نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

مقالة

  1. جريزلدا الطيب - من هو مصطفى سعيد بطل «موسم الهجرة إلى الشمال»؟

    شاهدة على زمن الرواية وأبطاله تستجمع خيوط القصة كاتبة هذا المقال جريزلدا الطيب، هي فنانة بريطانية وباحثة في الأدب الأفريقي بلغت اليوم ثمانيناتها. كانت قد تزوجت من عبد الله الطيب، الكاتب السوداني الراحل المعروف، وعايشت الحقبة التي تستوحي منها رواية «موسم الهجرة إلى الشمال أحداثها وأبطالها» في السودان كما في لندن. وهذه الباحثة تكتب اليوم، مفككة الرواية، باحثة عن أصول أبطالها في واقع الطيب صالح، لا كدارسة أكاديمية فحسب، بل كشاهد حي على فترة، لم يبق منها الكثير من الشهود. انها قراءة مختلفة...
  2. حسن داوود - قضية "الخبز الحافي"

    منذ ما يزيد قليلاً عن الشهر، تتعرض أستاذة الأدب العربي المعاصر في الجامعة الأميركية بالقاهرة، الناقدة سامية محرز، لحملة من الصحف، ومن جامعتها أيضاً، لقراءتها مع تلاميذها رواية "الخبز الحافي" للمغربي محمد شكري. الرواية التي هي سيرة ذاتية للمؤلف كانت قد لقيت منذ صدورها قبل نحو ثلاثة عقود ترحيباً لم يزل مستمراً في أوساط القراء والنقاد العرب، كما أنها ترجمت الى لغات عدة ولقيت إقبالاً مشابهاً من قرائها باللغات الأجنبية. الآن بعد انقضاء هذه السنوات على صدورها وشيوعها تتعرض الرواية للمنع في جامعة...
  3. بلقاسم بن عبد الله - وطار ونضال الكلمة -2-

    وإلى أي حد يستطيع الأديب أن يتحكم في أدوات كتاباته الإبداعية، لتتحول إلى وسيلة نضال بالكلمة المنيرة الحكيمة؟.. تساؤل موضوعي صافحني هذه الأيام، بعد مساهمتي الفعلية في ملتقى عنابة لتخليد الأديب المرحوم الطاهر وطار، وأعود الآن من جديد لأنقح تكملة المقالة النقدية عن وطار رائد القصة النضالية في الجزائر. .. ونلاحظ بأن الالتزام بالخط الثوري، والالتحام بمسيرة الطبقات العمالية يتخذان طابعا أعمق في قصته «اليتامى» ضمن مجموعة "الطعنات"، ويتجلى ذلك في ثورة العمال على مدير المزرعة الذي كان يستغل جهدهم...
  4. شرف الدين ماجدولين - قراءة في الموروث الخبري الهامشي والآخر والسرد الهزلي

    تنطوي علاقة الهامشي بجماليات التعبير الأدبي القديم على تعقيد ظاهر, مرده, فيما نعتقد, إلى تداخل تجليات الهامشي في نصوص وأنواع ذلك التعبير, على الرغم من وضوح دلالته المرجعية العامة. فالهامشي مبدئياً هو المثال الإنساني المقصي عن دائرة الاهتمام, والمنبوذ في عرف الأخلاق, والمقموع من قبل مؤسسات المجتمع والعقل والعقيدة والسلطة. وإذا مااستعملنا اللغة الخلدونية, يمكن أن نختزل الهامشي في الكيان المجرد من «العصبية»..وغير بعيد عن هذا المعنى وفي تساوق معه جاء في أخبار الحمقى والمغفلين لابن الجوزي في معرض...
  5. رجاء النقاش - طه حسين‏.. يبايع العقاد أميرا للشعراء

    جاء احتفال المجلس الأعلي للثقافة بالعقاد هذا العام متميزا‏,‏ لأنه اهتم لأول مرة ـ فيما أظن ـ بشعر العقاد‏.‏ وقد جرت العادة في الاحتفال بالعقاد أو في الحديث عنه إلي اعتبار الشعر بصورة عامة أمرا ثانويا بالنسبة لشخصية العقاد العظيمة في مجالات أخري مثل النقد والتاريخ والإسلاميات وتحليل النفوس‏.‏ ولكن لاشك أن الاهتمام بشعر العقاد سوف يكشف الكثير من الصفحات التي لا أقول إنها مجهولة‏,‏ بل أقول إنها منسية في تاريخنا الأدبي‏,‏ برغم أنها صفحات مهمة ومثيرة ولافتة للنظر‏,‏ ومن المفيد لحياتنا الأدبية أن...
  6. رتيبة كحلان - الموت هو المألوف

