نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

فلسفة

  1. زكي نجيب محمود - مذاهب الفلسفة.. مذهب الذرائع

    لقد لبثت الفلسفة دهراً طويلاً تسبح في سماء الفكر المجرد فلا تصغي بآذانها إلى الحياة العملية التي تعج بأصدائها أرجاء الأرض جميعاً. ولا نحفل بالواقع الذي تراه الأبصار إلا قليلاً فقد قصرت مجهودها - في الأعم الأغلب - على جوهر الأشياء في ذاتها، وأخذت تسائل: ما المادة وما الروح وما مبعثها ولكنها باءت بعد طول الكدح والعناء بالفشل والإفلاس. . حتى جاء الفكر الأمريكي الحديث الذي يقدس العمل ويمقت البحث النظري المجدب العقيم، وأراد أن ينجو بالفكر نحو جديداً، فلا يكون من شأنه كنه الشيء ومصدره، بل نتيجته...
  2. زكي نجيب محمود - 3 - المذهب الطبيعي

    ولكن مهلا! فلأنصار الروحية من البراهين على وجود الله ما يقوض هذا المذهب ويدكه من أساسه دكاً، لأنه إذا ثبت وجود الله فقد نهض الدليل على صدق العقائد الدينية قوياً دافعاً، وبطل هذا الهراءُ الذي يهرف به الطبيعيون، ونحن نتخير من تلك البراهين ما يلي: (1) أن ما في الطبيعة من نظام دقيق وجمال خلاب يستحيل عقلاً أن يكون قد جاء عرضاً بغير تقدير وتدبير، فإذا كانت الظواهر المادية تسير وفق طائفة من القوانين الثابتة المطردة، فلابد أن يكون هنالك من صاغ لها هذه القوانين واكسبها ما لها من قوة وثبات. كذلك...
  3. محمد اليعقابي - نقد "العقل السياسي العربي" للجابري

    هذا المقال جزء من المقدمة التي أنجزها لملخص نقد طرابيشي للجابري. وهو ملخص مطول في حوالي 50 صفحة لكل كتاب من الكتب الخمسة. وهذه الملخصات أطول من الملخصات القصيرة التي سبق لي نشرها في مطر (النسخة القديمة). فبما أن الكتب التي لم يشملها نقد طرابيشي تطرح على القارئ كثيرا من الاشكالات المنهجية والمعرفية، قررت إنجاز نقد لهذه الكتب. نقد "العقل السياسي العربي" للجابري ألف طرابيشي أربعة كتب للرد المباشر على الجابري، كلها تحمل عنوانا مشتركا هو "نقد نقد العقل العربي"، وتحته عناوين فرعية وهي: "نظرية...
  4. زكي نجيب محمود - 2 - المذهب الطبيعي

    إذن فالجامد والحي شيئان مختلفان أشد ما يكون الاختلاف، وليس من اليسير أن يسيغ العقل أنهما جانبان لحقيقة واحدة هي الطبيعة، وأنهما يسيران وفق قانون واحد هو قانون الطبيعة؛ ولعل أعقد المشاكل التي يصادفها المذهب الطبيعي هي هذه: كيف أنتج الجماد عالم الأحياء وبين موات الجماد وحياة الأحياء ما رأينا من فروق؟ هنا تقدمت نظرية التطور لتأخذ بيد المذهب الطبيعي فتنجو به من هذا المأزق العسير بأن تفسر لنا كيف نشأت الحياة وكيف نشأ العقل. أما دارون فلم يستطع ذلك، أو هو على الأصح لم يحاوله، فقد سلم بوجود...
  5. محمد اليعقابي - نقد "العقل الأخلاقي العربي" للجابري

    ملاحظاتنا حول هذا الكتاب ستشمل المنهجية والمحتوى. وقبل التطرق لهذين المحورين نود أن نعرض لما سماه الجابري ب "أزمة القيم" التي تمثل همزة الوصل بين "السياسي"، الذي تناوله في الكتاب السابق، و"الأخلاقي" موضوع هذا الكتاب، وهي إشكاليته الأساس. يقول الجابري: "نحن مضطرون إذن إلى الرجوع إلى القضية التي طرحناها في خاتمة الفصل الذي جعلنا عنوانه "في البدء كانت أزمة القيم"؛ هذه الأزمة التي تطورت سياسيا، كما رأينا، إلى محاكمة للنوايا بتوظيف أسئلة إرهابية حول مرتكب الكبيرة، والإيمان والكفر، والفرق بين...
  6. كاهنة عباس - ما العدم ؟

