نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

حوار

  1. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. المعيش قبل المُتخيَّل - 14- الحركة الأدبية المغربية

    * البعض يقول إن الرواية المغربية ما تزال في مرحلة التجريب، وأنه ليست لدينا بعد رواية مؤسسة تشكل نموذجا مكتمل البناء· هل تتفق مع هذا القول؟ - لست متفقا مع هذا القول إن الرواية المغربية الحديثة ليست في مرحلة التجريب أوالتعثر، بقدر ما هي في مرحلة التأسيس· ومن خلال هذا التأسيس هناك تجارب لإحداث رواية مغربية مستقلة عن بعض التجارب الروائية المشرقية والغربية· * هناك من النقاد من يعتقد أن الشعر تراجع وأن الرواية أصبحت وسيلة الاتصال الأولى بالنسبة للقارئ العربي·· كيف ترى أنت منافسة الرواية للشعر في...
  2. حوار مع البروفيسور محمد عبد الرحمن يونس الأستاذ في جامعة ( جين جي الوطنية) بتايوان، و جامعة ( ابن رشد) في هولندا .. أجرته إلهام بدر الدين محفوظ

    أجرت الحوار الفنانة التشكيلية إلهام بدر الدين محفوظ، الأستاذة في جامعة ديترويت مرسي، ، أمريكا * هل لك أن تعطينا لمحة عن سيرتك الذاتية والجامعات التي درست بها ؟ ** نشأت في أسرة تحب العلم والمعرفة، فجدي لوالدي وجدي لوالدتي قارئان متميزان ، وبخاصة في العلوم الإسلاميّة والدينية، أما والدي فهو أكثر منهما معرفة وإطلاعاً وقدرة على القراءة، إذ لم يكتف بهذه العلوم ، بل وسّع دائرة معارفه، فقرأ الشعر والأدب والتراث والتاريخ، والحكايات والسير العربية، وهو الذي شجّعني على القراءة ، وغرس في نفسي هذا...
  3. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. المعيش قبل المُتخيَّل : - 13 - الحركة الأدبية المغربية

    * ما تقييمك الخاص لواقع الأدب المغربي راهنا؟ هل تمكن من ترسيخ ملامحه الخاصة والمميزة؟ وهل يمكن الحديث عن إبداع مغربي فاعل يتبادل التأثير والتأثر مع محيطه الاجتماعي؟ - سؤالك هذا يفترض بمن يجيب عنه متابعة راصدة، ومتفحصة، ومتواصلة لكل، أو معظم، ما يصدر من كتابات في الساحة الثقافية المغربية: وأنا بصراحة لست متابعا مواظبا· ولذلك لا أدري حقيقة إذا كنت مؤهلا للإجابة عن السؤال· ولكن من موقعي ككاتب وقارئ جيد، أظن أن في إمكاني تسجيل بعض الملاحظات السريعة حول الكتابة الأدبية المغربية اليوم· هناك كثير...
  4. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري المعيش قبل المُتخيَّل -12- لم أجد باريس التي كنت أتصوَّرها

    * ثمة نقاط التقاء كثيرة بينك وبين جان جنيه: - "الخبز الحافي" و "يوميات لص" كلاهما سيرة ذاتية صريحة وجريئة· في الأولى هناك البطل المشرَّد في شوارع طنجة· وفي الثانية هناك البطل المشرد في شوارع باريس· وكلا البطلين مارس الصعلكة والسرقة، وعاش حياة صعبة وسط المهمشين والبوهيميين والكادحين··· كيف ترى أنت نقاط الالتقاء هذه؟ * هذه ملاحظة ذكية· بالفعل بيني وبين جنيه أشياء كثيرة مشتركة· فكلانا عاش طفولة ضائعة· وكلانا تشرَّد، تصعْلك، وسرق· ولكن مع الفارق طبعا· - " أنا مارستُ اللصوصية لآكل وأبعد عني شبح...
  5. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. -11- المعيش قبل المُتخيَّل: صُحْبَةَ كُتَّاب الغرب

    * " ترجم لك الكاتب الأمريكي بول بوولز أربعة كتب إلى اللغة الإنجليزية (الخبز الحافي ـ جان جنيه في طنجة ـ تينسي وليامز في طنجة ـ السوق الداخلي)، هل كانت هذه الترجمات هي سبب شهرتك الأدبية العالمية؟ وبالتالي هل يصحُّ القول إن بوولز هو الذي ساعدك على الوصول إلى هذه الشهرة؟ - هذا غير صحيح· بول بوولز لم يكن سببا في شهرتي العالمية· صحيح أنني لم أكن قد كتبت ما يجعلني أديبا معروفا، عندما التقيت بول بوولز وتعرفت عليه، بعد أن قدمني إليه الكاتب الأمريكي اليهودي إدوار روديتي، في نهاية السبعينات، ولكن ليس...
  6. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري -10- المعيش قبل المُتخيَّل.. النقد والنقاد

