقُ بأفيائِهِ ... تشدو لآصال وأَسحارِ ودَغْدَغتْ أفنانَه نَسمةٌ ... تَخْطِرُ بين الآس والغارِ تالله ما...
  11. خير الدين الزِّرِكْلي - أنت يا شمس.. شعر

    أنت يا شمس علة العلل ... لحت تحيين ميت الأمل حجبتك الغيوم عن ملأ ... بات لما صددت في خبل عشقت الغيوم بازغة ... تذرين الأقمار في خجل ترسلين الشعاع مبتسماً ... يتجلى كالوحي للرصل وتشدين في السماء ضحى ... دولة تلك ربة الدول دولة النور لا ظلام بها ... أنت كؤنتها من من الشعل تدخلين الكوى بلا وجل ... وتنيرين ممظلم السبيل وتزورين عاشقيك فما ... إن تواريك خشة الملل كلما أشرق النهار بدا ... منك وجه يرام بالقبل تتمشين غير جازعة ... في فسيح الفضاء في مهل تبهرين الأبصار طالعة ... تتردّين أبهج الحلل حبذا...
  12. جورج سلوم - استراحة المحارب.. قصة قصيرة

    اليوم أكملتُ سنيني ..؟! هكذا قال لي ملاك الموت : اليوم دقّ ناقوس النهاية.. اثنان وخمسون عاماً ..بعدد أوراق اللعب ...فهل أحسنت اللعب على مسرح الحياة؟ فلا يقاسُ العمر بعدد السّنين ولكنْ بنوعيتها...هكذا أردف ملاك الموت: ( وما كان لنفس أن تموت إلا بإذن الله كتابا مؤجلا... ) إذا كان تمام العمر تسعين عاماً فأنت تجاوزتَ نصفه وبدأ مخططك البياني بالانحدار ..وحسب علم الإحصاء فقد تموت بذبحة قلبية أو بالسرطان أو بحادث سير أو بكارثة بيئية أو تموت مقتولاً على يد مسلّحٍ مقاتل أو لصٍّ سارق ... فإذا...
  13. إبراهيم محمود - في نص محرَّر من الذَّيْل.. شعر

    انصبْ في خطوك عاصفة تكسب أفقاً مترامي الأطراف يأتك ِ نهرٌ في الحال بحار اللون فتأمن صخرة روحك أعلى القمة رؤياك حذار ٍمن ذيل ٍ وقح يتلبس زاوية من نصك أو يستغفل نبضاً فيك فينقلب النص قطيعاً من ماعز أو خرفان تائهة ليعلَن عرس ضباع ٍ وبغاث الطير حذار من ذيل يستدرج روحك في لحظة سهو سيفقد نصك أبواباً تمضي بيقينك صوب دروب معان لا شيء يقيك إذا الذيل يفيك ببعض من آفته ستخسر خطوك تخسر نجمتك الكبرى تخسر بوصلة الحْلم ووهْج الليل السريّ وتخسر يمناك ويسراك إذا ما الذيل تلبَّس نصك لن تحسن تعبيراً عن أثر...
  14. أيمن مارديني - فاتحةٌ للغةٍ.. لعمرٍ.. لصديق .

    أقرأ عليك الفاتحة، فاتحة النشيد الذي غنينا، فاتحة التاريخ، وكم فزعنا عندما علمنا أن كل الطرق تؤدي الى تراث الدم، وفقه الرجم، ونهايات الزمان. -اقرأ علي فاتحة الأشياء .اقرأ . - ما أنا بقاريء . وتقرأ أنت ما بدر مني اليك، وما خطر لك عند أول قبلة لحبيبتك، ذات الشعر المشدود من شعاع الى سحاب،الى قمر، والى أسطورة الناي الأبدي. وتعلن الفاتحة عن وجودها بجرس من سورة العشق، سورة النور والرحمن، وألا بآيات الفاتحة تكذبان. وخلف ورقة من توت نخبىء عذريتنا التي خطفتنا سريعاً على جناح الرحمة. نقرأ سوية،...
  15. جورج طرابيشي - من قتل الترجمة في الإسلام؟..

    تبدو مصائر الترجمة في الثقافة العربية الإسلامية الكلاسيكية معاكسة لمصائرها في الثقافة العربية الحديثة/ لا في ساعة الممات فحسب، بل كذلك في ساعة الميلاد. فعلى حين أن اعتبارات أيديولوجية خالصة ـ ومتضخمة أحياناً ـ كانت وراء مولد حركة الترجمة وتطورها في الثقافة العربية الحديثة والمعاصرة، فإن اعتبارات عملية حصرية كانت وراء مولد حركة الترجمة في الثقافة العربية الإسلامية الكلاسيكية. فأول مترجم في الإسلام كان زيد بن ثابت الأنصاري الخزرجي الذي تقول المراجع التاريخية إنه كان «يكتب إلى الملوك ويجيب...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..