نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

مقالة

  1. ماهر مهدي هلال - الصوت والصدى، وما بينهما.. حضور الجرس كمكون دلالي في البنية الشعرية

    تعد دراسة الأثر الصوتي في اللغة وأنساقها التعبيرية وشيجة استدلال إلى ماهية الصلة بين اللفظ والمعنى لإيجاد بعض التفسير للاندهاش، بفعل اللغة الإنسانية الذي شكل مثيرًا إدراكيًا عميقًا لوعي الحياة الإنسانية منذ نشأتها ولفهم معطياتها المعنوية على مستوى الفرد والمجتمع. وإذا كانت الافتراضات العلمية لنشأة اللغة، والآراء التي قيلت حول طبيعة وجودها، لم تصل في بحثها وتنقيرها إلى قرار علمي للأخذ بواحد من تلك الآراء؛ فإن الموضوعية العلمية قد اقتضت ـ ومنذ وقت مبكر ـ التوجه إلى البحث في الجانب المحسوس من...
  2. مرسل العجمي - القصة القصيرة في الكويت: أجيال واتجاهات

    جيل الرواد : ظهرت القصة القصيرة في الكويت، عندما توافرت لها الشروط الموضوعية التي هيأت المناخ الأدبي لقبول هذا الجنس الجديد من ناحية، ولاستثمار إمكاناته في الدعوى الإصلاحية من ناحية أخرى. وقد ساهم مجموعة من الرواد في توفير هذه الشروط الموضوعية، والتي تمثلت في نشر التعليم، وتأسيس المكتبة الأهلية، وإنشاء النادي الأدبي، والاشتراك في المجلات العربية. ومع أن هذه الشروط قد تبدو للقارئ في مطلع الألفية الثالثة، أموراً بسيطة، فإنها كانت بالنسبة إلى من كان يعيش في مطلع القرن العشرين أموراً بالغة...
  3. بدر شاكر السياب - مهدي عيسى الصقر والمجرمون الطيبون

    سوق الهرج في البصرة ... والشيخ هاشم الجواهري ، في مكتبته الصفراء يتحدث من خلال لحيته البيضاء عن البرزخ الذي تعيش فيه الأرواح قبل يوم الحساب وعن حوريات الجنة ولكن الشاب النحيف الجالس قبالته لا يستمع إليه . فأولى به أن يعرف كيف يعيش الأحياء في هذه الأرض . وأبناء الريف يحملون معهم إلى المدينة زاد الشتاء المطل .. وزاد ليالي الشتاء ألف ليلة وليلة وقصة عنترة ، والمقداد والمياسة ، والشيخ الملتحي لا يتساهل في أسعار الكتب ... ومهدي عيسى الصقر ، يتطلع في وجوههم ويحلم بقصص يكتبها هو لهؤلاء وعن هؤلاء ....
  4. عبدالرحمن طهمازي - لا تثريب على ابي اسحق..

    من الممكن، على مستوى كتابة الادب، ان نستبدل الاول بالاخير، فنجعل هذا مكان ذاك، من غير ان نحذف ايا منهما، أي بان نردّ العجُز على الصدر، كما يقال في البلاغة العربية، ثم نعاود السياق، فليس هناك ما هو "غير اعتيادي" في الماساة، كما انه ليس هناك ما هو اقرب الى التراجيديا من نقيضها: الكوميديا، وهذه العبارة التي زاوج فيها شوبنهاور بين الاستسلام والضحك، هي المقصودة في ان تكون الاولى، حيث يتم تعريف الماساة بنحو كوميدي منذ البداية دون ان ننتظر انحلال الاستسلام وانفراطه في الضحك كما فعل ماركس في تذييل...
  5. فاروق شوشة - جمال العربية.. "شيِّق وشائق" ، "الباء التي شغلت الناس"

    شيِّق وشائق يخطئ بعض الناس في التمييز بين كلمتين متشابهتين هما: شيِّق وشائق. يقولون مثلا: هذا كتاب شيِّق.. والصواب أن يقال: هذا كتاب شائق، لأن كلمة شيِّق معناها مشتاق. تقول لغتنا الجميلة: شاقني الشيء شوقا، واشتقت إليه فأنا مشتاق وشيِّق. ويقول الشاعر الطائي: من مبلغٌ قومَنا النائين إذ شحطوا = أن الفؤاد إليهم شيِّق ولعُ ويقصد الشاعر بقومنا النائين أى البعيدين، وبقوله: شحطوا أي رحلوا وأبعدوا، وشيِّق في هذا البيت بمعنى مشتاق. ويقول المتنبي: ما لاح برقٌ أو ترنمَ طائرٌ = إلا انثنيت ولي فؤاد...
  6. ماهر مهدي هلال - شجاعة اللغة العربية عن الصيغ البلاغية في بنية النص وقدراتها الظاهرة والمضمرة

