نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

شعر

  1. بشير السباعي - رماد الأزمنة الجميلة..

    كنتُ أبتسمُ إذ أرى الممرضة ذاهلةً من اللامبالاةِ المرتسمةِ على وجهيَ في وجهِ الخطر وكنتُ، ككل الأطفال، لا أخاف الموت وكنتُ أستقبلُ الوحدةَ الجبريةَ والأسرَ في الميناء دون أن تفارقَ وجهيَ الابتسامة وكنتُ أقول إن الخُلدَ الأحمر يحفر تحت السور وكنتُ أرى على ظهر الكوكب غاباتٍ من أعمدة النور وفي التيهِ الأسودِ آلاف الخرائط وعلى كل خريطةٍ ألفَ علامة وكنتُ أُقبِّل، على أرصفة اللحظة العابرة، فتياتٍ لا أعرفهن حبًّا لكل ما أبْدَعَتْهُ الأزمنةُ الجميلة فيهن من رقة الشعور ومن سحر الوسامة وكنتُ أترك...
  2. سلمى الزياني - تأخير..

    مدّ يديك.. لحروف الشعر حرر المعنى من حشو الضجر مزق حذاء رجلي الغارق في تاء التانيث فقدمي لطالما حنت لمس التراب اغسل صبغة شعري الأشعث فالطفلة بداخلي ترتعد خوفا منذ قيّدت جدائلها بدبابيس الحرية هذا اللحاف المذهب في خزانة ملابسي قد كتم أنفاسي كل ما ورثته عن جدتي لحاف عتيق! اهدي لها في عرسها كي يليق اكثر بهيبة السرير و ما دثرت به انا.. إلا جروا صغيرا لكلب باهظ الثمن و قطا ضرير ...... تعال اقتلع قبعتي السويسرية التي اخافت العصافير وصنفتني مع الاثرياء ومن غير التعساء مثلي يعرف فائدة الشمس .....
  3. حسين هاشم - الشاعر في سوق الجمعة.. شعر

    جمعٌ,هادرٌ في الطرف الشرقيّ من المكان ترك الباعة : بضائعهم المهرّبة, المسروقة,الملمّعة وانضمّوا للحشد حيث السيّارات الفارهة, وخليط عجيب من : المسؤولين الذين تأخروا عن مواعيدهم والسماسرة الذين أضاعوا كثيراً من الوقت والشباب الذين يدورون مسرعبن حول المكان بدرّاجتهم النارية مثيرين الغبار والفوضى دون أن يلاحقهم رجال المرور وهو المسجّى في ( الدمعة التي ذرفها الرومان) حالماً بلفافة من التبغ وكأس من الشراب وبعض الموسيقى ومن طرف الفوضى...
  4. هاني نديم - عن النساء اللاتي.. شعر

    النساء اللاتي يحوطننا بآية الكرسي ويحملننا حجاباً أخضر لامع القماش للحال والمال ...النساء اللاتي وددن لو أنجبن "رجلاً " كل شهرين الداعيات لكلّ الحي الواثقات بأن الله تحت لسانهن من لا يعرفن فرقاً بين الأرض والعرض والعمّ... والخال هبني يا الله نصف امرأة منهن وخذ عني نصف الرجال
  5. حسن قطريب - الطيف المتمرد.. شعر

    أيُّ طيف مِنْ صدى الجُرْح أطل = عبق الأوصال ورديّ الحللْ مَرَّ بي، والرِّيحُ تشكـو جــــرحه = وتخطّانـي، وولّى، وارتحل لم تعـدْ تُشجـيـه أنّاتُ الهــــــوى = أو تُروّيـه يـنـابـيع الـمقــــل كُلَّمـا أتـرع كأسًا حــــــــــــــرّةً = حدّثته الرّاح، عـنـي فثـمــل أو هفـا النَّجـمُ عـلـيـه ســــــائلاً = قال دعني آمري أو لا تَسل إبقَ فـي مسـراك نجـمًا صامتًا = مـا أحـيلاك بعـيـدًا لـم تـــنل أيُّهـا الطـيف الـمعـنّى إننــــي = معك اليومَ، على درب الأزل أدفـــــــــــن الأنّاتِ إبّان النّو =...
  6. كريم جخيور - أحلامي تطفو على اليابسة.. شعر

