نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

شعر

  1. أحمد ضياء - أصهلُ دائماً حين أراكِ..

    أكرّزُ في شفتيكِ كلّما ابتعدتُ عن التدخين أداعبُ براطمي بكِ ألجأ إلى تدوين زفيركِ وإنتشار تلاشينا بَطِيئاً أصنَعُ منهما فطائر تَماسُكِنا, أعلم أنَّ الجّراح المدوّية في صحنِ جَسَدَكِ تَصهَلُ مَسامِيرَ ثمَّ تَذوي ، بَقايانا لَهِيبٍ مِن تَلَعثُمِنا المُشَتَتْ.
  2. شوقي بغدادي - لا تسألوني من هو الله

    لا تسألوني من هو الله الذي لا تعرفون مياهه إلّا إذا شفّت مياهي أنا لست إلا ذرّةً في نقع هذا الكونِ كيف لذرةٍ أن تمتطي سرج الغموض الفذّ ثم تصيح إني قد كشفت السرّ في التيه المحيّرللإلّاهِ لا تفقدوه قداسة الألغاز حين يصير ديّانا على حزبٍ وملاكا على أرضٍ فيغضب أو يناور أو يمجّد شعبه المختار أين الله ..في هذي الملاهي؟ ○ وإذا تناهى الكفر والإيمان في أعماق أغوار ألتناهي يبقى الحساب على جمال الورد والشفق الملوّن أن يظل الورد أجمل في الحديقة والغروب وديعةً عند المصلي لا تُشوّه بالتماحك والنواهي ○...
  3. أحمد ضياء‎ - غطّاس.. شعر

    ‎ليس يسيراً أن تبرطِمَ الجّداول في عيون الأنهار لا وليس يسيراً أن نمارس المجونَ على دكّة الموتى والشّرائع تبني أوتار ارتطامها داخل عفونة غير مجدية لا وليس يسيراً أن تسحُّ الشّباك المنتفضة على ينبوع أسماكٍ ذات شواء خالٍ من نشيد الأرامل والجوعى وذوي الأيادي المغلولة. من اليأسِ قفزتْ إلى النّهر المرأةُ ذاتَ الحجم المتّسع باﻷنفاسِ لفّها الماءُ فكَّ جديلتِها أطلقَ زفيرَ مروءة هرعتْ لتسبقَ الموت كُنّا على ضفتينِ يُأرجِحُهُما الصّراخُ شبكنا ثم لوينا عنق المياه النّاطة من عيون الضّحيّة وضعنا قلوبنا...
  4. المكّي الهمّامي - تَرْتِيلَةُ عِشْقٍ قُدْسِيَّة..

    القُدْسُ قَافِيتِي.. فَرَاشَةُ عَاشِقٍ.. ظَبْيٌ يُطَارِدُ فِي الخَرَابِ مَغُولاَ القُدْسُ نَجْمَاتُ السَّمَاءِ.. وَطِفْلَتِي الأَبْهَى.. وَأَطْيَارٌ تَرُومُ وُصُولاَ.. القُدْسُ جَوْهَرَةُ المَدَائِنِ كُلِّهَا.. وَيْ.. إِنَّ شَانِئَهَا يَمُوتُ ذَلِيلاَ القَدْسُ تُزْهِرُ فِي الضُّلُوعِ خَمِيلَةً، وَتَمُدُّ فِي الجَسَدِ الجَرِيحِ أُصُولاَ القُدْسُ أَقْوَاسُ المَحَبَّةِ.. كَيفَ أَرْسُمُ فِي القَصِيدَةِ ضَوْءَهَا المَصْقُولاَ..؟ القُدْسُ، فِي قَلْبِي، ابْنَتِي وَمَدِينَتِي.. لَنْ يَسْقُطَ...
  5. انتصار عابد بكري - لا حاجة للّوم..

    أخيرًا سأُكرم حبك وأدفنه... أيها الحنين غادر حنجرتي فلا متسع للّوم ... سأكرم صداقتك ببياض الثلج يشع دفئا حتى تصحو تصحو من النوم... لست على موعدٍ ولكن لا يعرف العوم إِلَّا شخص مثلك هجر الكون إلى داخلي... أخبروه أن السعادة رحلت معه وما تبقى من ابتسامات هي فقط للصورة... بضع زرعاتٍ ينمون على جدران قلبي وقلبي في صوم...
  6. علي محمود طه - عودة المحارب ..

