نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

البحرين

  1. منيرة الفاضل - ثمة نداءات.. قصة قصيرة

    يبدو أمر العائلة عصيّا، فهي نائية وقريبة في آن. كلما تمعّنا في حيثياتها تراءى لنا تقلّب شأنها ووجوهها العديدة المنغمسة في التصلب حينا، وفي ارتخاء لا مبال حينا آخر. يصعب علينا نحن الذاهبين في سلاسة السؤال، تقصّي الجذور الشائكة التي انعقدت وتقاطعت والتوت بعضها على البعض، ومن ثم ضربت بنهاياتها إلى باطن التربة وظلت منغرسة هناك تفيء بظلالها الأزلية. نتراوح في أماكننا، في الجهات التي رأفت بها أقدار سخية وتركتها في حيادية أجساد بشفافية الضوء. لا أحد يستقرئ رواحنا ومجيئنا، غير ما يشفع لنا من...
  2. علي الجلاوي - أقوال حارس المدينة .. قصيدة

    أقول رأيتُ على بابها جالساً وأقولُ سمعتُ الأغاني بسبحتهِ يتوافدُ في إثرهِ الأنبياء لا أقولُ أليسَ هناكَ مكانٌ على الرَّفِ للانحناء *** رأيتُ جبيناً تندَّى برؤياهُ مغتسلاً بالغموضِ على رأسهِ عمةٌ ويداهُ تسافر في الروحِ أو في الرداء جالساً كانَ في حضرةِ الذكرِ نامَ على كتِفِ البابِ واصَّعّدتْ روحهُ غيمةً غيمةً أمْ ترى اصَّعّدتْ في تقاسيمهِ لغةُ البسطاء كانَ يعرفهُ البحرُ لم أنتبهْ كيفَ غافلني قمرٌ /وثلاثُ حروبٍ من العمرِ تكفي ! ولكنَّهُ مثلَ عادتهِ كان مشتغلاً بالضياء جالساً لا أقولُ...
  3. علي الجلاوي - المنامة.. شعر

    المنامةُ تلكَ الصبايا يمررنَ عشقاً ورائحةُ الهيلِ تغسلُ أطرافهنَ * المنامةُ ( مؤمنُ ) في ليلةِ القدرِ يُشعلُ نهدَ صغيرتهِ بالتعاويذِ والصلواتِ * المنامةُ تلكَ وعشّاقها الأنبياء يجيئونَ أبوابها شرَّعاً _ خرجتْ عن كتابِ الحكايا بعطرِ المواويلِ والزعفرانِ * المنامةُ حنَّاءةٌ حَبُلتْ بالقصيدةِ في ليلةِ الفضحِ * قامةُ مِئْذَنةٍ في الخميسِ وبحّارةٌ في الخليجِ المرافقِ شبَّاكها ما تيسَّرَ من دفئهمْ يقرؤنَ ويَعقِدُ أجملُهمْ خيطهُ.
  4. جعفر الديري - ميشال فوكو: المؤسسة الجامعية توشك أن تتماهى مع المؤسسة الأدبية

    خصصت مجلة كلمات في عددها التاسع 1988، حوارا مع المفكر والعالم النفسي الفرنسي ميشيل فوكو، حول الأدب والفلسفة والمؤسسة، قام بترجمته للعربية البروفيسور د.معجب الزهراني. يؤكد فوكو في هذا الحوار أنه إلى الآن لم يحلل أحد من النقاد بشكل حقيقي وعميق كيف أن عددا محدودا من "الخطابات" كالخطاب "الأدبي والفلسفي" تستقبل بنوع من الاحتفالية الطقوسية وتوظف بشكل خاص جدا في الثقافة وذلك رغم تعدد الأشياء والخطابات التي وجدت وأعلنت!! ويبدو له شخصيا، أن هناك دائما، وذلك ضمن الرؤية التقاليدية المهيمنة، من...
  5. جعفر الديري - الرواية البحرينية تتكون

    خصصت مجلة كلمات الصادرة عن أسرة الأدباء والكتاب.. في عددها رقم 21 صيف وخريف 2004، ملفا حول (الرواية البحرينية تتكون)، شارك فيه كل من الروائي والناقد الراحل عبدالله خليفة، الناقد العراقي صبري مسلم، الباحثة العراقية وجدان الصايغ، والباحث عبدالجليل حسن. وعرض عبدالله خليفة بالتحليل والنقد لعدد من الروايات البحرينية، موضحا أن قراءة هذه الروايات المنفردة من حيث ملامح الموضوعات المطروحة وصولا للشكل ومن ثم الدلالات، يعطي صورة داخلية لمشكلات الشكل بالدرجة الأولى، حيث لا يزال هذا الشكل يتسم إما...
  6. قاسم حداد - كل شيء ليس على ما يرام..