    * ما رأيك في ما كتبه الدكتور جلال أمين عن "الخبز الحافي" بأنها "ليست أدبا اصلا" باعتبار ان بطلها "ليس شريفا في الاساس· وليس نظيفا من الداخل···"؟! - عندما يصبح النقد الأدبي مجالا لغير المتخصصين، لا يمكن ان ينتج الا السخف والهراء! المتطفلون الجاهلون بقواعد النقد الصحيح، ينتجون نقدا لا يعرف الا السب والشتم والتهديم والإلغاء! جلال أمين رجل اقتصاد لا علاقة له بالنقد الادبي· فلماذا لا يترك النقد للمتخصصين فيه، ويهتم بالميدان الذي تخصص فيه؟! اما ما كتبه عن "الخبز الحافي" وعني، فانه...
  7. العراقي برهان شاوي: رواياتي هي ثمار العزلة يرصد في نصوصه تحولات المجتمع العراقي

    حاوره: عبد الله الحيمر يحاول الروائي برهان شاوي رصد تحولات المجتمع العراقي على مدى أربعة قرون كما يسعى لفهم تاريخ الألم البشري. في هذا الحوار يتحدث عن علاقته بالرواية وعن طقوس الكتابة. ■ من قراءة رواياتك، نشعر بثقل القلق الوجودي في داخلك المؤثث بالعزلة والكآبة والبحث في المأساة الميتافيزيقية للإنسان. كيف تشكل الخروج من دهاليز الكوابيس الوجودية عبر الكتابة؟ □ رواياتي هي ثمار العزلة، وفي عزلتي أموضع ذاتي وأسئلتها، بل أموضع وعيي الذاتي وأتوغل في ثوابتي وقناعاتي مفككاً ومشككاً، وأعيد تشكيل...
  8. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري - 9- المعيش قبل المُتخيَّل.. احراج الكتابة

    انا أخ كل الذين اضطهدوا، والذين مازالوا يضطهدون: فكريا، عقائديا، وأدبيا! * تقول أن "الصدق ليس مهما بالنسبة للابداع" هل تعني ذلك حقيقة؟ - هل الكتابة ليس لها ارتباط عضوي بالصدق؟ اتساءل وفي ذهني حقيقة مؤكدة وهي انه لولا صدق جان جاك روسو لما اعجب القارئ باعترافاته· ولولا صراحة جان جنيه لما استمتع القراء ب "يوميات لص" والامر نفسه ينطبق على "الخبز الحافي"· انا لا أومن بالصدق في الكتابة· ايماني بالحقيقة الفنية يفوق بكثير ايماني بالحقيقة المعيشة· الصدق في السرد ليست له اهمية كبيرة· الصدق فيما تصدقه...
  9. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. -8- المعيش قبل المُتخيَّل سنوات المنع والحصار

    * متى تم منع "الخبز الحافي" في المغرب؟ - " في بداية سنة 1983 * هل جاء المنع نتيجة قرار رسمي من السلطات المسؤولة؟ - " حسب تحريات قمت بها شخصيا، تبين لي أن المنع لم يصدر من طرف السلطة المسؤولة· ولم يكن نتيجة قرار سياسي رسمي، بل كان نتيجة ضغوط شديدة مارسها محافظون على الجهات الرقابية لكي يمنع هذا الكتاب من الصدور والتداول بين القراء المغاربة، بدعوى أنه "مفسد للشباب"! * ألم تحاول فعل شيء ما لإنهاء الحصار الذي ضُرب حول كتابك؟ - " سؤالك هذا سبق ان طرحه النائب البرلماني الاستاذ عبد الصمد بلكبير...
  10. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. المعيش قبل المُتخيَّل -7- اخترت الزواج بكتبي· بالكتابة، وبحريتي الشخصية

    * رفضت دائما فكر الزواج وإنجاب الاطفال· هل سبب الرفض يكمن في تمرد المبدع بداخلك على الاستقرار؟ ام يرجع الى عواطفك التي لم تعد تكفي غيرك؟ - اخترت الزواج بكتبي· بالكتابة، وبحريتي الشخصية! لا يعني هذا انني ضد المرأة· او ضد مؤسسة الزواج· انه موقف شخصي لا أقل ولا أكثر· ويمكنني تفسير رفضي للزواج بأمرين اثنين: اولا: انا عشت في وسط عائلي تميز بالعنف الشديد والقسوة البالغة من طرف الاب نحوي ونحو إخوتي ووالدتي ايضا، أورثتني تربية أبي الوحشية، الهمجية، خوفا لا شعوريا من الابوة والزواج! كرهت ان اصبح ابا...
  11. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. المعيش قبل المُتخيَّل -6- احببت الكثيرات· ولكني تخلصت من الحب

