نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى الأنطولوجيا

التسجيل

مساعدة كيف أنشر نصوصي في الأنطولوجيا؟

'نصوص الزوار' | جبران الشداني.

  1. يتم نشر النصوص في الأنطولوجيا عبر الطرق التالية:

    نشر بعد التسجيل



    يمنحك هذا الخيار عدة امتيازات، منها إظهار صورتك بشكل أتوماتيكي بجانب نصوصك، كما يمنحك القدرة على تعديل نصوصك، دون الرجوع للمحررين، إضافة إلى كافة المزايا التي تمنحها العضوية في الأنطولوجيا، مثل الصفحة الشخصية و استخدام المحادثات الخاصة و تلقي الإشعارات بوجود تعليقات على نصوص.

    نشر دون تسجيل



    هذا نشر سريع، لا يتطلب تسجيلا أو دخولا. إذ يكفي النقر على رابط إرسال نص جديد.


    كيف أعدل نصوصي؟



    يمنح الموقع للأعضاء فرصة تعديل نصوصهم لمدة أسبوع بعد النشر. بعدها يكون التعديل بمراسلة المحررين.

    يتعين على الكتاب الذين نشروا نصوصهم كزوار، دون تسجيل دخول، مراسلة المحررين بشأن كل تعديل.

    هل يمكن أن أحذف نصوصي؟



    الإجابة على هذا السؤال تتوقف على حيثيات نشر كل نص.

    إن تم نشر النص باختيار المشرفين على الأنطولوجيا، يتم الحذف بمجرد استلام إشعار من قبل الكاتب.

    نحترم خصوصيات الكتاب، و حقوق ملكيتهم الفكرية، لذلك نسعى لإثبات اسم المؤلف بجانب كل نص منشور. كما نبذل قصارى جهدنا للاتصال بكل كاتب، و استئذانه في نشر نصوصه، لكننا نعترف بأن إمكانيات التواصل تتعذر في أحيان كثيرة.

    إن كنت تعترض على نشر نص لك ضمن هذه الأنطولوجيا، يكفي توجيه رسالة مختصرة بالحذف للمحررين. لتُحذف نصوصك على الفور.

    إن تم نشر النص من قبل صاحبه

    في هذه الحالة تمنح الأنطولوجيا لنفسها حق الاعتراض. باستثناء الحالات التي يتضمن فيها النص الإبداعي إحالات شخصية أو ثقافية قد تكون مصدر إزعاج أو إساءة لشخص الكاتب أو أشخاص آخرين.

    في الحالتين معا، نناشد عموم الكتاب بالانتباه للحيثيات التالية:

    • عملنا تطوعي صرف، و عملية النشر تكلف جهدا و وقتا كبيرين في التنسيق و التنظيم و العرض. هذا الجهد يتكرر مع كل نص ننشره، لذلك نرجو التمهل و التفكير قليلا قبل كل مطالبة بالحذف، لأنها تعني دائما في النهاية.. ذهاب جهد كبير سدى الريح.

    • لا يعبر الموقع عن وجهة نظر سياسية، و لا يعرض إشهارات ضمن صفحة أي نص، و لا يجني ربحا من أية قصة تُنشر.

    • غايتنا القصوى إرضاء القارئ و الكاتب العربي، إن أزعجك أمر يخص طريقة عرض نصوصك، تحدث إلينا.. فكلنا آذان صاغية.
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏16/10/17
  1. تساعدنا ملفات تعريف الارتباط على تحسين خدماتنا. بمواصلة تصفح الموقع، فإنك توافق على ‏استخدامنا لهذه الملفات..