نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

مقالة

  1. ميخائيل سعد - أنطاكية مدينة الله العظمى

    عندما دعاني الأب إبراهيم فرح إلى زيارة أنطاكية، حضرت إلى ذهني فوراً صورة القمر الذي كان يمر فوق جبال قريتنا الأرثوذكسية ”حزور“. كنت أعتقد أنه يكفي للإنسان أن يصعد إلى قمة الجبل ويمد يده كي يلتقطه أثناء صعوده في السماء. كانت أنطاكية (مدينة الله) مثل قمر ”حزور“، قريبة جداً، رغم أنها لم تكن مرئية إلا في كلام الكاهن في قداس الأحد من كل أسبوع، عندما كان يتوجه بالدعاء إلى ”رئيس كهنتنا“؛ بطريرك أنطاكية وسائر المشرق. كنت أعتقد، وقتها، أن البطريرك أهم وأكبر شخصية في ”الدنيا“ ما دام الكاهن كان يطلب...
  2. آنايل ليبوفيتس-كوينهين - من الشيطان إلى الشيطان D’un Diable au diable" عن جاك لاكان ".. النقل عن الفرنسية: ابراهيم محمود

    جاك لاكان: الشيطان ، العبقري ، المعبود ، الروح المتألقة brillant esprit ... تثير الشخصية تعاطفاً يمكن أن يصل إلى حد الإعجاب السعيد l’admiration béate، أو على النقيض تماماً ، المشاعر العدائية sentiments hostiles التي تصل إلى حد الكراهية الصريحة détestation franche . إنه وفقًا لميل كل واحد ، وإنما نادراً ما يكون غير مهتم تماماً - هل سأذهب بعيدًا إلى الاعتقاد بأن هذه الأشياء ضرورية ، بعد أن لم أسمع بالمحلل الشهير؟ هذه الملاحظة تجعلني أثير سؤالاً: أين الشيطان في لاكان؟ من أين جاء البعض أن يروا...
  3. نزار العاني - طيب تيزيني : أين أنت ؟؟؟ (2)

    سبق لي أن اخترت مقاطع منتقاة وبقصد من كتاب د. طيب تيزيني " من ثلاثية الفساد إلى قضايا المجتمع المدني " ووضعتها على صفحتي دون أي تدخل من قبلي ، إِنْ بالشرح ، أو بالتعليق ، وواضح لمن قرأ تلك المُجْتثّات أن د. تيزيني قد تنبأ منذ عام 2000 باحتمال اندلاع النار في سوريا ، وأنه حدد بشكل قاطع الأسباب التي ستسهم بذلك ، ولكن صوته المعرفي ، انطوى في ضجيج الجهل السياسي والمعرفي والفكري الذي يضرب بأطنابه كافة وجوه النشاط الدولتي والإجتماعي والأمني في سوريا . في هذا النص ، سألجأ أيضا إلى اختيار مقاطع من...
  4. نزار العاني - طيب تيزيني : أين أنت ؟؟؟ (1)

    ( مقدمة قابلة للتجاوز ) بمثل هذا العنوان أعلاه الباحث عن الدكتور تيزيني ، أو قريباً منه ، كتبتُ مقالة نُشرت منذ أكثر من ثلاثين سنة ، اعترضتُ فيها على عقد ندوة في دمشق ، برعاية جريدة "الثورة" السورية ، تتناول كما هو مُفترض العلاقة الجدلية بين تراثنا وواقعنا ، ولم يُدْعَ إليها الدكتور طيب تيزيني الذي انْبَنَتْ شهرته آنذاك على اشتغاله الأكاديمي والفكري والمعرفي على مشروعه المعروف " التراث والمعاصرة" المتماهي مع عنوان الندوة . قلتُ يومذاك في مقالتي أن الندوة المزمع عقدها دون مشاركة الإختصاصي...
  5. إبراهيم منصور - عن البَرْدَعَة.. (بحث لغوي)

    كل معني باللغة يشغله ما يخص المعاجم، فالمعاجم هي "المخازن اللغوية". ومع ذلك فمن الخطأ البالغ أن يظن أن المعاجم "هي اللغة " فهذه نظرة غير واقعية وغير علمية. أما فيما يخص معاجمنا اللغوية فلدي حولها من الكلام ما لا يرضي اللغويين، بل أقول ما يغضبهم مني، لكن هذا حديث يطول، نعود إليه حينما تسنح فرصة أخرى. سوف نبحث اليوم في معنى لفظ "البردعة" وهي أداة ذات شأن أي شأن في حياة الفلاح، وغير الفلاح، ويكفي أن تعود للأحاديث النبوية الشريفة، والسيرة النبوية، وكتب التراث، وكتب الأدب حتى الربع الأول من القرن...
  6. أمين الزاوي - في مئوية الكاتب محمد ديب.. لم تكن الجزائر رحيمة به

