نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

ترجمات

  1. هيكتور هيو منرو - الضيوف.. قصة قصيرة – ترجمة: د. زياد الحكيم

    قالت انابيلا: "إن المناظر التي نراها من نوافذنا ساحرة حقا. اشجار الكرز، والسهول الخضراء، والنهر المتعرج على طول الوادي، وبرج الكنيسة الذي يرتفع فوق اشجار الدردار – كل ذلك يشكل صورة بالغة الروعة. ولكنْ في الصورة شيء ناعس وكسول. يبدو ان الركود هو ابرز ما يوحي به المنظر. لا شيء يحدث هنا. وقت للبذار، ووقت للحصاد، ووقت لانتشار مرض الحصبة، ووقت لوقوع عواصف مدمرة، ووقت فيه اثارة الانتخابات كل خمس سنوات. هذه هي الاشياء التي تخرجنا من الرتابة التي طغت على حياتنا. الامر مزعج الى حد ما. اليس كذلك؟"...
  2. أهارون شبتاي - شمسك يا إسرائيل قطعة خراء.. ترجمة: نائل الطوخي

    يا شمس يا شمس كيف تضيئي وفي البلد ظلام؟ كيف لا تدخل رؤوسنا نتفة نور وليس من شعاع في غرف النوم وكيف يتم سكب ألقك مجاناً على جنود ولصوص الأراضي كيف تنير مصابيحك الطريق لضاربي العجائز ومسممي الآبار يا شمس يا شمس على ما يبدو لستِ شمساً وإنما كتلة خراء (1) أسماء قرى في الضفة الغربية يلتهمها الجدار العازل * عن هكذا تحدث كوهين
  3. زهافاه جرينبيلد - قصيدة.. ت: نائل الطوخي

    أنا اسمي زهافا أعيش في الحيز الديمقراطي أموت في الحيز البيروقراطي. يخرجونني من البيت. ليس لديك مال لتدفعيه للفاسدين. ليس لديك مال لتدفعيه للفاسدين إذن احزمي أغراضك. أصلا لم نحب أن يسكن هنا أغراب، امرأة وحيدة مع طفل، في شقة تملكها الدولة. سمحوا لك بالحياة هنا برغم أنك مختلفة، أنك دفعت بدون الحديث وبدون السؤال عن السبب؟ لقد أذوا روحي، أذوا نفسي، وأنا أنقبض، أنتظر الموجة القادمة، ابني يكبر، ابني يصبح ذكياً. معك حق يا ماما، حاربي الجميع هنا. وعندها أبقى وأكتب رسائل. القاضية غاضبة: "لا تتحدثي...
  4. ميئير فيزلتير - عن طالي فحيمة.. ترجمة: نائل الطوخي

    ما الذي تغنيه العصافير في سماء الرملة ما الذي تغنيه نهارا؟ طالي فحيمه أطلق سراحها، خفضت ثلث عقوبتها نهارا، تغني العصافير في سماء الرملة. صباح الخير أختنا، تغني العصافير في سماء الرملة: أنت أيضا طرت على أجنحة الرغبة في دفع شرارة الحياة ببلد الموت، تغني العصافير في سماء الرملة. وأنت أيضا تجاهلت الحدود المعينة على خرائط لا نقرأها، تغني العصافير في سماء الرملة. ومثلنا فلقد تعقبت الحواجز والحراس المسلحين والسعداء بإطلاق النار. ومثلنا، فلقد هبطتِ في مدينة خربة، تغني العصافير في سماء الرملة....
  5. أندري بريتون - فِعْل الكينونة.. ترجمة: مبارك وساط

    أعرف اليأس في خطوطه العريضة. لا أجنحةَ لليأس، وهو لا يجلس ضرورةً في المساءات إلى مائدة رُفِعتْ عنها الأطباق، بِرصيفِ مقهىً مُطِلّ على البحر. إنّه اليأس وليس عودةَ كمٍّ من الأحداث الصّغيرة مثلما بُزور تُغادر مع حلول الليل ثلماً صوبَ آخر. إنّه ليس طُحلباً على حجر ولا كأساً ينبغي شُربها. إنّه سفينة يُخَرّقها الثّلج، إن لاءمكم هذا التّعبير، مثل طيور تَهوي وليس لِدَمها أدنى كثافة. أعرف اليأس في خطوطه العريضة. شكلٌ شديد الصِّغَر يَحدُّه حِلْيٌ لِلشَّعر. عِقدُ لآلئَ لن يُمْكننا أن نعثرَ له على...
  6. بابلــو نيـرودا Pablo Neruda - الأ ر ض LA TIERRA(1).. ترجمهـا عن الإسبانيـة : عبد السلام مصبـــاح

