سحبان السواح

  1. الجنس في الثقافة العربية

    الجنس في الثقافة العربية سحبان السواح - هل نعيش في عصر ظلام إسلامي؟..

    "في هذه الوصية التي بين أيدينا jتقول "حبيبةُ" لابنتِها، قبلَ أَنْ تُهدى إلى زوجِها: "إني أُوصيكِ وصيَّةً، إِنْ قَبِلَتِ بها؛ سُعِدْتُ!.". قالَتْ ابنتُها : "وما هي.؟". فقالَتْ: "انظُري، إِنْ هوَ مَدَّ يدَهُ إليكِ، فَانْخُرِي، وَ اشْخِرِي، وأظهِري لهُ اسْتِرخَاءً وفُتوراً؛ وإِنْ قبضَ على جارحةٍ...
  2. أشعار إيروتيكية

    شعر إيروسي سحبان السواح - شهقات الحب ..

    لستُ أدري منْ أينَ أبدأُ حينَ نختلي معاً، للمرَّةِ الأولى. وما أدراكِ ما المرَّةُ الأولى، فيها نولدُ منْ جديدٍ، فنبدأُ نشوتَنا البكرَ، ممتلئَيْنِ غبطةً طازجةً، وفرحاً ابتكرناهُ لتوِّنا، وقدْ مزجْنا ملامحَنا معَ طعمِ الملوحةِ الَّتي ننتظرُها، ملوحةٌ ليسَتْ كأيَّةِ ملوحةٍ، ونشوةٌ ليسَتْ كأيَّةِ...
  3. سحبان السواح

    سحبان السواح - من آيات الله..

    على عجل استداعني القدير لأعاليه، استغربت، لم يعتد أن يستدعيني إلى ملكوته، فما من بشر دخل بيته في الأعالي، ومسرعا توجهت إليه ممتطيا البراق الذي أرسله إليَّ.. دخلت بيته، دهشت من تواضعه الشديد، بيت عادي لا شيء يميزه سوى طاقة منيرة يتفرج منها على العالم، يجلس على كنبة عادية، وليس على عرش، لم يترك لي...
  4. أماكن نسكنها.. وأمكنة تسكننا

    سحبان السواح - من مذكراتي.

    المدينة .. بداية الكون وانطفاء الجنون .. أو هي امرأة مسكونة بالرغبات، أو مفجوعة بالذكريات أو ربما سرب فراشات ملونة محلقة فوق حقل من شقائق تتبدَّى، عبرَ الطَّريقِ القادمِ منَ البحرِ، مُعَلِّقةً حليَّها وأثوابَها على أعمدةِ إنارتِها الباهتةِ، سبعةُ أعمدةٍ بسبعِ قطعِ حليٍّ وثيابٍ .. معلنةً...
  5. سحبان السواح

    سحبان السواح - وقال الله ستعود سوريا لنا .. صدق الله العظيم

    غامرت تلك الليلة لأصل إلى الله في مقره في قاسيون.. كان القصف شديدا ويغطي سماء دمشق من أقصاها لقصاها.كان يجلس وظهره لي يقرأ بصوت عال في الكتاب.. سمعت صوته يجهر بالقول: حَتَّى إِذَا بَلَغَ بَيْنَ السَّدَّيْنِ وَجَدَ مِنْ دُونِهِمَا قَوْمًا لَا يَكَادُونَ يَفْقَهُونَ قَوْلًا،قَالُوا يَا ذَا...
  6. الجنس في الثقافة العربية

    الجنس في الثقافة العربية سحبان السواح - أحرث لي فرجي يا رجل قلبي

    أما من أجلي، من أجل فرجي، من أجلي، الرابية المكومة عاليا، لي أنا العذراء، فمن يحرثه لي ؟ فرجي، الأرض المرويةـ من أجلي، لي أنا الملكة، من يضع الثور هناك. دوموزي تأتيه الحمية فيصرخ مجيبا: "أيتها السيدة الجليلة، الملك، سوف يحرثه لك، دموزي الملك، سوف...
  7. سحبان السواح