    ( الموت يكرر نفسه، وحدها الحياة استثناء المحظوظين ) سامحونا: أتقنا الدفن .. أتقنا العزاء .. تقبلنا الموت ثم نسينا .. وعدنا إلى الحياة كأن شيئا لم يكن ونسينا أن الموت يكرر نفسه .. سامحونا .. سمحنا للحياة أن تجعلنا نتخلى عنكم.. ! يومياتي تطاردها الصور .. لم تكن الصور الأولى لضحايا القصف الأخير باليمن (الذي صار تعيسا) رحيمة بنا، فقد نقلت العدسات الدماء والغبار والصراخ حتى الموت الذي يحصد الضحايا لم تستثنه، وعوض أن أُغيِّر القناة تركت عيني مفتوحتين عن آخرهما كأني على وشك أن أعثر على وجه أعرفه...
  7. مصطفى بن حمزة - الأخطاء المنهجية لتقرير القيم والممارسات الدينية في المغرب

    حصر تقرير "القيم والممارسات الدينية في المغرب" عيناته المستوجبة في 1156 مغربيا ينتمون إلى ست عشرة جهة إدارية، واستهدف التقرير ملامسة قضايا تدينية متنامية، أصبح دعاة المشروع الإسلامي يقدمونها شاهدا على التحولات العميقة التي يشهدها المجتمع المغربي على طريق الانسجام مع الإسلام والتشبث به عقيدة وفكرا وقيما وسلوكا وممارسة. "" وقد سمح منجزو التقرير لأنفسهم بالتوقف عند قضايا معينة لا ينتهي البحث فيها إلا إلى استخلاص نتائج نسبية غير قادرة على التعبير عن واقع التدين بالمغرب. كما أنهم سمحوا لأنفسهم...
  8. إبراهيم الخطيب - جورج أورويل .. الاعتكاف على الذات من خلال الكتابة بعد أن زار مراكش قبل سبعين عاما وكتب عنها

    هل كان الكاتب الإنجليزي جورج أورويل (1903-1950) يظن، وهو يتوجه إلى المغرب، أن الفترة الاستشفائية التي سيقضيها في مراكش لن تكون فترة نقاهة، وأنها ستمكّنه من معرفة معينة، ليس بوضع المغاربة في منطقة الحماية الفرنسية فحسب، وإنما بعموميات الظاهرة الاستعمارية، وبعض ملامح همجيتها؟ من الصعب أن نجيب بالإيجاب أو النفي، خاصة وأننا نعلم أن الكاتب لم يكن يعرف عن المغرب شيئا، عدا ما سمعه، وهو في كاتالونيا أثناء الحرب الأهلية الإسبانية، عن شراسة الفيلق المغربي الذي كان يقاتل مع فرانكو ضد الشرعية الجمهورية....
  9. موقع الحضارات - بمناسبة الإزدراء وخدش الحياء.. رئيس نيابة مصر وعميد الأدب العربى

    نص بيان الاتهام نحن محمد نور رئيس نيابة مصر من حيث إنه بتاريخ 30 مايو سنة 1926م تقدم بلاغ من الشيخ خليل حسنين الطالب بالقسم العالي بالأزهر لسعادة النائب العمومي يتهم فيه الدكتور طه حسين الأستاذ بالجامعة المصرية بأنه ألف كتابا أسماه "في الشعر الجاهلي" ونشره على الجمهور وفي هذا الكتاب طعن صريح في القرآن العظيم حيث نسب الخرافة والكذب لهذا الكتاب السماوي الكريم إلى آخر ما ذكره في بلاغه . وتاريخ 5 يونيو سنة 1926م أرسل فضيلة شيخ الجامع الأزهر لسعادة النائب العمومي خطابا يبلغ به تقريرا رفعه علماء...
  10. أمل الكردفاني- الثقافة أم التخصص؟

    تجادلت مع والدي حول نقطة معينة فهو كان يرى أن الثقافة لا قيمة لها والقيمة الحقيقية تكمن في التخصص. رأيي جاء مختلفا وهو أن التخصص مهم لكن لابد ان تجتمع معه الثقافة. الثقافة تثري التخصص اكثر وربما تساعد على نشوء علوم أخرى. فالطب الشرعي مثلا هو نتاج اندماج الطب بكافة فروعه بالقانون كثقافة اضافية. وعلم لسانيات الانترنت semantic web ناتج عن تخصص اللسانيات بالتكنولوجيا. صناعة آلة او برنامج تعتمد على تخصص مضاف اليه ثقافة بعلوم وفنون اخرى...الخ. وهكذا فالتخصص الدقيق لا يمكن الانكفاء عليه انكفاءا...
  11. أمل الكردفاني- الوثيقة الأدبية بديلا عن النص الأدبي

