نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

ثقافة شعبية

  1. امحمد عليلوش - الذكاء الخارق لليهود من خلال الحكايات والقصص في الأدب الشفوي الامازيغي

    على سبيل التقديم: لقد وقع اختياري للحديث عن هذا الموضوع بالذات وأنا في مطار محمد الخامس انتظر السائق الذي سيصطحبني إلى فندق الإقامة في إطار مشاركتي في الدورة العشرين للمعرض الدولي للكتاب بالدار البيضاء، إذ خلال زمن الانتظار و أنا أقوم بإعادة قراءة كتابي المترجم إلى اللغة الفرنسية “la colombe jaune” (تاتبيرت توراخت) والذي يحتوي على 15 عشرة حكاية امازيغية… و ما أثار انتباهي هو دور الإنسان اليهودي والذي نصادفه غالبا في نهاية القصة أو الحكاية أو عندما يجد البطل إشكالية كبيرة تحول دون الوصول إلى...
  2. منقول - الشعر الحساني -2-

    الشعر الحساني هو ذاك الكلام المنثور الذي يختاره الشاعر ليجعل منه مادته فتراه يبرمه و يغزله و يخففه في مكان ما ، كما قد يثقله في مكان آخر و يقدع فيه و يفلق حتى يستخرج منه ذلك الكلام المبعثر جسما متكاملا لا يقبل النقص و لا الزيادة و يحتل مكانه بين سائر المخلوقات لذا نجد فيه الجميل و القبيح و الطويل و القصير ". أغراض الشعر الشعبي الحساني نذكر من أبرزها : 1 - ما يعتبر جائزا : و هو الذي يتميز بالتمام أي لا زيادة و لا نقصان في أوزانه : التضمين اللزوم ، الجناس و الملخ ، الإنفاق ، اللف المرتب و...
  3. منقول - الشعر الحساني -1-

    يعتبر الشعر الحساني جزءا من الشعر الشعبي و يتميز بتفرده بعدة بحور تقاس بالمتحركات و تختص بعضها عن بعض باضطراب العوامل أي النصب و الخفض و الرفع و السكون ، و من بين هذه البحور من لا يعمل به الآن و قد عرفه الأستاذ الشاعر الكبير : بادي و لد محمد سالم بأنه " كلام مختار من اللهجة و اللغة المتداولة و له أحكامه كأحكام الشرع الخمسة أي الواجب و المندوب و الجائز والمكروه و الحرام ، وهو من جهة أخرى ذلك الكلام المنثور الذي يختاره الشاعر ليجعل منه مادته فتراه يبرمه و يغزله و يخففه في مكان ما ، كما قد...
  4. صادق مشعل - صورة المرأة في حكايات الخوارق

    شكلت المرأة ركيزة أساسية ولعبت دوراً كبيراً في الأدب الشعبي، إذ هي الحافظة للنسل وهي الأم والمربية والمعلمة الأولى والحبيبة، ومن هنا تعددت صور المرأة التي قدمتها لنا الحكايات الشعبية التي منها حكايات الخوارق وهي الحكايات التي تدور حول شخصيات من الجان وأصحاب الخوارق والسحرة الذين يقفون مع أو ضد الإنسان، أحد شخوص هذه الحكايات، وتدور أحداث هذه الحكايات دوماً في بلاد بعيدة جداً يخرجها بعدها السحيق في تصور الناس عن عالم الواقع وفيها تحدث أحداث خارقة لا يحدها نوع. ويعرف البعض هذه الحكايات أيضاً...
  5. قصيدة العين الحرشة.. نظم: الشيخ التهامي المدغري

    آنا نظرت عين الحرشاء قتَّالة آلالآ يا لاللآ جُرحي يا وعدي بلا نصَلْ من ضيق النيشان ترمي نبْلَه *** الغُصن الأول مير الغرام جيّش خيلُو خيالة بعساكر محزوم للقتل بحرُو هايج ما تردُّو حملة * بسيوف هند قد تراه يحكم بجهالة ما يرضى في حكامتُه عدل ما يقوى لبلاه عاشق عبلة * يزطم ويهزم ويجيَّح من والَى ويتيه ويزلغب العقل ويخلِّي قلب العشيق في ذبلة * والا يهيج بحرُو ما ليه مهالة موج ف موج يهيج ويحملْ بعيون الحسَنْ دايم يملى * ومعاصر الدموع تنهمر هطـَّاله مثل الزيت عصيرها هطل بالمثقال ثقيل عليها هطلة...
  6. قصيدة الوردة.. للشاعر محمد بنسليمان الفاسي