    اتدري الريح من ملكت زمامه = تشقّ الغرب و تطوي ظلامه ؟ هفت للشرق فاختلجت جناحا = به، و استقبلت لثما غمامه ! و قيل دنا و حوّم ، فاشرأبّت = ضفاف النيل تستهدي حيامه و عانقه الصّباح على رباها = غضيض الطّرف لم ينفض منامه يضيء بورده الأزليّ أفقا = تظلّله الرّعاية ة السّلامه وواكبه على سيناء برق = بعين الملهمين رنا فشامه تمثّل إذا تألّق ذكريات = و أمجادا مشهّرة مسامه لمحترب من الأبطال فاد = يخاف الدّهر أن يلقي عرامه حواريّ على كفيّه قلب = أبى غير الشّهامة و الكرامه...
  7. محمد الجرادي - توقيعات..

    أفرُٓ إليكِ من تعبي ومن وجعي أفرُٓ إليكِ لو تدرين كم تنأى قفارٌ في مداي إذا اقتربتِ وكم ضياعي يندحر. -2- نحن جرحان يسيران على الأرض .. ولكن في حنايانا فراشاتٌ ونجوى. -3- دُلٓني ياغروب إليها أخاف الظلام أخاف إذا جنَٓ ليلي وخيَٓم في القلب صمتٌ ثقيل وجفَٓ الكلام. -4- أودُٓ لو تدرين كيف يدخل المساء أحزانه مثل جيوش الروم تستبيح أضلعي وفي دمي يحتشد الضجر ولا مفر.. لامفر.. لامفر. أواه ياحبيبتي أنا هنا أهتف بالقدر واحتمي من ألمي بمأتمي ولا عزاء أن قلبي انكسر. -5- البقية .. في ما تبقى لقلبي...
  8. سفيان صلاح هلال - أضواء مطاطية.. شعر

    1) الحقيقة مرة وأنا سائر أضرب أفكارا في أفكار وأقسّم النتائج على منابع الجنون أعرف أنى ثقيل الصحبة وفاكهتى من حدائق الظنون لا أجيد تقديم عابرى الممرات على عيون الشوارع وأبحث لشاشتى دائما عن ضيوف يسقطون من نجوم لا تهم فضاءنا لكنهم يسقطون صدقينى قسما بكل الوساوس التى تجتاح أركان راحتى أنا حب حقيقىّ تحاصره عوادم الكائنات الجامحة اتعاطى فى سريرتي لمعة الصحو وفى سريرى أمارس الحلم ممارسة ضوء جموح استطيع ان أرسمنى وردة وأدفن فى مقبرة غاباتى وأرش فى أنفك العطر وأفجر اللذة فى خلا ياك...
  9. سفيان صلاح هلال - قذائف ليست هينة.. شعر

    (١) حتـى ولو كان الهواء لهم عيونا سأظل يمكننى الغناء بشفرتى حتى ولو صار الفضاء بهم سجونا سأظل أقصدغـايــتى (٢) ينزل من فوق الشماعة يعلن للإهمال العصيانْ ويثور على عهد غبار (٣) الطرقات كما أدمت أقدامى كالأحذية الضيقةِ.. أيضا ملتنى (٤) مما تخافينَ؟ أظننا بخير، مادمت أكره الهدوء (٥) أظنها أكذوبة تُدْعَى الكتائب العميلة التى تجعلْـكِ حينما أكاد ألمسكْ بكل أنواع الدفاع ترمنى الأعضاء رغم أننى المهتوف باسمى من نخاع أضلعكْ (٦) ما بيننا مساحة من الغرابة ليس أكثر (٧) ألا تلاحظين أننا سحبنا كل...
  10. سليم بركات - تنبيه الحيوانِ إلى أَنسابِه..

    فيزياء الخيالييْنَ التِّنِّيْن نُبشتِ السماءُ؛ نُبِشتْ قبورُها من رفات السماء. نُبِشتِ السماء عن قبوها مديداً، عريقاً، جليلاً بمخامر الأنبذةِ، ومخامر الأساطير، ومخامر الخوف. السمااااءُ الزرائبُ نُبِشت. والسماءُ الإسطبل نُبِشتْ عن حدوات الوقت مُرْغَماً على إيجار ساعاته الصهيل. السماااااءُ الحظائر؛ مهجع الرعاة الصيادين بسهام الزبد، ورماح الطين، وهراويَ من عظام الآباء مغلَّفةً صفيحاً. ألسمااا ااا ااا ااا اااءُ الأرساغُ مهشمةً؛ عِظةُ التراب في المحافل؛ الإيمان بالكمالِ ترابياًّ. ألسمااا ااا...
  11. سعد جاسم - حب بلا اقنعة - شعر