    فالوثيقة تنفي فكرة موت المؤلف ونسبية التأويل ، وتخلق علاقة تعهدية بينهما. فهناك طيف ولو واهن يوصل بين الدماغين. الدماغ المنتج والآخر المؤول. هناك سياق عام لا يمكن الفكاك من ترابطاته الشبكية التي تخلق مفتاحا للتأويل وإلا انغلق النص تماما ومات اكلنيكيا. يمكننا أن نستعين بالبين ذاتية لتبرير أو تأصيل هذا المصطلح ، او الدفاع عن حياة المؤلف ووجوده. لا يمكننا أن نعدم افلاطون تماما حين نقرأ الجمهورية. وإلا انتفى الدافع لفعل الكتابة. الوثيقة الأدبية هي وثيقة تؤمن وتؤكد حق المؤلف. كما أنها تخرج...
  12. مولود بن زادي - العربية لغة أبدية!

    يوجد اليوم ما يناهز 7000 لغة في العالم، يتوقع معهد الدراسات الاقتصادية النمساوي أنَّ يندثر نصفها مع حلول 2100. وتوجد 2000 لغة يقلُّ عدد الناطقين بها عن 1000 نسمة، وهي كلّها مهدّدة بالانقراض، وتُقدَّر نسبة انقراض اللغات في العالم بلغة كلّ 14 يوما. ومن اللغات المنقرضة اللاتينية، لغة الإمبراطورية الرومانية العملاقة. وآخر لغة منقرضة في الوطن العربي هي النوبية في مصر قبل سنوات قليلة. فهل ستلقى اللغة العربية مصيرا مماثلا؟ يعتقد بعضنا أنَّ ذلك ممكن بل حتمي، معلّلا ذلك بعقم العربية وتخلّفها، من دون...
  13. محمود الشرقاوي - مطالعات في العهد القديم.. الخطيئة والمعرفة

    في أمسية من أمسيات هذا الشتاء المنقلب المضطرب القاسي وكان يوما غائما لم تظهر له شمس، دخلت إلى خزانة كتبي وأنا قلق النفس ابحث عن شيء ولكني لا أدري ما هو، وأشعر في داخل نفسي بشيء من ذلك الشعور الحزين الغامض الرقيق لم أدر له سببا ولم أدرك له تعليلا، اللهم إلا أن يكون مشاركة الطبيعية فيما هي به من الظلام والكآبة والقلق، أو هو انسحاب ما في السماء من غيوم إلى ما في النفس من إحساس. وقفت أمام الخزانة لاختار كتابا، من غير قصد، أي كتاب، أسري بالمطالعة فيه عن نفسي واصرف عنها هذه الكآبة الغامضة...
  14. العربي الرودالي - تطور المجتمع المغربي وتخلف أجهزة الدولة

    المدخل: المجتمع، إما أن يكون منغلقا، أو محافظا مرنا، أو منفتحا على كل المستجدات...وهذه دينامية ملازمة لكل مجتمع إلى أن تدفع به اضطراريته إلى الحسم..والمجتمع المغربي يمر بنفس السياق من هذا القبيل..فانطلاقا من موقعه على ملتقى بوغاز مكون من بحرين كبيرين وهامين، وبحضارة متوسطية وشساعة أطلسية، ساهمت الجغرافية في توجيه تطوره نحو الغرب الأوروبي أكثر، كما جذبت إليه بعض هبوب ريح، قادمة من القارة الأمريكية المقابلة لضفته الغربية..فهذه العوامل الموضوعية هي السبب الرئيسي للتأثر بصدى التغيرات...
  15. عبده وازن - الروائية المنسية منى جبّور كتبت -فتاة تافهة- في السادسة عشرة وانتحرت في الحادية والعشرين

    قبل أربعين سنة, وفي مثل هذا اليوم, 24 كانون الثاني (يناير) 1964 أقدمت كاتبة شابة على الانتحار اختناقاً بالغاز, تاركة وراءها رواية جريئة ووحيدة عنوانها "فتاة تافهة". انها منى جبور التي انتحرت في الحادية والعشرين من عمرها والتي منذ غيابها, غاب الكلام عنها وعن روايتها "فتاة تافهة" التي كتبتها في الخامسة عشرة. ومثلما ظُلمت في انتحارها الذي احرج اهلها وبيئتها (ولدت في القبيات - قضاء عكار في 15 آب/ اغسطس 1943) ظُلمت كذلك بعد موتها, فهي سرعان ما وقعت في بئر النسيان ولم يُعد طبع روايتها الأولى...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..