    يقول قدامة بن جعفر: “لأن بنية الشعر، إنما هي التسجيع والتقفية، فكلما كان الشعر أكثر اشتمالا عليه كان أدخل في باب الشعر وأخرج له عن مذهب النثر” (نقد الشعر/ 90). ويقول الرماني: “والتضمين على وجهين: تضمين توجبه البنية، وتضمين يوجبه معنى العبارة من حيث لا يصح إلا به.. فاما الذي توجبه نفس البنية، فالصفة بمعلوم يوجب أنه لابد من عالم” (النكت في القرآن/ 103). ويروي ابن خلدون: إن صناعة الشعر تنظر باعتبار ما فيه من الإعراب والبلاغة والوزن والقوالب الخاصة، فحدّه: “الشعر هو الكلام البليغ المبني على...
  7. موفق السراج - صواب مهجور خير من خطأ مشهور

    الوقوع في الخطأ اللغوي ليس بدعاً أو جديداً، فما يعرف بـ «الّلحْن» -وهو الخطأ اللغوي- كان أمراً غير خاف على علماء العربية منذ عصر صدر الإسلام وبعده، فنبهوا عليه، واحتاطوا له، وحللوا أسبابه، وذكروا علاجه في مؤلفاتهم... وماوضع قواعد النحو واللغة إلا بسبب شيوع الخطأ على ألسنة العامة ولاسيما الأعاجم الذين دخلوا الإسلام ... وقد تجاوز العلماء وضع القواعد والأحكام إلى تصحيح ألفاظ المتكلمين، فرأوا أن مخالطة الخاصة والمثقفين والمتعلمين العامة توثر في لغتهم، وتصيب بعض ألفاظها بالتصحيف والتحريف...
  8. سعيد الأفغاني - خطأ مشهور وصواب مهجور

    لعل من أغلى الحكم التي يتناقلها العامة في مجالسهم وأشباههم في بعض الوجوه قولهم: "خطأ مشهور خير من صواب مهجور"، يواجهون به من يتصدى لإصلاح غلط شائع بين الناس في فعل أو قول أو تصرف ما؛ فيبوء المصلح الناصح المتحمس الغيور بالاستنكار والخجل، ويفوز مرتكب الخطأ بنعت الحكمة والتعقل. وأمثّل بأربع كلمات مما يشيع اليوم: 1ـ نشر قبل سنوات الشيخ محمد هاشم رشيد الخطيب رسالة في منكر كان شاع جديداً مدة بدمشق وأنهى جملته بقوله ".. فلا حول ولا قوة إلا بالله." على ما يشيع عادة عند أكثر الناس. فعلق الشيخ محمد...
  9. وائل النجمي - الخيال المضطرب عند جماعة الديوان

    يري الكثير من النقاد أن البداية الحقيقية للنقد الأدبي الحديث في النقد العربي المعاصر كانت مع ((جماعة الديوان)) [1]، ومن نافلة القول التذكير بأن هذه الجماعة كانت متأثرة أساسا "بالرومانسية" [2]؛ ولكونها سلفا أساسيا للممارسة النقدية العربية المعاصرة، فإنه من الضروري مراجعتها ومسائلتها في إطار ما يُعرف "بنقد النقد"، وسوف أقوم في الدراسة المُقـَدَّمة هنا بتتبع تـَمَثــُّل هذه الجماعة لأحد المفاهيم الأساسية في "الرومانسية"، ألا وهو مفهوم "الخيال"، وسوف أبدأ أولا بإلقاء الضوء حول هذا المفهوم في...
  10. جاسم خلف الياس - اللغة القصصية/ الشعرية في القصة القصيرة جدا

    تشكل اللغة الوعاء المادي الذي يكتسب فيه البناء القصصي وجودا واقعيا([1]) ((فالبعد اللغوي هو البؤرة التي تنطلق منها الأبعاد الأخرى وترتكز عليها))([2]) والمسألة الأكثر إلحاحا هي إن لغة القصة ليست خارجها وليست أداة اتصال وإنما أداة إنتاج، والنسيج الداخلي الذي يتحدد بجميع العناصر الأخرى ويحددها في آن([3]) . ولهذا البعد في القصة القصيرة جدا خصوصية أكثر بسبب كثافتها الشديدة واقترابها من لغة الشعر في أجواء تعبيرية ورمزية سواء على صعيد الجملة التي تنتج صورا ومجازات أو على صعيد الدلالة العامة التي...
  11. يوسف حطيني - الهُويّة السرديّة للقصّة القصيرة جداً