    (إذا فشلت هنا في تفسير الشعر، أكون قد حققت أجمل نجاحاتي) 1 أين يبدأ الشعر وأين ينتهي؟ هل يمكن معرفة ذلك؟ لكن أيضا هل يمكن أن نعرف حدود الأفق، أين يبدأ الأفق وأين ينتهي. أنت ترى الأفق هناك، تمشي إليه وتمشي ولكنك لا تصل. إنه أفق، والأفق لا يبدأ ولا ينتهي. انه أفق فحسب, وهكذا الشعر. يقال بأن الشعر قد بدأ مع الإنسان وأكاد أشك في ذلك. ولكنني أخشى أن أقع في الفهم المثالي. أفهم ،مثالياً من نافذة: ( في البدء كانت الكلمة). لأن الشعر الذي أعنيه هو الفعالية/ وليست الكلمة الواقفة لفي المطلق. أقول أشك...
  7. قاسم حداد - الوصية.. قصائد السجن

    ( 1 ) و يكون السجن عليك وشاحا أنت بكورية يوم الذبح تكون الأحلام على كفيك سلاحا. تكون الصوت الصارخ في تغريبة هذا الصيف تكون الدهشة فاكهة و العشق مباحا . أنت الجندي الثاني في جيش الأطفال تكون جناحا . ( 2 ) تخرج ، لكن أباك يظل هناك و لا يخرج (كيف أراك ؟) ما بين السجن و بين السجن مسافة (من يختصر الصحراء لكي أغسل عينيه بعينيّ؟) تخـرج ، لكن أباك يظل هناك سؤالاً ( هل تقدر أن تسأل عنه) صاغك كالشعر و شالته الأصفاد عن الحقل وحيدا تخرج قبل الوقت (و أنا في السجن وحيد) لكنك حين تجيء يناغيك الأطفال (هل...
  8. قاسم حداد - زهرة الحزن.. شعر

    هذه الهاربة العينين والجرح الذي يضحك أمي هذه الخاصرة التعبى من الحزن وبرد الجهة الأخرى ومني هي أمي هذه الثلجية الفودين من حوّل هذا الليل قنديلاً يغني آه يا أمي لقد أعطيتني صوتاً له طعم الملايين التي تمشي إلى الشمس وتبني كنت في صدرك عصفوراً رمته النار ، سمته يداً تخضر ها عصفورك الناري في السجن يغني أنت يا هاربة العينين والجرح الذي يضحك غني ليس بين الضوء والأرض التي تمشي وتحتار وبيني غير هذا الأفق المحمر والوقت وأمي آه يا أمي التي خاطت لي الثوب بعينيها لماذا لا يمر الثوب بالسجن لماذا لا تخيطين...
  9. عبدالله خليفة - ألفُ ليلةٍ وليلة: السيرةُ السحريةُ..

    تشكّلَ الوعي القصصي العربي في العصر الوسيط عبرَ بروزِ مادةِ العجائبية بشكلٍ واسع متضافرة مع مسرح كبير من المشهديات، المتسعة من مدينةٍ صغيرة حتى مدن كبرى عالمية، فغدت مركزاً واسعاً في هذا الوعي الذي تجسّد بأشكالٍ مختلفة في القص والشعر والدين وظل جوهرُهُ العام واحداً. وعموماً فإن الأدبَ القديم البشري يقوم على المدهش والمغامرات كجزءٍ أساسي من العلاقة مع السامعين والقراء والمؤمنين ومن روح الأزمنة القديمة. وجدنا أن العجائبية هذه تظهرُ في القرآن بشكل واسع، عبر عجائبية المعجزات والأحداث...
  10. جعفر الديري - جيفار.. شعر

    الوقتُ الذآهبُ في أعمَآقِ الغابةِ .. مكتوبٌ في اللَّوح. محفوظٌ في حَبَّاتِ البُنِّ الأحمَرِ. مشدودٌ للخيطِ المُدمىْ فوقَ الأغصانْ. مرفوعٌ فوق حَواشِيْ الضوءِ المسلوبِ .. من القمصَانْ. *** الوقت الذآهبُ في أعمآقِ الغابةِ .. لا يتذكُّر مِنْ هذا الوجهِ .. سوى رئتينْ. هل ثمَّة شيءٌ غير العقربِ في السَّاعةِ .. معصُوبَ العينَينْ؟ هل ثمَّة غير عُوآء الثعلبِ حين يمرُّ .. يخالسُ نار المنهومِينْ؟ ما حال الأميالِ تلوحُ وراء العُنقِ الأخضرْ؟ ما بالُ النافذة تخاتِل لهب المِلحْ؟ من أيِّ ثقُوبَ الأيدِيْ...
  11. فريد رمضان - نوران..