    لا يعرّف العدم ولا يوصف إلاّ على وجه الاستعارة ،لذلك مثلّناه بتلك الشقوق وما تحدثه من فجوات في جدران الوجود، مسالك هي من الفراغ واللاّشيء، تنساب بين الفينة والأخرى، تتخلّل مشاعرنا أحاسيسنا أفكارنا مشاريعنا أنفاسنا . فكلّ ما نحياه ننجزه و نشهده أو نشعر به ، مسكون بشقوق اللاّشيء . اللاّشيء القابع في قلب جميع الكائنات، يتشكّل فيتّخذ ألف هيئة وهيئة ،ما انفكّت تزول كالسّراب . ونحن لا ندرك اللاّشيء إلّا حين ينتابنا القلق ، لا تتقمّصه أيّة عبارة ،وهو عصيّ على كلّ معنى أو تعبير. فلولا العدم لما كان...
  7. زكي نجيب محمود - مذاهب الفلسفة.. المذهب الطبيعي -1-

    هو ضرب من ضروب الفكر ونحو من أنحاء النظر، لا يذهب في بحثه وراء حجب الطبيعة وأستارها، بل يحصر نفسه في نطاق الطبيعة وحدها، يتقصى بالنظر ما شاء من وجوهها، ثم يقنع بهذا فلا يعدوه قيد أنملة. عنده أن الحقيقة التي لا حقيقة بعدها هي هذه الطبيعة التي تراها بعينك وتلمسها بيديك، وهي هذه الأرض وتلك السماء وما بينهما من أحياء وأشياء؛ أما أن تبعثك الطُّلَعة فتحاول أن تنفذ ببصرك إلى ما وراء ذلك، زاعماً أن ما تدركه الحواس عبث باطل، وأن الحقيقة الخالدة هي شيء مستور وراء هذه الحجب الصفيقة، فخداع وجهل في رأي...
  8. زكي نجيب محمود - السفسطائيون

    .... إذن فقد كانت آسيا الصغرى مهداً تقلب فيه الوليد الجديد وظل حيناً يتعثر، حتى استقام بعد لأي على قدمين لم ترسخا إلا في عسر شديد، فقد حدثتك في فصل سابق أن العقل الناشئ لم يكد يستيقن من وجوده، حتى أرسل البصر يستطلع أصل الوجود، وجاهد ما استطاع لكي يصل في تعليله إلى مبدأ معقول، فالتمسه في الماء والهواء، ولكنه أفلس، ثم عدل عن مادة الكون إلى جوهره ومعناهن فأفلس كذلك، وهكذا لبث اليافع في عثاره، يستقيم ليكبو، ويكبو ليستقيم، حتى كانت غارة الفرس الداهمة، التي اجتاحت المستعمرة اليونانية في آسيا...
  9. كاهنة عباس - المكان

    لا تسمّ المكان لا تسمّه ودع أشجاره وزهوره تتحدّث عنه، لا تترك الأسماء تستحوذ عليه، تحوّله إلى ذكرى حدث أو شخص ، فالمكان ليس بتاريخ ، المكان متجدد ،قد يحلّ به ما يحلّ ، ويزول منه ما يزول ، فما من أحد يذكر ما حدث به، فلم تسميته إذا؟ ألا يوحي اسمه أنّه رقعة واحدة متشابهة تستحضر ما مضى وولىّ ؟ ألا يتنّكر ذلك الاسم لما لتربته من روائح متميّزة ، ولأشجاره وطرقه وثناياه من أشكال متباينة ومن ألوان ؟ فمن قال أنه ملك لحائزه ؟ ألا تشنّ الحروب من أجل الأسماء : أسماء الأمكنة وتواريخها ، من يستطيع الحسم...
  10. كاهنة عباس - عن خفايا الوحدة

    لقد نزل الإنسان إلى هذا العالم، فقيرا ضعيفا عاجزا ، فلم يكن بدّا من وصف حالته تلك إلا رجوعا إلى العدد أي إلى الواحد دون جمعه . الوحدة إذا ، هي واقع الإنسان، لذلك كانت فاقدة لأي توصيف ممكن ،ما عدا العدد . كتب علينا ،أن نولد في الوحدة و نحيا في الوحدة، و نشقى أو نتألم في الوحدة و نسعد في الوحدة ونموت في الوحدة ،لأنها قدرنا ونصيبنا، فما يجمعنا بالآخرين لا يتجاوز الحاجة أو التواصل بواسطة اللغة ،ولئن اختلفت معانيها في ما بيننا . لكن الوحدة المشتقة من العدد، ليست إلا نقيض الجمع بأن نتكاثر ،فنصبح...
  11. عدالله خليفة : الوعي والمادة