    بدخول العام 2019 يكون قد مر قرن كامل على ولادة واحد من أكبر الروائيين الجزائريين والمغاربيين والأفارقة الذين يكتبون بالفرنسية، إنه الكاتب محمد ديب، لكن يبدو أن لا شيء في الأفق يوحي بالاحتفاء بهذه المناسبة، فالمؤسسات الثقافية صامتة، والجامعات نائمة، ومخابر البحث مقبرة، وكأن لا حدث. لم تكن الجزائر السياسية والأدبية والثقافية رحيمة بمحمد ديب لا في حياته ولا في مماته، فلقد ظل مهمشا، مضروبا عليه بالصمت القاتل، وهو القلم الذي أوصل صورة الجزائر قبل اندلاع الثورة إلى غرف نوم الكلونياليين في...
  7. زهير الخويلدي - "الحرية في أن تكون حرا" حسب حنة أرندت

    " لا تستولوا على السلطة، بل تلتقطونها عندما تتدربوا في الشارع "1[1] بعد مرور 40 عامًا على مغادرتها للعالم بجسدها، يظهر نص غير منشور للفيلسوفة الألمانية حنة أرندت في شكل كتاب صغير عن دار بايوت Payot يتكون من 70 صفحة - ويحمل عنوان "الحرية في أن تكون حرا" la liberté d’être libre وعنوان صغير هو "شروط ودلالة الثورة"، ونقلته من الانجليزية إلى الفرنسية الباحثة فرنسواز بويوت، ولقد تم العثور عليه في الركن الموجود في أرندت بمكتبة الكونغرس في واشنطن ، وهو جزء من مشروعها الدائر حول تعميم الثورة...
  8. إبراهيم محمود - لحظة التفكير في حياة معلّمي وليس أستاذي طيب تيزيني

    ولِد، عاش، مات! ولِد ومات كغيره، لكنه لم يعش كغيره. كيف عاش إذاً؟ سؤال يستدعي جوابه القائم بالتأكيد، على لحظة التفكير الممتدة في الزمن قليلاً أو كثيراً، ولكل منّا، وفي المجال السياسي، الاجتماعي، الاقتصادي، الفكري، الأدبي، والفني...الخ نصيب معين في ذلك. من هنا يمكن التطرق إليها في حياة معلّمي وليس أستاذي: المفكر السوري الراحل طيب تيزيني " 1934- 2019، وقد رحل قبله معلمون آخرون لي: بديع الكسم " 1924-2000 "، عادل العوا " 1921- 2002 "، صادق جلال العظم " 1934-2016"...هؤلاء وغيرهم كانوا معلّمي في...
  9. أحمد رجب شلتوت - تنويعات نقدية في عالم الرواية العجيب

    لا يقتصر انشغال الكاتب المصري منير عتيبة بعالم الرواية على كتابتها، ولا على الإشراف على مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية وإدارته لعشرات الندوات عن الرواية، بل امتد ليدفعه إلى نقدها، فأردف كتابه "في السرد التطبيقي" بكتاب ثان صدر عن دار الهلال في القاهرة بعنوان "في عالم الرواية العجيب"، يضم مقاربات نقدية لأربع وعشرين رواية صادرة في الألفية الجديدة. ومنير عتيبة في فصول كتابه يقرأ الروايات بعين مبدع يعرف جيدا أصول صنعة الرواية، فيقوم بتفكيك النصوص للوصول إلى تجلي الأفكار التي بنى الكاتب روايته...
  10. علجية عيش - الطلبة الجزائريون.. من ثورة التحرير إلى ثورة التغيير

    المتأمل في حركة الطلبة الجزائريين يقف على الفارق الواضح بين طلبة 19 ماي 1956 و طلبة 19 ماي 2019 ، ثلاثة و ستون (63) سنة كافية للمقارنة بينهما رغم أن الاثنان أحدثا طفرة إعلامية، كيف نرسم حراك أمس بحراك اليوم؟ أو بالأحرى هل يمكن أن نضع الطلبة اليوم في كفة الميزان و نقارن من هم أكثر وطنية؟ المتأمل في المرحلتين يقف على الفروقات بين زمنين اتسما كلاهما بالعنفوان إلا أن المطالب كانت مختلفة (من التحرير إلى التغيير)، و لو يسعيان لغاية واحدة هي “التحرر”، التحرر من قيود الاستعمار و التحرر من قيود...
  11. طيب تيزيني - الحضارة العربية وأزمة التحول..