    لست من البكائين وكنت دائما عصي الدمع في المآتم حتى لو كانت حسينية ما عدا في موتين موت أمي وزوجتي وأتذكر بكيت قليلا على أبي لا لأنه لم يوجعني ولكنه مات بعد أيام من معركة الخفاجية وقد نفدت دموعي على أصدقائي القتلى مع هذا نحيبي نزيف لا ينقطع على أحلامي التي جهدت ان تكون ناضجة ولكن سرعان ما تفسدها الأيام لقد حلمت أن أكون بحارا أجوب البحار وأنشر الأشرعة بينما الان أطفو على اليابسة ولم أعرف السباحة وحلمت أن أكون ضابطا تلمع على أكتافه النجوم وفي يده عصا التبختر وبعد ثلاث حروب خرجت جنديا معاقا...
  7. أحماد بوتالوحت - كَانَ مَسَاءً طَاعِناً فِي الْيَأْسِ وَخَيْبَاتِ الْأَمَلْ.. شعر

    أَيُّ شَيْطَانٍ بَارَكَ هَذِهِ الْقُرَى الْمُخْتَنِقَةِ بِالضبابْ !؟ قُرُى ، خَذَلَتْهَا الْخَنَادِقُ وَالْبَنَادِقُ وَالْأَسْوَارْ ، وَمِنْ جُيُوبِ الْأَرْضِ تَضَوَّعَ الدَّمُ وَالدَّمَارْ ، وَفِي الْأُفُقِ نَاقُوسٌ يَخْتَبِرُ الْكَلَامْ ، فَيَتَرَجَّلُ عَنْ لِسَانِهِ الصَّدَأُ وَالْغُبَارْ ، وَخَلْفَ النَّوَافِذِ الْمُزَرَّرَةِ حَتَّى الْعُنُقْ ، هَذَى صَيِّبُ مِنَ السِّجِيلِ وَالْبَرَدْ . كَانَ مَسَاءً طَاعِناً فِي الْيَأْسِ وَخَيْبَاتِ الْأَمَلْ ، الَأَبْوَابُ شَاخَ مِنْهَا الْخَشَبْ...
  8. إبراهيم محمود - مديح المجنون.. شعر

    لمجنون ٍ يُسمّـــــى بالمخالفْ = أقول له سلامـــــاً بالمجازِفْ لمجنون تضمَّخ في جنــــون = وكان جنونـه له خيرَ واصف لمجنون يعشعش في الأعالي = وينتعـل الزوابـع والعواصف لمجنون يطوّح بالمبــــــــاني = ويمنح للمعانـــــــــي ما يؤالف لمجنون يسافر في جنـــون = ويعتمـــــــر المتاهـــة والروادف لمجنون يصادق ما يقيــــه = من الأطــــــر المقضّة للمعارف لمجنون يعيش هوى جنون = يقيم على النقيض مــــن السوالف لمجنون يموت وليس موتـاً = فموت جنونه منــــــــذور ناسف تخاله في المكان بلا مــكان = يشد...
  9. عنفوان فؤاد - سأحمل عنك فمك وأقول لنا صباح الحب!.. شعر

    أنام على هيئة قمر كلما ذكرتني تستيقظ الكتابة في أوردتي كلما مرت سحابة تحمل إلي تفاصيل مزاجك. الأصوات الغامضة التي تسمعها لا تستحق الإصغاء بدلا عنها خذ ضحكة تمسح عنك ثرثرة الليل لست حولك كريح شمالية فرت من قبضة الجهات لا أملك زمام الفصول لأكون شتاءك الدائم. لست قطة تتبع شقاوة يدك ولا خدا يأتي طواعية القبل لكني امرأة في جيدها حقل من تعب وخصرها محيط ملتهب أحمل بداخلي مكانا على مقاس نهر غضب كلما ذكر اسمي أغرق ضفاف هذا القلب. 21/04/20 عنفوان فؤاد
  10. كريم جخيور - انتظار.. شعر

    تخيفني الساعة بعقاربها لا أقصد الأخيرة من عمر العالم لقد عاش طويلا هذا المعتوه ولينكب على رأسه في بحر العدم ساعة انتظارك حبيبتي عقاربها لا تخطئ اللدغ وانت تأخرت كثيرا انا عبرت الخمسين أجمل أيامي ضاعت في الحروب وانت في أول مشمشك عيناك تفوحان برائحة الليل وصدرك مازال ينازعه القميص شهقة الانتصاب في الأربعين تكتمل الأشياء حبيبتي وتبدأ النبوءات رسائلها كريم جخيور
  11. كريم جخيور - شعراء.. شعر

