نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

ليبيا

  1. عبد الوهاب الفقيه رمضان - ضعف الدولة..

    فتحت مجلة « الأبحاث تصدرها الجامعة الأمريكية في بيروت – السنة العاشرة – الجزء 2 – حزيران سنة 1957» . أي اكثر من سنة عن استقلال تونس وأقل من شهر عن إرساء النظام الجمهوري . في مقال بعنوان : مهمة الدولة في خلق المواطن الصالح للدكتور أديب نصور لفت انتباهي هذا المقطع : ضعف الدولة في بلاد العرب : حرصت على سوق البديهيات في أول الحديث لظاهرة غريبة في الشرق العربي . 1- وهي أن الدولة تبدو في كثير من المواطن أضعف في كثير من المواطن أضعف من بعض المؤسسات التي تضمها الدولة عادة وترعاها . بيت كبير من بيوت...
  2. عبد الوهاب الفقيه رمضان - الحوار بين المسلمين..

    منذ وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم والفرد المسلم يعيش هرسلة لا يقدر على تحملها أعتى العتاة . اتخذ من لبس جبة الدين مقام الإله على الأرض . الله جل جلاله لم يعدم إبليس حين رفض السجود لآدم . [وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ قَالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِينًا – سورة الإسراء – الآية 61] . إنه العصيان الصريح الذي لا لبس فيه . الرب الذي خلق كل شيء الذي إذا أراد أن يقول لشيء كن فيكون ، الذي له ملك السماوات والأرض ، الذي لا يخرج شيء عن ملكه ولا عن...
  3. أريج خطاب - بداية الحياة الأدبية في ليبيا.. منذ ظهورها حتى العقد السابع

    ظلت الحياة الأدبية في ليبيا مقصورة علي لون واحد هو الشعر التقليدي بموضوعاته المكررة وقوالبه القديمة الجامدة ،فلم تعرف الفنون الأدبية الحديثة إلا في فترة الثلاثينيات من القرن الماضي عندما صدرت (مجلة ليبيا المصورة)سنة 1935 م والتي فتحت أمام الأقلام الناشئة مجال الكتابة فظهرت علي صفحات هذه المجلة عدة محاولات لكتابة القصة القصيرة كانت في بداياتها،أشبه بالمقال الاجتماعي أكثر من القصة القصيرة ،لكن أفضل ما أحدثته هذه المقالات القصصية أنها شجعت الكتاب الناشئين على الكتابة مما حدا بالمجلة أن تخصص...
  4. رزان نعيم المغربي - هاتف المساء.. قصة قصيرة

    كل الأشياء التي تزعجنا نعتادها في نهاية الأمر بعد التكرار، هذا بالضبط ما خطر لي وأنا أعد له فنجان القهوة قبل ذهابي إلى الفراش، ليرفع سماعة الهاتف ويبدأ مسامرة صديقه. كنت في المطبخ، أتأمل ماء القهوة السميك وهو يتقلب ويخرج فقاعة كبيرة قبل أن يغلي ويفور، ضجراً من نار الموقد الحامية، كما ضجرت أنا مما يحدث معنا قبل ثلاثة أشهر، حيث كانت الحياة تمضي بنا رتيبة وهادئة مثل مياه نهر تعرف منتهاها، ولكن فجأة ظهر له هذا الصديق الذي شغله وغير الكثير من طريقة حياتنا. كيف حدث هذا التعارف وأين لاأعلم. مضى...
  5. عبد الوهاب الفقيه رمضان - الاستنساخ بين العلم والخرافة

    يتبادر في الأذهان أن الاستنساخ هو إنتاج كائن حي مطابق لكائن حي سابق . وهذا التصور لا يتطابق مع المنطق السليم إذ أن أي عنصر في الوجود لا يمكن أن يتطابق كليا مع عنصر آخر ، بعبارة مختزلة إن أي عنصر في الوجود لا يتطابق إلا مع نفسه . حتى بالنسبة لنسخ النصوص كتبا أو أوراقا أو نحوها فلو طبعنا مجموعة من النسخ لكتاب الأيام لطه حسين مثلا أو أغاني الحياة لأبي القاسم الشابي فإننا نحصل على أوراق مختلفة تحمل نفس النص ولكن النسخة الأولى تختلف عن النسخة الثانية ذاتا كما أن النسخة الثالثة تختلف عن الأولى...
  6. محمد السنوسي الغزالي - ابو العذارى!.. قصة قصيرة