    إني سمعت رسول اللّه يقول: إن أول ما خلق اللّه عز وجل خلق القلم فقال له: اكتب، قال: وما اكتب؟ قال: اكتب القدر، قال: فجرى القلم في تلك الساعة بما كان وبما هو كائن إلى الأبد . (تاريخ الطبري) هذا أبونا آدم باع ربه بكفٍ من حنطة (الثعالبي) سبحان من أضاء لي هذا المشهد: بعد أن كان كل شيئ راكداً، صامتاً لسنين بعيدة، ينبثق الشعاع الأول، النور المتحرك من ثنايا التراب، حيث الخطوات تقترب، تلامس أجزاءها، رافعة صروحها، نحو شفق الجهات. في هذه العتمة ينفلت الضوء الأول طاغياً، يقبض المكان بخصلاته المشعة،...
  12. عبد القادر عقيل - أيام يوسف الأخيرة..

    إلى هشام ، وهو يمدّ ، كمتطفلٍ ، عنقه الجميلة ، إلى داخل قلبي ، ليرى صورته المثبّتة هنا " هل أنت يوسف وأخوتك لا يحصون ؟ " قاسم حداد (1) " - يا سيدي ، ماذا افعل لكي أخلص ؟ " . " - …………………. " . أقول له والدموع تزدحم في عيني : " أنا وحداني في هذا العالم ، قل لي ماذا أفعل لكي أخلص " . (2) قبل ثلاثة أعوام ، ولم يكن لي آنذاك من العمر سوى عشر سنوات ، قرر أبي أن يتخلى عنا ، فرحل دون أن نعرف دواعي رحيله ، أو نسمع عنه شيئاً . لم يكاتبنا ، ولم يكلمنا ، ولم يعلمنا بمكان وجوده ، وترك أمي وحدها تنوء...
  13. قاسم حداد - ذئب جائع يتعفف عن الجثث.. شعر

    1 الظلام يقف هناك وأنت تتعثر بحجر ناشز في رصيف خباز ينعي تنوراً موحشاً كيف يمكن احتمال خباز يرثي تنوره في شتاءٍ حزين لفرط الطحين الغائب؟ بين أن تختبر الجوع بأمعائك وخمسين كتاباً عن القمح مسافة من التجربة التي تذيب الجلاميد موغل في جحيم الطريق فيما الدروب مكتظة بالأجساد المعروقة و الأرواح الشريدة فلا تدع شعور الوحشة ينالك 2 هذا ظلام واضح يجعل الشمس الصغيرة نهاراً فاضحاً ظلامك هذا وظلام غيرك وليس للخباز أن يثق بأوهامك فكل رغيف يتوهج في الذاكرة قمر يفتح الطرق ويفضح الحلم كلما نزع إلى الوهم...
  14. جعفر الديري - وراء الحاجز الخشبي.. قصة قصيرة

    من على مقعده وراء الحاجز الخشبي، يطالع عبدالله الناس بانتباه، مؤملا أن يلحظ الأفاق الذي سرق ماله. لقد أعطاه جل ما يملك، ولولا مساعدة زوجه، لما تمكن من فتح هذا الاستوديو صغير الحجم، يعتاش منه وأسرته. ورغم أن كثيرين استسلموا لليأس، بعد انتظار طويل، مازال عبدالله يعيش على أمل استرجاع ماله، ويحلم باستثماره في مشروع يدر عليه ربحا وفيرا، يرفع من شأنه وشأن أبنائه من بعده. إنه حلم كبير طالما أدخله في منزلقات خطيرة، كان آخرها أشدها خسارة. لقد ذهب ماله أدراج الرياح، على يد مستثمر موهوم، وزميل دراسة ظل...
  15. جعفر الديري - عبدالقادر عقيل أول من أصدر قصة مطبوعة للأطفال في البحرين

    عبدالقادر عقيل وجه ثقافي وإبداعي معروف في البحرين والوطن العربي، وهو روائي وكاتب قصصي وكاتب قصص أطفال ومترجم. أصبح عضوا في أسرة الأدباء والكتاب في عام 1974 ، وتولى رئاسة مجلس إدارتها عام 1992، وساهم في تأسيس المجلة الأدبية الفصلية (كتابات) عن مؤسسة دار الغد للنشر والتوزيع وتولى إدارة تحريرها حتى عام 1984، كما ساهم في تأسيس المجلة الأدبية الفصلية (كلمات) عن أسرة الأدباء والكتاب في عام 1986 وتولى عضوية هيئة تحريرها. ساهم عقيل في تأسيس مجلة (كتابي) للأطفال، وفي تأسيس ملحق (بشار) للأطفال وكان...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..