    ثمّةَ تساؤلٌ يطرحه المشكّكون باستقلالية القصة القصيرة جداً[1] (بوصفها نوعاً أدبياً داخل جنس السرد) حول الفروق الجوهرية التي تجعل منه فنّاً مستقلاً، ما دام يشترك مع فنون السرد الأخرى (وخاصة القصة القصيرة) في كثير من الأركان، ويستخدم التقنياتِ ذاتها، ليمنح الحكاياتِ دلالاتِها المرجوّة. سنبدأ من التأكيد أنّ نقاط الاشتراك بين الأنواع الأدبية، لا تنفي استقلالية أحدها عن الآخر، فالرواية تشترك في كثير من صفاتها مع القصة القصيرة، إلا أنّ لكلّ منهما حدوداً فاصلة تميّزه من الآخر، ولعلّي هنا أزعم أن...
  12. جميل حمداوي - القصة القصيرة جدا وسؤال التجنيس

    توطئـــة: يلاحظ دارس القصة القصيرة جدا بالوطن العربي أن هناك ثلاثة مواقف نقدية متضاربة حول فن القصة القصيرة جدا على مستوى التجنيس: موقف إيجابي يدافع عن القصة القصيرة جدا، إذ يعتبرها الجنس الأدبي المفضل والصالح للمستقبل(أحمد جاسم الحسين، ويوسف الحطيني، وجميل حمداوي، وعبد الدائم السلامي، وجاسم خلف إلياس، وعبد العاطي الزياني...). في حين، ثمة موقف سلبي رافض لها الفن الوافد، ويقوم على المكابرة والممانعة والعناد، وعدم الاعتراف بهذا الجنس المستحدث (أغلب كتاب الرواية وفن القصة القصيرة الذين يخافون...
  13. هدى قزع - العانس رجلا وامرأة في الأدب العربي والغربي

    إذا راجعنا مادة عَنسَ في لسان العرب فإننا سرعان ما نتبيّن أنّها تُطلق على الرجل والمرأة فـ"العانِس من الرجال والنساء الذي يَبقى زماناً بعد أَن يُدْرِك لا يتزوج"، "ورجل عانِس والجمع العانِسُون". وهذا يدل على أنّ اللغة العربية لم تتحيز لجنس على حساب آخر، ولكنّ الاستعمال اللغوي رسّخ خلاف الأصل اللغوي فاستقرّ في الأذهان أنّ العنوسة تخصّ النساء فهي عيب طارئ عليهن، يُخرجهن من الحالة الطبيعية والسوية. ولم يغفل اللغويون هذا الاستعمال فقالوا: العانس "أكثر ما يُستعمل في النساء"، فعبّروا بذلك عن قيم...
  14. أحمد سليم غانم - المواعظ والاعتبار في ذِكْر الخطط والآثار للمقريزي

    يعدّ كتاب المواعظ والاعتبار في ذِكر الخطط والآثار لتقي الدين أبي العباس أحمد بن علي عبدالقادر المقريزي (ت845هـ) أحد مفاخر التراث العربي وأهم مصادر تاريخ مصر الإسلامية وآثارها. وكان للدكتور أيمن فؤاد سيّد(1) فضل القيام بعبء إخراج هذا الكتاب، معتمدًا أقدم نسخه وأهمها المنقولة عن خط المؤلف، مضيفًا إليه شروحًا وتعليقات مهمة، بناءً على ما ظهر من نصوص ودراسات متخصصة، كما ربط أجزاء الكتاب بعضها ببعض، وخرّج معلوماته من مصادرها الأصلية، كذلك أضاف صورًا ومخططات لمعالم المدينة الفاطمية مع خرائط توضح...
  15. منقول - اليوم العالمي للقصة القصيرة

    احتفى السرديون في العالم باليوم العالمي للقصة القصيرة، في 14 فبراير في الوقت الذي انصرف فيه النقاد إلى الرواية باعتبارها كما قال أحدهم "ديوان العرب" بعد أن احتكر الشعر هذه التسمية ولقرون عديدة ونحن نردد دومًا قول ابن عباس: (الشعر ديوان العرب) وقد استعار هذا المعنى أبو فراس الحمداني عندما قال: الشعر ديوان العرب أبدا وعنوان الأدب ومع تعدد الأقوال حول ديوان العرب، هل هو الشعر قديمًا أم الرواية حديثًا، فإني على يقين تام أن القصة القصيرة هي ديوان العرب قديمًا وحديثًا، لاعتمادها على القص...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..