    كان يوما حالكا لم تبان فيه شمس..غائما..حارا..رطبا ..تنقلب فيه السحنات..يوما بإختصار شديد..من له حدس يحس ببؤسه ورداءته وسوء الطالع فيه..رغم ان ابى علمنى الا اتطير..فشكرا له على هذا التناقض الذى زرعه فى ذاتى..قلت لكم انه يوم حالك لاشمس فى نهاره ولاقمر ولانجوم ولاسماء صافيه فى ليلته..يوم..ليس ككل الايام ، او كما بدا لى... يوم يختلف..مغاير..عندما خرجت من المنزل فى صباحه احسست بإنقباض شديد وكأن شيئا عظيما سيحدث..شىء ربما تضخم فى رأسى.. صحيح انى من النوع المندفع..ولذلك اصدم بحقائق مذهلة بعد ان...
  7. نيفين الهونى - خجل أمنية

    ألن تأكلي من هنا كانت البداية ..لم تكن أمسية ككل الأمسيات .استغرق الأمر الليل كله .لإستيعاب اننى لأول مرة اهتم بإنسان لأول مرة يهزنى الشوق ويحذونى الأمل فى تحقيق أمنية ما فى خاطرى جلسنا على ذات الطاولة لنمارس طوال العشاء فن المجاملة ونتقن لغة النظرات .أخبرته كل شىء وآبى الا أن يثير فضولى ببعض الجمل التى إنسابت من مآقيه كان عشاء عمل فرضته الظروف .صنعته الصدفة .تجاذب مع صديقتى أطراف الحديث .ومن ثم غرق فى صمت رهيب جلست امامه أنتظر فرصةلأنتهزها وأنا التى لم أتعود إقتناص الفرص .ما الذى حدث...
  8. عبد الوهاب الفقيه رمضان - ثورة دموية لحمار مقهور.. قصة قصيرة

    نظر الحمار إلى الفلاح قادما يحمل حزمة هزيلة من التبن الجاف الهزيل ، حيث بخرت حرارة الشمس كل ما فيه من رطوبة وأزال الزمن كل اصفرا ذهبي أو غير ذهبي . تبن سئم الحمار أكله وكادت معدته تتقيّؤه بسبب ما فيه من رداءة طعم ورداءة لون . لاحظ الحمار أن الكمية في هذه الليلة أقل من الليلة السابقة والكمية في الليلة السابقة كانت أقل من الكمية في الليلة التي سبقتها . فكر الفلاح ودبر فوجد أنه يستطيع توفير مال زائد لو أنه أنقص من كمية العلف . منذ أسبوع وكمية التبن تنقص ليلة إثر أخرى . كان الفلاح يملأه زهو بما...
  9. نورا ابراهيم - الغرفة الحمراء.. قصة قصيرة

    كانت حسنةَ الوجهِ .. ناعمةً .. رقيقةً .. منذَ أكثرَ من عشرينَ عاماً ظلَّت والدتها تستعدُّ لزواجِها ؛ لكنَّ النصيبَ لم يطرقْ بابَها ككثيراتٍ غيرها. ـ أتت إليه بعدَ إلحاح الأقارب والأصدقاء ليفكَّ عنها ( السحر ). طلبَ من أمِّها الخروجَ لتبقى معه بمفردِها.. هي إنسانةٌ مثاليَّةٌ .. لكن ماذا عليها أن تفعل ..!؟ تقتربُ من سنِّ اليأس .. يبعثُ الإحباطُ في نفسِها أسىً قاتلاً ، ويثيرُ كوامنَ العذابِ في أعماقِها المشتعلة .. جاءته .. كما الأخريات .. فتح ستارة بيضاء يختفي وراءها باب لغرفة حمراء كاتمة...
  10. سعاد يونس محمد حسين - أراك ولا أراك

    أيها الملتفُّ حول دائرة الأمس .. متطلعاً إلى الآتي بعيونٍ رمادية أما أزحت عنك القناعَ سرمدي وجهك .. والأبعاد البلورية في ملامحك تكاد أن تكون يا رب الهفوات .. أصلك هاهنا باقٍ وفرعك كما جريدة قشرتها نار السماء يا رب الهفوات ألك بعد كل هذا أن تتمارى .. الليل تهاوى امتداده من أجلك .. والنهارات يخنقها الوجوم وأنا .. أراك ولا أراك أشد وتد الإثم منك وأتوارى .. تنبشني من عرق الدم تنزعني من عين أل.. "لا " وترفضني كل الحكايات وأنا .. أراك ولا أراك أيها الملتفُّ آما حان الأوان كي تغفرك كل هذه الخطايا .
  11. عبدالمنعم المحجوب - جحيم ابن رشد.. -1- حدائق الاضطهادات العشر