    القسم الأول آه من رشغات نبال الاقواس و الحاجب صردي عند رامي دقة نشابي جات مجهدة كل قوس مطلع شد الوتار من صوب لقصدي علاه ما نشكي طال عذابي هذي مدة هكذا راني في حال الغرام يتصرف وعدي و نصرف ما كان في حسابي راه تعدى لا دوا من غير التقبيل يا والمصال الشهدي راه يعمل في الكاس شرابي جات مودة الحربة لا تلوموني في ذا الحال جيت نشهد و نودي آعدولي في الموت سبابي خال في وردة القسم الثاني فاتح في سماوي رياض عالي من سعدي زادها رش الخال غرابي من غير ندى ظلها و حضاها ظل الاشفار بالحظ الهندي ياك جبت...
  7. مقدمة ديوان الشيخ عبد العزيز المغراوي - إشراف و تقديم الأستاذ عباس الجراري.. عضو أكاديمية المملكة المغربية

    الرباط 2008 بسم الله الرحمن الرحيم إن كل متتبع للتراث الشعري العربي – قديمه وحديثه – لا يلبث أن يلاحظ أن "الملحون" يمثل أحد الأشكال التي تفنن المغاربة في إبداعها – ولا يزالون – متوسلين بلغة غير معربَة، وإن كانت في معجمها "العامي" تحاول أن تبتعد قليلاً عن اللسان الدارج المتداول، وأن تقتبس بعض ما يجعلها تقترب من اللغة المدرسية ؛ مع التصرف في الصيغ واعتماد جوانب بلاغية، والارتقاء بفنية الأسلوب. ونرجح أن يكون سبب هذه التسمية راجعاً إلى "اللحن" بمعنى الخلو من الإعراب أو عدم...
  8. مريريدة نايت عتيق - المشبك.. (دونها روني أولوج René Euloge باللغة الفرنسية في أواخر العشرينيات من القرن العشرين) - تر: أحمد أغبال

    جدتي.. يا جدتي ! ظل يسكن عقلي مذ رحل وغدوت أراه في كل محل هديته لي يومذاك مشبك فضي جميل عندما أضع الحايك أنيقا على كتفيّ عندما أمسك بالمشبك هدبته إلى نهديّ وعندما أخلعه ليلا لأغفو لا أرى المشبك حينئذ بل أراه بنيتي تخلصي من المشبك تنسين خياله وتنسين أوجاع القلب وعذابه جدتي هجرت المشبك منذ أيام خوال وَخَلَّفَ في معصمي جرحا بلا شفاء واندمال عيناي على ندبه المحمر دوما عند الغسل عند الغزل وعند الشراب وإليه دوما تنزع أفكاري بنيتي، لعل الرب يداوي عذابك ليس الجرح في المعصم بل في فؤادك. La fibule...
  9. عبد الكريم وشاشا - الشاعرة المغربية الأمازيغية مريريدة نايت عتيق.. هاجس روائي حول الشاعرة

    "بالنسبة لك أنت سيكون أحسن !! سيكون أحسن بالنسبة لك أنت إذا رجعت إلى بلدك إني أعرف أنك تغير حبيباتك كل يوم وتقبل أي مفتاح لأنك مثل قفل خشبي قديم" الشاعرة "مريريدة نايت عتيق" أو "مريريدة تنظامت" لماذا يخيل إلي دائما ويهجس بي أن ما يجمع الشاعر الفرنسي الرومانسي "روني أولوج" والشاعرة المغربية "مريريدة نايت عتيق" رابطة واعدة ينصهر فيها الحب والشعر.. ثم أتساءل، أيمكن أن تكون هناك اهتمامات وانشغالات أخرى؟ََ! لكن شاعرا فرنسيا مشبع برومانطيقية تليدة وركام من الأدبيات تغذي مخيلته عن سحر وفتنة "الشرق"...
  10. ثقافة شعبية : قصة الأخوين.. من نصوص الأساطير المصرية القديمة - محمد أبورحمة

    يحكى أنه كان هناك أخوان من نفس الأم ومن نفس الأب . كان الأكبر يدعى (أنوبيس) ، أما الأصغر فكان يسمى (باتا) . وكان لـ(أنوبيس) بيت و امرأة ، وكان أخوه يعيش لديه مثل ابنه . وكان هو (الأخ الأصغر) الذي يحيك له الثياب ويرعى له الماشية في المراعي ، وكان هو أيضاً الذي يحرث ويحصد له ، أي أنه كان هو الذي يقوم بكل أعمال الحقل من أجله . كان أخوه الأصغر شاباً قوياً وكان يعود – مثلما تفعل ماشيته كل يوم – إلى الدار في المساء ، حاملاً كل صنوف العشب من الحقل، واللبن ، والخشب ، وأشياء كثيرة جميلة من الحقل ....
  11. بوزيد مولود الغلى - صور بلاغية في الأمثال الحسانية