    حاولنا في المقالات الأخيرة تبيان ما تتحمله فكرة أو أفكار الحضارة العربية من استخلاصات منهجية. وفي عصرنا الذي يقدم نفسه كحصيلة للأحداث العظمى التي مرت على التاريخ العربي، فإن هموم العالم العربي «ممتزجة» بما واجهه من صعوبات واضطرابات وانكسارات. وعلينا أن نشير إلى أن مثل هذه البنية المركّبة الخاضعة لاضطرابات مفتوحة، تفصح عن نفسها بمثابتها منتمية إلى تلك البنية، وليس بمثابتها حالات من التخمّر والتكوّن المبشّرة بنتائج إيجابية. إن ما حدث ويحدث في العالم العربي تعبير عن أزمة بنيوية تاريخية تعكس...
  12. خاليد طحطح / محمد بكور - المجاعات والأوبئة بشمال المغرب.. النتائج وردود الفعل

    1- جرد لأهم المجاعات بشمال المغرب. عرف المغرب مند عهد السلطان المولى اسماعيل مجاعات كارثية ساهمت فيها عوامل مختلفة طبيعية وأخرى بشرية, وتشير المصادر إلى أن المغرب عرف سنة (1679- 1090) مجاعة نتيجة انحباس المطر حتى اضطر الناس لأداء صلاة الاستسقاء 9 مرات وارتفعت الأسعار1 يقول الضعيف ( وفي عام 1091 حدث غلاء بسبب تاخير المطر (...) وصلى الناس صلاة الاستسقاء مرارا ,2 ثم انحبس المطر طيلة سنوات{ 1721- الى1727 } وفي سنة( 1724) لم تمطر السماء إطلاقا فيبست أشجار الزيتون والكروم والتين وبذلك انتشرت...
  13. المهدي المنجرة - المعلومة والسيادة..

    إن أكبر تحول على مستوى تطور الإنسانية يخطو أولى خطواته ؛ ويتعلق الأمر بتحويل الحضارة الصناعية إلى حضارة للمعرفة والمعلومة . صحيح أن بذور هذا التحول يتم الإحساس بها حاليا بشكل كبير في البلدان الرائدة في مجال التصنيع ، تلك الدول التي تولي أهمية استراتيجية للبحث العلمي والتكنولوجيات الدقيقة ( المعلوميات ـ التيليماتيك ـ الروبوتيك ـ البيوتكنولوجيا ـ هندسة الوراثة ـ الكيمياء الجزيئية ) ، وتخصص له قرابة 3 % من ناتجها الوطني الخام (PNB) ، غير أن بلدان العالم الثالث اليوم التي لا زالت تضم بين...
  14. زياد الحكيم - الملك أوديب

    تعد مسرحية (الملك أوديب) للمسرحي الاغريقي سوفوكليس تحفة فريدة في الأدب العالمي، وربما تكون أهم مسرحية وصلت إلينا من التراجيديات الإغريقية. وصفها أرسطو بأنها بلغت حد الكمال. وكانت قد عرضت اول مرة عام 425 قبل الميلاد، وكانت أثينا قد عانت من الطاعون قبل ذلك التاريخ بسنوات. تدور أحداث المسرحية في مدينة طيبة التي دمرتها كارثة مشابهة. يناشد أهالي المدينة الملك أوديب أن يعمل لإنقاذ مدينتهم من وباء الطاعون. ويكلف أوديب أخ زوجته كريون بالتوجه إلى المعبد لمعرفة نبوءة الإله ابولو. ويبلغ الملك أوديب...
  15. زياد الحكيم - لماذا ندرس الادب؟

    الأدب من حيث هو شكل فني يترك أثرا نفسيا وأخلاقيا وفكريا واجتماعيا عميقا في نفس المتلقي. وهو يستعمل وسائل الاتصال المعتادة - اللغة والصورة والرمز والقصة - ولكنه يفعل ذلك بشكل أكثر تعقيدا وأكثر إيحاء مما يحدث في عملية الاتصال اليومية العادية. ويستفيد الأديب مما تتيح له مواهبه الفنية من معرفة بالشكل الفني والخبرة الحسية والإيقاع والتوكيد والتباين وغير ذلك من عناصر العملية الجمالية للأدب. ونرصد في ما يلي عددا من النظريات التي تبحث في معنى الأدب وأهدافه بالإضافة إلى كونه مصدرا من مصادر المتعة...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..