    أندريه أُركانيا كان أول من رسم ابن رشد "المحكوم بالهلاك الأبدي"، كما قال توما الأكويني، وحدّد بذلك البورتريه العام للشارح الكبير الذى احتفل به العرب، لكن نبذه فقهاء الإسلام، فارتحل ليرحّب به الأوروبيون، لكن نبذه الأكليروس المسيحي. التصاوير الجهنّميّة احتلّت مكاناً عميقاً فى خيالات الأمم، فى هوّةٍ حالكة السواد وراء الكلام الذى يمكن سماعه، وراء الرغبات التى يشحذها الرجاء الحار، ووراء التجدّد بالاعتذار، وهى السمة التى تميّز أبناء الحياة. فى زمن لم نعد نشعر به، يبدو كما لو لم يكن على الأرض، قبل...
  12. عبدالمنعم المحجوب - غار الملح.. قصة

    كانوا كل مساء يسمعون أصواتاً مكبوتة، مثل أنين ملائكي. يعتريهم الهلع وهم ينظرون فى صمت إلى بعضهم البعض، ويرسلون أعينهم إلى السقف العالى الذى تقشّرت طبقاته القديمة. عندما تبدأ جوقة الملائكة كل مساء كانوا يحرصون على ألا يصدر عنهم أى صوت يقطع استرسال تلك الكائنات العلويّة وهى ترتّل أناشيدها العميقة. لم يكن أحدٌ منهم يتكلم. كلّ منهم كان يردّد صلواته فى صمت وهو يغمض عينيه بقوة ويرجو أن يسود الصمت أو أن يُصاب بالصّمم لكى تبقى تلك الأصوات بعيدة عنه. كانوا يسمعون أصواتاً مكبوتة كلّ مساء. لم يعرفوا أن...
  13. سراج الدين الورفلي - العالم في الغرفة المجاورة..

    تعالي اليوم إلى غرفتي حافية فالعالم كلّه في الغرفة المجاورة يشمّ الهيروين ويرقص على موسيقى Guns N’ Roses ويضرب عبيد القرن السابع عشر بالهراوات حيث تنتحر عند كل قُبلة نافذة ويتبادل البحّارة الأعضاء البشريّة كلّما خسروا لعبة الورق كل الحقول اليوم خالية وتتسّع للهرب. كل السماء اليوم مشغولة بالبحث عن مواثيق الملك المزوّرة وجواربه الممزّقة الملوّنة كل السرير لنا ولن يشاركه معنا أيتام القرى النائيّة أو خيول الفقراء أو أطقم أسنان الجنرالات. اليوم نحن أحرار في فم الشمس تعالي قبل أن يستيقظ...
  14. سراج الدين الورفلي – أحذية قاسية

    أحذية قاسية تجوب ظهر هذا الليل الليل الطري المعجون بالغموض والنجوم البعيدة أحذية تحرس السجون من الدفئ أحذية بوليسية تبحث عن أحذية مثقوبة أحذية تنتظر أحذية تركض أحذية لا أقدام فيها تحلم كل يوم بطريق العودة!
  15. رأفت بالخير - ما كان لها..

    لحظة فارقة هيّجتني أغضبتني أخرجت حمم السباب أرجم بها المجتمع المحافظ في العلن وأرسم بجسدي الحُر فضيحته فأنا بنظره ناقصة مارقة **** حوصرت بهذا القماش كَبَّلَني وجعلني كالمومياء ملفوفة بالشاش تختلف ألوانه لكن ما فائدة اللون السجن هو السجن في زنزانة كان أم في قماش في سِجني تعلمت نفاق النفاق وكيف أتوج أميرةَ كل العشاق بفضيلة مزعومة يشهد عليها رفاق الزقاق في سجني تعلمت خداع السّجان فطباعه واحدة منسوخ ..لا يجدد تعلمت أن الإرادة الحرة تولد في لحظة بالعبودية بالعذاب غارقة تُولد في لحظة فارقة
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..