    اخترت في هذا المحور تناول بعض الظواهر الصوتية المائزة للحسانية من خلال نماذج من الأمثال الحسانية ، نظرا لكونها تمثل الكلام المهذب والمنتقى ان لم نقل الأقيس والأفصح عند الحسانيين ، فالأمثال تقدم مادة غنية للباحث المهتم باللغة وعلومها وفنونها ، نحوا وصرفا وبلاغة وهلم جرا،ومن أبين الظواهر الصوتية التي يمكن عدها ميسما خاصا بالحسانية يميزها عن العربية الفصحى ما يلي: ـ تخفيف الهمزة وسط الكلمة ( الغايب / الغائب ماه شيخ اهلو) ، وتخفيفها او حذفها في اخر الكلمة (مبعد السما /السماء من نبيح الكلاب،...
  12. صبحي الطيّب - Ṣubḥī the Goodhearted - ترجمة: ب. حسيب شحادة - جامعة هلسنكي

    في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة التي رواها خليل بن شاكر بن إبراهيم مفرج المفرجي (أبراهام بن يششكر بن أبراهام مرحيب المرحيبي، ١٩٢٢- ١٩٨٩، شاعر ومفسِّر للتوراة، نشر تفسيرا له لكل التوراة بالعبرية السامرية) بالعربية، على الأمين (بنياميم) صدقة (١٩٤٤-) الذي نقلها إلى العبرية، أعدّها، نقّحها، ونشرها في الدورية السامرية أ. ب. - أخبار السامرة، العددين ١٢٢٨-١٢٢٩، ١ شباط ٢٠١٧، ص. ٣٦- ٣٧. هذه الدورية التي تصدر مرّتين شهريًا في مدينة حولون جنوبي تل أبيب، فريدة من نوعها: إنّها تستعمل أربع لغات بأربعة...
  13. أحمد رزيق - كان يا ما كان غناء الغيوان

    تثير في أغنية ناس الغيوان ( سبحان الله صيفنا ولى شتوة) شعورا خاصا، فهي تذكرني أولا بمرحلة تاريخية قاتمة من تاريخ هذا الوطن المغبون، شأنها شأن أغنية(ما هموني غير الرجال إلى ضاعوا)، وتذكرني بمرحلة عمرية مثلت بداية انخراطي في معانقة هموم الأمة والوطن. كانت صرخة الغيوان المنبعثة من افلحي المحمدي، حيث يلتقط الوجدان عن قرب أنات المظلومين والتعساء سواء من درب مولاي الشريف أو خلف براريك كريان سنطرال، كانت تلك الصرخة تذكي في كثير من الشباب الرغبة في فعل أي شيء من اجل إيقاف زحف الرداءة والجور...
  14. محمود تيمور - الأدب الشعبي -2-

    إني على يقين بأن العمل الفني إذا توافر له جوهر الأدب من إثارة العاطفة، ومنادمه الوجدان، ومن تناول العناصر الحية في المجتمع البشري، ومن تصور النزعات النفسية النابعة من موارد إنسانية أصيلة، فإن هذا العمل الفني صالح لأن يكون شعبياً يستمرئه الناس على اختلاف مراتبهم من المعارف والمدارك؛ وأنهم ليستجيبون له، ويتأثرون به، ويجدون له في أنفسهم بلاغا ليس وراءه بلاغ. أعرف فيما أعرف سيدة تقرأ العربية، ولكنها غير متضلعة منها، فأما الشعر العربي فإنها لا عهد لها به، ولعلها تتجنبه ثقة منها بأنها لا تملك له...
  15. محمود تيمور - الأدب الشعبي.. -1-

    جرى الاصطلاح بإطلاق صفة (الشعبي) على الوضيع والرخيص أو ما دون المستوى الرفيع. نقول: فكرة شعبية، أي أنها مشوبة بمطاوعة الأهواء والنزوات، لا سلامة فيها ولا سداد. ونقول: نكتة شعبية: نريد أنها لا تخلو من تبذل وإسفاف. ونقول: طعام شعبي، نعني أنه ساذج في مظهره، غير متقن ولا مستساغ. ونقول: ثوب شعبي، للدلالة على أنه من نسيج غير فاخر، ولذلك يرخص ثمنه، ولا يعز على المقلين شراؤه. ونقول: مسرح شعبي، فيفهم عنا السامع أنه مسرح لجمهور العامة، لا يتذوقون فيه شيئاً من الأدب السري والفن الرفيع. فكل ما هو...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..