    اِسْتَسْلَمَـتِ الأَرْضُ الْخَضْـرَاء لِكُـلِّ أَصْفَـر، لِلذَّهَـبِ وَلِلْغِـلاَل، وَلِلْمَـزَارِعِ وَالأَوْرَاقِ وَالْحُبُـوب، لَكِـنْ حِيـنَ يَحـلُّ الْخَرِيـف بِرَايَتِـهِ الْوَاسِعَـة لاَ أَرَى إِلاَّ أَنْـت، وَأَرَى شَعـرَكِ يُـوَزِّعُ السَّنَابِـل. أَرَى أَوَابِـدَ الصَّخْـرِ الْعَتِيـقِ الْمُكَسَّـر، لَكِـنْ إِذَا لَمسْـتُ ثُلَـمَ الصَّخْـرِ يَسْتَجِيـبُ لِـي جَسَـدُك، فَجْـأَةً تَتَلَقَّـى أَصَابِعِـي، وَهِـيَ مُرْتَعِشَـة، عُذُوبَتَـكِ الدَّافِئَـة. أَمُـرُّ بَيْـنَ الأَبْطَـال...
  7. كيت تشوبن Kate chopin - قصة ساعة The story of an hour.. ترجمة: خلف سرحان القرشي

    يعرف أن السيدة (مالارد) تعاني من مشكلات في القلب لذا فإن حرصا بالغا أخذ في الاعتبار لينقل لها خبر وفاة زوجها. وبجمل مفككة وعبارات مبطنة كشفت (جوزفين) لأختها ماحاولت إخفاءه عنها, وكان السيد (ريتشاردز) صديق زوجها موجودا هناك حيث وصل قبل هنيهة من مكتب الصحيفة التي جاءت اليها أخبار كارثة سكة الحديد ووجد أن اسم صديقه (برتللي مالارد) يتصدر قائمة الأموات عندها أخذ بعضا من الوقت ليتأكد بنفسه من الحقيقة وذلك بإرسال برقية ثانية وقرر الرجل أن يعمل بعجلة ليسبق أي صديق أقل منه حرصا وإحساسا في إيصال...
  8. إشكول نفو - أخيراً.. ترجمة: نائل الطوخي

    على مدار السنوات، عندما كان يصل برفقة امرأة – كل مرة امرأة مختلفة – إلى واحد من الأماكن المسماة "رومانسية"، كان ينبه نفسه لأن يتذكر جيداً الطريق المؤدي إلى ذلك المكان، حتى يتمكن يوماً ما – بعد عدة سنوات، أو أسابيع – من العودة هناك برفقة امرأة يحبها فعلاً، ومن أن يعثر في النهاية على الإحساس الرائع، الغامض، الذي يفتقده في نزهاته مع كل هؤلاء النساء الجزئيات. عندما وجد أخيراً – وهو يبلغ الواحدة والسبعين – المرأة التي يتمناها، كانت ذاكرته قد وهنت، وعندما كان يحاول تذكر ولو واحد من تلك الأماكن...
  9. إفرات صادقة ميشوري - امرأة مجنونة بقميص نوم مجنون.. ترجمة: نائل الطوخي

    بلاداه لخمسة زهور وحصان ميت (1) امرأة مرتبكة بقميص نوم مرتبك عبرت نهراً مرتبكاً باتجاه ضفة مرتبكة. ومن الضفة المقابلة للضفة المرتبكة انتظرتها، بارتباك، امرأة مجنونة. امرأة مجنونة بقميص نوم مجنون أمسكت في يدها المجنونة بظرف مجنون. وعندما فتحت المرأة المجنونة بقميص النوم المجنون الظرف المجنون بيدها المجنونة، انتظرها، بجنون، رجل مثير للشفقة. رجل مثير للشفقة بشارب مثير للشفقة قطع طريقاً مثيراً للشفقة بخطوات مثيرة للشفقة، ومن الجانب المقابل للطريق المثير للشفقة، انتظره، بشكل مثير للشفقة،...
  10. ك. ستشدانندن - كيف انتحر مايكوفسكي ؟.. شعر - ترجمة الدكتور : شهاب غانم

    لم يقل الشاعر في رسالته الأخيرة إلا الشيء القليل ما لم يقله كان أكثر بكثير كانت الثورة في صباها ذات يوم جاء إليه الرفاق المقربون الذين شاركوه كلماته وكؤوس الشراب في زمهرير الشتاء اليوم جاءوا إليه في بدلة البيروقراطي الفولاذية التي صُمّمت لتمنع تسرّب أي مقدار من الحب وأمروه : ” أكتب عن سدودنا ” وكتب عن سدوده السدود التي بناها الشعب وأعطاهم ترنيمة عن نبل الإنسان وأمروه : ” أكتب عن زعيمنا ” وكتب عن لينين لينين الشعب وأعطاهم ترنيمة جنائزية عن موت الحب الإنساني السامي واستمرت المطالب أكثر : ”...
  11. ألموج بيهار Almog Behar - أنا من اليهود.. ت من العبرية: مـحـمـد عـبـود

