نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

رواية

  1. نزار حسين راشد - سنوات خدّاعات

    "سنوات خدّاعات" نزار حسين راشد لا توجد متعة في العالم،تعادل متعة الفراغ والاستجمام،أنا أخطو خارجها مضطّراً،لأجل كسب العيش،وتوفير احتياجات الحياة,وكي أحصل على ما يُمكّنني من شراء المتعة مجدّداً,وملء فسحة الفراغ،بما توفّره النّقود من إمكانيّات! نمط حياتي هذا،يحسدني عليه الآخرون،ولكنّهم لا يتجاسرون على تقليده،وها أنذا أنفث أنفاس نارجيلتي على شاطيء البحر،طارداً كلّ ظلالٍ للشك،حول أسلوب حياتي،الّذي يعدّه طفوليّاً،أولئك المتعلّقون بأهداب الحرص والخوف ممّا يُخبّؤه المستقبل. أمارس حياتي...
  2. مأمون أحمد زيدان - نقوش على الجدار الحزين. (رواية)

    قارئي العزيز: ليس من أسلوب القصة أو الرواية أنْ يخاطبَ القاصُّ أو الراوي قارئه مخاطبة مباشرة، لكنني بنوعٍ من التمرُّد على السياق وعلى النهْج المتواتِر سأخاطبك اليوم بشكلٍ مباشر، وكلُّ هذا الخطاب سيكون مكوِّنًا من مكونات القصة، وليس مقدمة قبل البداية، ولن أخاطبَك باسم الراوي الذي يجول بين السطور، بل سأخاطبك أنا الكاتب الذي يكتب بشكلٍ مباشر، نازعًا أيَّ ظلٍّ للراوي من كلِّ مكونات القصة، لأبقَى أنا وأنت في مواجهة؛ نتحمَّل الوصفَ، ونندمج في الصور، وننصهر في الشوارع والممرَّات والأزقَّة والبيوت...
  3. أمين الزّاوي - آخر يهود تمنطيط.. مجتزأ من رواية

    آكلة الرّجال لم تكن قادرة على إيذاء العصافير التي كانت تأتي لتجثم أمام نافذتها بالضّبط، على الشّجرة. كانت تسمع غناءها بشوق. ومع ذلك، يسمونها آكلة الرجال. …تسمّى آكلة الرّجال. كانت تحبّ اللون الأصفر والرّجال، مهما كان لونهم!عمتي آكلة الرّجال كانت تحبّ لقبها وتربّي حوالي عشر خلايا نحلية. لماذا النّحل؟ في حياة النّحل، نعرف الملكة وليس الملك، كانت تقول عمتي تاميرة. كانت ملكة القرية! فوق كلّ شيء، كانت تاميرة تحبّ اللاتينية. لماذا لغة لكيوس أبوليوس؟ لا أدري! علاوة على ذلك، فلا أحد يعلم! كانت...
  4. هدى حمد - التي تَعُدّ السلالم.. فصل من رواية

    هل يمكنك يا فانيش أن تكوني كالهواء ؟! جهزت أوراق فانيش وتأشيرة خروجها من الإمارات إلى عُمان. لم أحتمل عدم معرفتي بتفاصيل دخولها إلى الإسلام. أرقبها من المرآة الأمامية للسيارة. تُراقب فانيش البنايات والشوارع. رأسها مرتفع وما أن أتحدث إليها حتى تضع عينيها في عينيّ مباشرة، على عكس دارشين مطأطأة الرأس. تتحدث فانيش بدرجة من الثقة. لغتها الإنجليزية المختلطة بالعربية تشي بحصولها على قسط من التعليم. خشيتُ المبادرة بطرح الأسئلة والتحدث معها، فاللقاءات الأولى مع الخدم تُحدد نمط العلاقة لاحقا. خشيتُ...
  5. آ لاي - قد أخدعك وأموت قبل الأوان.. مقطع من رواية "سقوط الغبار" - ترجمة عن الصينية: محسن فرجاني

    في منتصف تلك الليلة، تردّد صوت نحيب مرير عند مشارف القرية، قام التوسي والتفع بثوبه، فزعت المرأة يانزونغ ونزلت عن الفراش، بدا واضحاً لها أن تلك البقعة المظلمة مليئة بالأشباح، أخذ التوسي يسعل وهو واقف عند رأس السرير، في أقل من لمح البصر كانت دروب القرية مضاءة بالفوانيس، بينما أوقدت المشاعل عند الأطراف. طلع التوسي مستنداً إلى حافة السياج في الطابق الثالث، مدّ بصره تجاه الحوش يستطلع ما يجري، بان وجهه واضحاً وقد انعكست عليه أضواء المشاعل، نادى في أشباح الواقفين، قال: "أنا التوسي ماي تشي، الواقف...
  6. محمد فتحي المقداد - الطريق الى الزعتري.. مقطع من روايتي