    * معنى هذا انك لا ترى أي فرق بين ما يكتبه الرجل وما تكتبه المرأة - طبعا هناك فرق· عندما نقرأ ماتكتبه المرأة نحس أن ثمة ذبذبات تخص المرأة كامرأة، ولا علاقة لها بما يحسه الرجل تجاه المرأة· ما أريد قوله انه ليست هناك كتابات رجالية وكتابات نسائية· هناك فقط كتابات جيدة وأخرى رديئة نسوية كانت أو رجالية· * يشاع عنك انك تكتب عن المرأة بشكل سيء، وتقدم صورة سلبية جدا للمرأة في كتاباتك· هل هذا صحيح؟ - هذا غير صحيح على الاطلاق· هؤلاء ا لذين يرون انني اشوه صورة المرأة وأسيء اليها فيما اكتبه، اما انهم لا...
  12. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. المعيش قبل المُتخيَّل -5- فوارق الكتابة النسوية والكتابة الرجالية لم تبدأ الا مع فاطمة المرنيسي

    شخوص قصصك القصيرة يعلنون انهزامهم في الحياة، ويستسلمون لأقدارهم دون أدنى مقاومة· هل واقع شخوصك أقوى منهم؟ بكل صراحة، الواقع دائما أقوى من الإنسان· أزمة شخوصي تؤدي بهم الى الانفصام، إلى الجنون، إلى العزلة، أو إلى العنف، كما في قصتي الأولى· مثلا في قصة "العنف على الشاطىء لم أسلّم ميمون إلى مصير مأساوي· تركته يسبح: هل سيندم ويرجع الى الشاطىء؟ أم أنه سيبقى ويواجه مصيره وينتحر؟ دائما أنا أتشبث بالأمل· جرَّبتَ الكتابة المسرحية وأصدرت عام 1994 نصا مسرحيا بعنوان: "السعادة"· لماذا لم تكرر التجربة؟...
  13. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. المعيش قبل المُتخيَّل - 4 - البدايات من "بني شيكر" إلى طنجة "

    وماذا كانت النتيجة؟ " بقيت المحادثة معلقة دون أي اتفاق بيننا إلى اليوم· اقتحامك للمناطق المحرمة، هل هو العامل الحاسم في شهرة "الخبز الحافي"؟ " نجاح سيرتي الذاتية لا يعود فقط الى تناولي ما يُعرَف بـ "الطابو"· هذه السيرة هي أساسا وثيقة اجتماعية تؤرخ ما لا يؤرخ له التاريخ الرسمي، أو التاريخ المأجور· في رأيك أي الجانبين هو الأكثر حضورا في "الخبز الحافي": الجانب الاجتماعي ـ التسجيلي ـ الوثائقي؟ أم الجانب الاعترافي المرتبط بالبوح والإفضاء؟ " هناك مزج بين ما هو اجتماعي وما هو اعترافي له علاقة...
  14. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. المعيش قبل المُتخيَّل، البدايات من "بني شيكر" إلى طنجة -3-

    *هل صحيح أنك لم تكن قد كتبتَ سطرا واحدا من "الخبز الحافي" عندما طلب منك الناشر الإنجليزي بيتر أوين كتابتها ليقوم بُّول بوولز بترجمتها إلى اللغة الإنجليزية لاحقا؟ " نعم· هذا صحيح· *هل يمكن أن تتوسَّع في الحديث عن هذه الحادثة المُهمة في مسيرتك الإبداعية؟ " في صيف عام 1971، حل بطنجة الناشر الإنجليزي بيتر أوين، الذي كان يزور طنجة وصديقه بول بوولز كل صيف تقريبا· وكان بوولز قد أطلع أوين على شذرات من حياتي وتشردي، وقدم له بعض القصص القصيرة التي ترجمها لي ونُشرت في مجلتي: "أنتيوس" الأمريكية، و...
  15. حسن أحمد بيريش - حوارات مع محمد شكري.. المعيش قبل المُتخيَّل -2- لماذا اخترت أن أصبح كاتبا

    * ما هي نوعية الظروف التي أملت اختيارك الذهاب الى مدينة العرائش للدراسة بها؟ " في تلك الفترة، أقصد عام 1956، وجدت نفسي بين اختيارين إثنين لا ثالث لهما: إما أن استمر في بيع السجائر المهربة· وارشاد السياح الأجانب، وأظل أميا لا أعرف شيئا مما يحدث في هذا العالم· أو أذهب الى العرائش لكي أدرس لمدة أربع سنوات وأصبح معلما أعلم الأطفال الفقراء الذين ينتمون إلى نفس طبقتي الكادحة· أنا اخترت الطريق الثاني· أقصد التعليم· لسببين: ـ السبب الأول: لرد الاعتبار للمهمشين والبوهيميين أمثالي، الذين لا يعترف بهم...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..