    (١) في تلك الْفَتْرَة انْقَلَبَ لِساني، وبِحُلُول شَهْر تَمُّوز الْتَصَقَ بسَقْف حَلْقي، ثُمَّ بدأ يُتزحلق بَعِيدًا على صَفْحة الحَلْق حتى وَصَلَ إلى النُطْق العربي. وبَيْنَمَا كُنْتُ أسير في الشارِع، عادَ إليَّ النُطْق العربي الذي كان يَتلفظُ بِهِ جَدِّي أَنْوَر رحمة الله عليه، وكَمْ حاوَلْتُ أن انتزعه مِن داخِلي، وألقي بِهِ في واحِدة من سِلال القُمامة العامَّة لكن دُونَ جَدْوَى. حاوَلْتُ مخلصًا أن أَنْطَق حَرْف العين، هَمْزة خَفِيفة مِثْل قول أُمي، الَتي فَعَلَتْ ذلك، في صِباها، تفاديًا...
  12. إيتغار كيريت Etgar Keret - ماذا لدينا في جيوبنا... ت: شادي عبد العزيز

    ولاعة سجائر، دواء للسعال، طابع بريد، سيجارة مقوسة قليلاً، مسواك، منديل، قلم، وعملتان معدنيتان من فئة خمسة شيكل، هذا جزء مما أحمل في جيوبي،فهل هناك أي غرابة في انتفاخها؟ الكثير من الناس يذكرون ذلك، يقولون: تباً، ماذا لديك في جيوبك؟ ولا أجيب غالباً، فقط أبتسم، وأحياناً أقدم ابتسامة قصيرة ومهذبة، كما لو أن أحدهم أخبرني بنكتة، ولو أنهم يصرون على الاستمرار ويسألوني ثانية، فسأريهم على الأرجح كل ما لديّ، بل وقد أشرح لهم سبب حاجتي لكل هذه الأشياء معي عادةً، ولكنهم لا يفعلون، اللعنة، ما هذا؟،...
  13. جبرييل بن سمحون - المرأة التي بسطت جناحيها.. قصة قصيرة - ترجمها عن العبرية: محمد المدلاوي

    كلما مررت بذلك الزقاق من تحت تلك النافذة الزرقاء المطلة على حي الصفـّاحين وسمعتُ نغمات أوتار الماندولين، إلا ورفعت عينيّ لأرى ما إذا لم تكن تلك المرأة باسطة جناحيها في الهواء. إنها النافذة التي منها ارتمت ياقوتُ، خالتي وشقيقة أمي، بعدما تمّ تزويجها بشمعون؛ لقد فعلت ذلك على إثر سماعها لأنغام موسيقى تسيون، عشيق قلبها وزميلها في الفصل. كانت في ربيعها الثاني عشر لما وعد بها أبوها حاييم عوليل عونه شمعون، الذي يساعده في أعمال الحقول. كان شمعون شخصا عظيم الجثة، قويا ومفتول العضلات، ويناهز الثلاثين...
  14. قبل أن يكون متأخّرا أكثر من اللزوم.. ترجمة: ب. حسيب شحادة - جامعة هلسنكي

    هذه قصّة حقيقية عن والدتي. في كثير من الأحيان، نحن نسمع ونتحدّث عن الحياة والموت، ولكن في أغلب المرّات نقوم بذلك بدون أن ندرك حقًّا كُنه ذلك حتّى يحدُث ذلك لنا. حالة من هذا القبيل حصلت العام الماضي، عندما كانت أمّي حيّة تُرزق، وقدِ ٱجتازت الخمسة والثمانين عاما. عندها كانت تعتمد كليًّا على الآخرين لتلبية حاجات الحياة اليومية. كنت دائمًا أُداعبها وأقول لها إنّي أريد أن تعيش مائة وعشرين سنة لترى أحفادها وحفيداتِها يلتحقون بالكليّة ويتزوّجون. اعتادت على هزّ رأسها والابتسام، وهذا بالضبط ما أردتُ...
  15. فلاديمير ماياكوفسكي - عشاق الاجتماعات.. ترجمة: د. أيمن أبو الشعر

    حينَ يبدأُ الليلُ بالتلوُّنِ قليلاً مع الفجر أرى الناسَ كلَّ يومٍ وهم يدخلونَ إلى المكاتب مِنَ الإدارة ومن الوِزارَة من إلى المجلس ومن إلى الدائِرة يسكبونَ مطرَ الأعمالِ الورقية ما إن تدخلْ إلى المبنى وتخترْ خمسيناً منها .. أهمَّ شيءٍ فيها حتى يذهب العاملونَ تتقدم: ألا يستيطعونَ اللقاءَ معي ؟ إنني أترددُ إلى هنا منذُ زمنٍ بعيد الرفيق ايفان ايفانوفيتش ذهبَ ليجتمعَ معَ وحدةِ قسمِ المسرح .. معَ فرعِ خيلِ المعامل وتعبرُ مائةَ...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..