    الثّورة غربال لتنظيف الشّوائب.. و سترمي لمزبلة التاريخ فضلات التّفاهة .. ما حصل في سوريّة عميق..، الثورة غضة التجربة، لكنها ستكتب تاريخاً جديداً للأمّة قاطبة..، سترسم طريقاً للمستقبل ، إنها حقيقة أخافتْهم جميعاً، فتآمروا عليها جميعاً، تآلف على عداوتها كهنة المجوس ، و حاخامات اليهود .....
  7. مقتطف يزهار سميلانسكي - - خربة خزعة.. جزء من رواية - ترجمة عن العبرية: أنوار سرحان

    “… القيمة الأساسية الأهم هي الحياة.. قبل أن نهتم بجودة الحياة ، علينا أولا أن نضمن الحياة نفسها.. بعد أن تتوفر الحياة للطرفين ، يمكنهما أن يتحاورا، يتناقشا، يتداولا أمورهما.. بينما إذا كان أحدهما أسيرا أو مهانا أو مطاردا أو مسلوب الإرادة .. فليس ثمة مكان للحوار..” يزهار سميلانكي يزهار سميلانسكي (27-09-1916 – 21-08-2006 ) لعلّ يزهار سميلانسكي أو سامخ يزهار كمما اشتهر ، من أهمّ الكتّاب الذين أثّروا في الأدب العبري الحديث ، وُلد في مدينة رحوفوت في جوّ عائلة من الأدباء .. درس في...
  8. كتاب كامل عبدالله خليفة - عثمان بن عفـان شهيداً : : الفصول 1+2+3+4

    (التاريخُ هو نفسُهُ، لكن زوايا الرؤيةِ مختلفة). ■1■■ فوجئ عثمان بن عفان ووجوه الرجال كلها تتوجه إليه ، وهو الجالسُ بصمتٍ وبهدوء ، والذي لم يأبه كثيراً ، أن عبدالرحمن بن عوف يقودهم إلى مجلس الرجال المتجمعين : كان المجلسُ حاشداً والكلُ يرتقب المشاورات المطولة بين كبار الصحابة في الغرف الخلفية . كانت صيحاتٌ غريبة تصل إلى أذنيه . هذا صوتُ عمار بن ياسر يرتفع : - ليس ثمة أفضل من علي بن أبي طالب . . تعودُ الخلافة إلى أهلها ! فترتفع صيحات ويميز صوت عبدالله بن أبي سلول : - عثمان بن عفان لها ، هو راعي...
  9. كتاب كامل عبدالله خليفة - رأس الحـسـين :الفصل 1+2

    (التاريخُ هو نفسُهُ، لكن زوايا الرؤيةِ مختلفة). ■1■■ انتزعتْ يداهُ الرأسَ . احتضنهُ في صدره . ارتجفَ قلبهُ فجأة . حدقَ في بقيةِ الجثةِ ورأى نافورةً من دم . تدافعتْ الأيدي إليه ، دخلت الأظافرُ وجهه ، اندفعَ بعيداً وهو يصرخُ فرحاً : - الرأسُ لي ! صاحَ الشمر : - أنا الذي قتلتهُ ولي هذا الرأس الثمين ! قال حمزةٌ من موقعهِ غير النائي : - صار لي الآن ، وغداً أرميه تحت قدمي الخليفة وأفوز بالعطايا يا أوغاد ! تأملْ حمزةٌ بقايا المعركة بدهشةٍ وتساءلَ : لماذا ساقنا الخليفة يزيد إلى هذه الأرض الترابية...
  10. جادي تاوب - كباريه.. فصل من رواية اللنبي - ترجمة نائل الطوخي

    حدث هذا سريعا. استوعب إريك وهو يجلس أمام شاشة الكمبيوتر، عن طريق الكاميرا، بعد أن بدأ الموضوع: يودلا يقترب من ميكا. أناس يرقصون من حولهما. يودلا يحيط بوسطها. هي تميل أذنها وتبعد جسمها. يده تظل على وسطها. يهمس لها في أذنها. تبعد يده عنها. قال إريك: "إيه دا؟". قام عيران. اقترب من الكمبيوتر. نظر هو أيضاً. يودلا يبتعد عن ميكا. يترك كأس البيرة على الرف، بجانب مسند الدي جيه. يعود. تدير ظهرها له. يمسكها من كوعها. يلفها نحوه. قال عيران: "ضرب؟ إجابة لايف." إريك أطلق ضحكة قصيرة، ظل لاصقا بالشاشة. ميكا...
  11. مقتطف ليونيد تسيبكين - صيف في بادن.. ترجمة: د. أنور محمد إبراهيم