    نحن أبناء الحياة نأخذ منها ما نريد ونجنح الى الاعيبنا نحرر الكلمات من قفص القواميس ونأخذها إلى حديقة الخيال وحين نصيرها ثيرانا مجنحة نطير بها نفتح الحصون والقلاع نركب البحر وأشرعتنا قمصان حبيباتنا نحن أبناء الألفية الثالثة لسنا معنيين بالقمر حتى نضيف اليه كاف التشبيه لنغري فاتنة سمراء نجعلها أكثر غرورا وبهجة نشرب الخمرة ويبللنا القمر وما عادت الشمس تسحرنا نحن الذين نكره حرارتها فصرنا نقضي النهارات متلذذين بالكسل تحت مويجات. هواء الأجهزة المكيفة لا نخرج الى لقاءاتنا إلا بعد غروبها ولأننا لا...
  12. كريم جخيور - الأباطرة السمان.. شعر

    برَفيفِها الأخضر تمسحُ الطيورُ عن أفئِدَةِ الغابةِ حرائقَ قادمَة ذاتَ صَباحٍ سيدُقُّ عنقَها صيّادٌ ماهر يصنع منها مخالب تكسرُ ذاكَ الرفيف تقولُ أمي القططُ دائماً تُحِبُّ من يخنقُها الشعوبُ تفعلُ ذلكَ أيضاً ولذلكَ فهيَ مُنهَكَةٌ بتأثيثِ الكراسي ولأنها ساذجة فهي تعتني دائماً بكراسي الملوك تمسحُ عنها الأتربة وتؤطّرها بالدُعاء.. حاشية .... شعوبُ العالم الثالث تمتاز عن خلائق الله بأنها قادرة وبسرعة فائقة على إنجاب كراسٍ ذات حمولة عشرة أطنان للأباطرة السمان.
  13. حمد صالح - حوار مع اراجوان.. شعر

    - 1 - ( إذا قالت المتعة وداعاً لا ترفض الشمس أبداً نداء العيون...) يقول اراجوان ( تحلمين مفتوحة العينين ما الذي يحدث إذن واجهله..!) يا غربة كل هذه السنين ويا هذا الرشح المنساب من الهواجس المغتربة والكآبة المزمنة والأنين تسامحي لما يقوله أراجون ( خلقنا لنكون أحراراً خلقنا لنكون سعداء) حيث يصرخ المنفيون خلقنا لنتجمد في برد شتاءنا ونذوب كالشموع متوهجين في عتمة ولاداتنا خلقنا لنشبح عرايا على أبواب السجون يتوالد تحت أباطنا القمل وفي عفن جراحاتنا تتعفن قناعاتنا ونحن بين موتين نهباً للظنون نحاور...
  14. حمد صالح - رؤيا.. شعر

    كقدح مترع يفيض حزناً ومرارة كطفل مرعوب يحتمي بثوب أمه منتظراً حلول الكارثة كشيء فقد مذاقه يتمدد في قصيدة باهتة مجهول، لكنه عامر باليأس والكآبة أرنو إلى هذا التاريخ الرابض على مثلث زمن مثلوم يجف الماضي على حزوز جبيني ويندس المستقبل كريح مجنونة تحت دشداشتي ويظل الحاضر شاهداً الحاضر الذي احترق في جحيمه أيها الكهل الذي أثقلته النبوءة الكهل المحترق أبداً في جحيم حاضره لا تحاول ان تحتدّ وعياً ولا تقصص رؤياك على إخوتك فقد يغتالك هاجس الطفولة يا تاريخ هذا العالم الرابض كوحش طيبه خذ ما شئت من...
  15. حمد صالح - الى الحدباء.. أغنية لسيدة الزمن المثقل - شعر

    كنا نتصافح في الحلم كصديقين اجهدهما طول الطريق نتكئ على بعضنا ونشحذ ما تبقى لنا من عزيمة حين تحاصرنا القصائد المتوحشة ويشبّ على رؤوس أصابعنا الحريق يغزونا تعب الأقدمين فنرمم بقايانا ونهبّ من سباتنا واقفين نرفع قصائدنا بوجه الريح ونرسم على جباه أحفادنا القادمين غضب السيول الهادرة وسماوات من الشعر الفصيح فقط لو.. ترتوي أقلامنا من ظمأ الكتابه وتؤشر ولو مرة - يا سيدتي - أورام هذا الزمن الكسيح فقط لو .. نستطيع ان نروض اصابعنا لتخط على الرمل نايل قزح أو تعزف للصحراء لحن ربابه فقط لو.. تصدق النبوءة...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..