    جسد فهم المجتمعات للمادة، وهي الأشياء والعالم الخارجي الموضوعي، خارج العقل البشري، مدى قدرة البشر على السيطرة على الطبيعة والمجتمع، ومدى قدرتهم على التصنيع وخلق تراكم للعلوم الطبيعية والاجتماعية. وقد بدأ العرب يقاربون الحضارة الحديثة منذ أن تفتحت عيون المثقفين في النهضة الحديثة، ومن ثم راحوا يراكمون وعياً جديداً مختلفاً عن (المادة) منذ الأنظمة الملكية الليبرالية فالأنظمة العسكرية الوطنية والثقافة التنويرية العلمانية وراح يتصاعد بتقطع وضعف دون أن قطع بجذورهم الإسلامية والقديمة والإنسانية....
  12. البروفيسور ج. أ. بودن - وحدة الوجود -2- بقلم الأستاذ عثمان حلمي

    مجلة الرسالة - العدد 595 بتاريخ: 27 - 11 - 1944 إن وجود الخالق الذي كون العالم من أرواح أثيرية والذي رعى ودعم العالم، لا يمكن أن يثبته وجود العالم نفسه، بينما يظن (نيوتون) في موافقة للتقاليد أنه لما كان للعالم بداية فإن النظام الكوني كان أزلياً منذ أن ضمن وجود الله إعادة تجديده المستمر. ويرى نيوتون أن في شتى أجزاء الفضاء إلهاً يشكل خلقه في المادة وكذا في قوانين الطبيعة، ومن الجلي أن الطبيعة في نظر (نيوتن) ليست محض كتل ميتة عمياء تصطدم على غير هدى وتتجمع أو تنفصل في الفضاء، ولكن العالم...
  13. عبد الفتاح الديدي - الحرية في المذهب الوجودي - 2 -

    تكلمنا قبل هذا عن الحرية في الوجودية من وجهة النظر المتانيزيقية. ونحاول الآن أن نحدد خصائصها على نحو واقعي في المذهب الأخلاقي الوجودي إن صح أن للوجودية أخلاقا بمعنى الكلمة. والذي يتبين لنا من أول الأمر أن المذاهب جميعاً في فرنسا - وليست الوجودية فحسب - تحاول أن تقدم للناس في هذه الفترة الحديثة نظريات أخلاقية مختلفة بالإضافة إلى ما تقدمه من التفسيرات الفلسفية والفكرية وما يحلو لها أن تذيعه من الأصور والآراء. بل إن الجانب الأخلاقي يطغي على كل ما عداه من الجوانب الأخرى في فلسفات الفرنسيين...
  14. عبد الفتاح الديدي - الحرية في المذهب الوجودي

    الحرية في المذهب الوجودي من أهم وأخطر نظرياته. ولعلنا نستطيع أن نصفها بأنها العمود الفقري الذي تدور حوله كل فلسفات الوجوديين مهما اختلفوا بصدد المشكلات الأخرى. والفلسفة الوجودية إذ تنادي بهذه الفكرة إنما تريد أن تدع للإنسان فرصة التفكير في نفسه والرجوع إلى ذاته والاحتكام إلى رأيه الخاص في كل مشكلة تعرض له وفي كل موقف يتخذه بمناسبة من المناسبات. فمرد الإنسان إلى ذاته دائماً عند إتيان الأفعال وإبراز الحركات في الفلسفة الوجودية. ومن هنا تمحى كل آلية ويبقى الإنسان محافظاً على جدته وبكارته...
  15. البروفيسور ج. ا. بودن - وحدة الوجود.. ترجمة الأستاذ عثمان حلمي 2/1

    لكي تقترب من قضية العلم الحديثة الخاصة بنظام الكون يجدر بنا أن نرجع إلى أولئك المخترعين العظام الذين ألموا بعلم الميكانيكا أمثال جاليلو وديسكارت ونيوتن، وعلى الأخص (نيوتن) أعظمهم جميعاً. هؤلاء المفكرون لم يكونوا ضيقي الأفق في تفكيرهم، ولا كانوا محدودي التفكير (كأولئك الذين لم يخرجوا عن دائرتهم المحدودة، فلم يصلوا بسبب بين فلسفتهم وعلمهم وبين دينهم) ذلك أنهم واجهوا هذه المسالة كاملة واشتغلوا (بالتدين الطبيعي) فكانوا بذلك رجالاً كاملين في تفكيرهم، بينما كان أتباعهم أنصافاً. فلو أنهم لزمهم ذكر...
جاري تحميل الصفحة...
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..