    كان القطار ينطلق نهارًا، لكن الفصل كان شتاءً، بل وفي أكثر أيامه قسوة – الأيام الأخيرة من شهر ديسمبر. وفضلاً عن ذلك كان القطار في طريقه إلي ليننجراد – إلي الشمال، ولهذا سرعان ما أخذ الظلام يحل خلف النوافذ،- لم تكن هناك سوي محطات ضواحي موسكو وحدها هي التي تبعد مندفعة إلي الوراء مثل وميض البرق، كأن كائنًا ما راح يقذف بها بيد خفية لا يراها أحد. أما الأرصفة الواقعة أمام البيوت الصيفية فقد تراكم فوقها الثلج، بينما راحت أعمدة الإنارة تمرق واحدا وراء الآخر ليتداخل ضوء كل منها مع الآخر في شريط ناري...
  12. كتاب كامل عبدالله خليفة - رواية : يا عـــــــليُّ! أميرُ المؤمنين شهيداً :الفصول 1+2+3+4+5+6

    (التاريخُ هو نفسُهُ، لكن زوايا الرؤيةِ مختلفة). ■1■■ لم يستطعْ علي بن أبي طالب أن ينام. أيامٌ رهيبة. جثمَ في الظلام طويلاً. هذا هو الليلُ الذي لا يريدُ أن يرحل، وهذا هو النزيفُ الذي لا يتوقف. ماذا فعل هؤلاء المتمردون؟ هل يئسوا من الخليفة عثمان؟ لو كانوا يرحلون ويتركون الرجلَ للشيخوخةِ ومسارها. يحاولُ أن يسترخي والظلامُ منتشرٌ شديدٌ، والأسئلةُ كثيرةٌ ومخيفةٌ، والاحتمالاتُ خطيرةٌ وأغلبُها فاجع، وهو يمشي في لججٍ هائلةٍ، ثمة جيشُ معاوية السرابي البعيد، وصرخاتُ كبارِ الصحابة وصمتُ البعضِ الآخر،...
  13. كتاب كامل عبدالله خليفة - عمر بن الخطاب شهيداً: الفصول 1+2+3+4+5+6

    (التاريخُ هو نفسُهُ، لكن زوايا الرؤيةِ مختلفة). ■1■■ دُفن الخليفة، الحاكم الصديق الحبيب، وبقيتَ أنتَ تــُمسك الجمر. هذه بلادٌ مثخنة بالجراح، فقيرة، معوزة، تتدثرُ بالشمس المحرقة، وترقدُ على التراب، وجيوشـُها الضئيلة تخرجُ من بين ضلوعِها اليابسة المتصلبة نحو الآفاق البعيدة الخطرة! تقلبْ! فلن تجدَ عيناك طريقاً نحو النوم، وهي ترقدُ على جمرٍ، وتسخنُ الرمضاءُ جفونـَها . . أي فخٍ هائل هذا الذي يطبقُ على ضلوعك الآن، حشودٌ هائلة من الفقراء، ومصابون ومقتولون كثارٌ من حربِ الأخوة، وقبائلٌ ضاريةٌ في...
  14. كتاب كامل عبدالله خليفة - محــــــــــــــــمد ثـــــــــــائراً :الفصول 1+2+3+4+5

    (التاريخُ هو نفسُهُ، لكن زوايا الرؤيةِ مختلفة). ■1■■ يتراءى لهُ منظرٌ غريبٌ، صحراءُ غيرُ متناهية الامتداد، وقافلة صغيرة، لا يرى فيها سوى رؤوس قليلة، وثمة امرأة تحضنهُ، ودمعُها يغسلُهُ ! صحراء وحرٌ وعرقٌ ودمع وسماءٌ صافية زرقاء ملأى بالطيور والأجنحة، والمرأة تهذي وتبكي: - يا ولدي . . من لك بعدي! وثمة أصوات رقيقة مريرة: - اتركيه يا آمنة . . ! - يا لجسمهِ الهزيلِ الرقيق الشاحب! - تكادينَ أن تخنقينه! وراحتْ القافلةُ تدبُ على الرمال المشتعلة، ونسيتْ هرماً صغيراً من التراب، لا تزالُ تنبعثُ منه...
  15. كاظم الحلاق - شذرات الذهب.. فصل من رواية

    روح المدينة نادرة هي المرات التي ترسختْ بها القناعة في قلبي وشعرت بأنه يمكنني القيام بشيء على أحسن وجه؛ وسط ضبابية تلك المرات أتذكّر ليلة كنت أتمدد على السطح جوار أخي صافي فسألني: – هل تحب مدينتك؟ – أحبها جدا. – إذن عليك عبور نهرها الكبير. – وماالعلاقة بين حب المدينة وعبور النهر؟ – عبر مراقبتي الخاصة أن روح المدينة تكمن هناك في أعماق النهر وأنك عبر السباحة وملامسة جسدك مياه تلك الأعماق تكون قد شعرت بطاقة تلك الروح. توقف عن الكلام وتناول علبة سجائره من جانب فراشه وقدم لي واحدة...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..