    ( طريق الله ) في الطريقِ الى الله إلتقيتُكِ ..... فأشرقَ قلبي بالحبِّ والنورِ والجمال في الطريقِ اليهِ عرفتُكِ .... فتغيرتْ حياتي ( تعال قبل الطوفان ) أنا قارورةُ عطر جرَّةُ عسل زجاجةُ نبيذ واغنيةُ حبٍّ سومري فتعالَ ..تعالَ حبيبي تعالَ وخذني .. خُذْني كُلُّي قبلَ ان يأتي الطوفان * هكذا ... تنادي العاشقةُ الهيمانة حبيبَها الغائبَ في الحضور والحاضر في الغياب ( أبعد من مدى أصابعي ) لو كنتِ معي لعزفتُ على جسدكِ موسيقى حبٍّ صوفي ولكنكِ نائيةٌ ووحيدة وأبعدُ من مدى أصابعي ورغبتي الصاخبة...
  12. مهند الياس - يا طفلة الروح.. شعر

    يا طفلة الروح ويا أحلامها المزهوة .. بعابق من الصفاء يا غيمة .. أعانق إشراقها بلهفة ماسورة متخمة بالإنتشاء مري على رمال صوتي إنها ظامئة ثم انثري إيقاعك ان انتظاري قمر أتعبه ليل الرجاء يا طفلة تداعب الريح ضفائر الهوى من حلة انسيابها وتعزف عيناها من لحن ندي عبق يكحل نجومه شجي الغناء يا طفلة يبتسم الإغراء في رموشها البهية وتنفث آهتها .. من جمرة أعماقها يلذعها وخز الحياء ! تسيل من اوداج سحر دفقها مسايل تموج فيها أنهر من كيرياء أذوق طعم الورد من حرائق أنفاسها .. وأرتمي في لذة خمرتها حتى الفناء
  13. عبد السلام مصباح - ارتجاح العشب الأخضر.. شعر

    1 - سَيِّدَتِـي، مِنْ عُمْرِي البَاقِي جِئْـتُ إِلَيْـك، لِنُرَتِّـبَ أَوْرَاقَ الِبَـوْحِ وَنَرْشِـفَ مِـنْ سِحْـرِ الْحَـرْفِ غِوَايَـاتِ الْحُـبِّ... وَحِيـنَ يُدَثِّرُنَـا النُّـورُ الْمُـورِقُ نَفْتَـحُ فـي الْمُفْـرَدَةِ الْمَشْلُولَـةِ أَبْوَابـاً وَنَوَافِـذَ... تَدْخُلُهَـا كُـلُّ عَصَافِيـرِ الْغَيْـمِ مُحَمَّلَـةً بِالْحُلْـمِ الْمَرْشُـوقِ وَبِالْعِشْـقِ. 2 - سَيِّدَتِـي، مِنْ عُمْرِي البَاقِي جِئْـتُ إِلَيْـك، وَفِـي الْكَـفِّ طَوَاسيـنُ الْوِجْـدِ لأَغْفُـو فِـي حِضْـنِ...
  14. سعد جاسم - خيانات ابن آدم -3 - شعر

    * عري فاتن * تعالي لنحتفلَ بجسدينا الخائفينِ ونخونَ عيونَ الحرّاسِ بعريٍّ فاتن * خائنو امهات * القتلةُ والطغاة خائنو ضمائرٍ ومصائرٍ وقلوبِ امهات * خونة ضوء * المجانينُ خونةٌ لضوءِ العقلِ ومرايا الروح * خلاصــات * ثمّةَ خياناتٌ تُطيحُ بعروشٍ وتفتكُ بكروشٍ واسوارٍ وتيجانْ ثمّةَ خياناتٌ هي محضُ خلاصاتٍ ورهانْ * سهو فادح * الحرائقُ خياناتُ الغفلةِ والسهوِ الفادح * خائن السواد * الرماديُّ خائنٌ لبياضِ روحهِ ولسوادِ الناسِ والألوان * لقطــاء * الذينَ يصادرونَ حرياتنا لقطاءٌ...
  15. محجوب العياري - جـــدّي.. شعر

    سُـفُـنُ الصّيد الصّغيرهْ غـمّست في البحـر ساقاً ثـمّ غابت في الشّفــقْ. بعدَ صمتِ العاصفـهْ، لم يَعُدْ للـشّاطـئِ المسحـورِ إلاّ بعضُ مجـذافٍ، وحَـبْـلٌ، وبقايا من قميصٍ كانَ جدّي يرتديـهْ !
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..