    سحبان السواح - خواطر عاشق أبدي

    في مطلق الأحوال الحب هو بداية عمر، وبانتهائه يموت المحب، ليس في الحب بداية عمر أو منتصف عمر أو أرذل العمر، الحب بداية، بداية ليست كما الولادة الأولى، بداية حبلها السري من ياسمين ونرجس وبخور، والمياه المتدفقة من الرحم مالحة كما البحر يحضن عاشقين ، وكما ساقية صافية الماء يغتسلون بها من طهارتهم...
  8. سحبان السواح

    الجنس في الثقافة العربية الجنس في الثقافة العربية : سحبان السواح - أحرث فرجي يا رجل قلبي

    أما من أجلي، من أجل فرجي، من أجلي، الرابية المكومة عاليا، لي أنا العذراء، فمن يحرثه لي ؟ فرجي، الأرض المرويةـ من أجلي، لي أنا الملكة، من يضع الثور هناك. دوموزي تأتيه الحمية فيصرخ مجيبا: "أيتها السيدة الجليلة، الملك، سوف يحرثه لك، دموزي الملك، سوف يحرثه لك". فتصرخ إنانا منتشية " أحرث لي فرجي يا...
  9. سحبان السواح

    سحبان السواح - سهرات حميمية مع الله في زمن الثورة

    السهرة الأولى في قاسيون كنا نجلس الله وأنا.. وأنت الغائبة الحاضرة كنا ندخن، ونتلمظ ونحن نسوق محاسنك ومواطن الجمال فيك فالله الذي صاغك بمتعة الخالق المبدع لم ينس تفصيلا صغيرا حتى خلق منك الأنثى الكاملة وتنازل لي عنك حين رأى بريق عيني.. وأنا أحدثه عنك.. وعن مواطن متعتك *** لماذا اخترت قاسيون...
  10. نقوس المهدي

    الجنس في الثقافة العربية : سحبان السواح - الحب ولادة جديدة

    في مطلق الأحوال الحب هو بداية عمر، وبانتهائه يموت المحب، ليس في الحب بداية عمر أو منتصف عمر أو أرذل العمر، الحب بداية، بداية ليست كما الولادة الأولى، بداية حبلها السري من ياسمين ونرجس وبخور، والمياه المتدفقة من الرحم مالحة كما البحر يحضن عاشقين ، وكما ساقية صافية الماء يغتسلون بها من طهارتهم...
  11. سحبان السواح

    سحبان السواح

    سحبان السواح (1946 -) كاتب وروائي ومفكر سوري ، خريج قسم اللغة العربية من جامعة دمشق 1974 وعضواتحاد الكتاب العرب في دمشق منذ عام 1976، وعضو اتحاد الصحفيين العرب في دمشق منذ عام 1980. ينشر مقالاته في عدد من المجلات والصحف في سوريا وخارجها ويكتب المسلسلات. وهو أخو المفكر والباحث فراس السواح. أعماله...
  12. سحبان السواح  - تعالي أفتض بكارتك مرة أخرى..

    قصة ايروتيكة سحبان السواح - تعالي أفتض بكارتك مرة أخرى..

    لا أدري لم حب لحظات الأنتظار دائما يحلو لي أن أنتظر قدومك، أنتظر سماع صوت حذائك يسير في الممر الطويل المؤدي إلى بيتي، سماع رنين الجرس. أفتح لك الباب ولا يفارقني الانتظار، أنتظار الفرجة عليك تدخلين البيت مبتسمة بعد قبلة على الباب المفتوح، وبدء خلع ملابسك الثقيلة فقد جعلت البيت دافئا لأجل ذلك،...
  13. نقوس المهدي

    سحبان السواح - كل الفصول مهيأة لقدومك

    في غَفْلَةٍ مِنِّي، جِئْتِ، وفي غَفْلَةٍ مِنْكِ جِئْتُ، في غَفْلَةٍ مِنَّا، صِرْنَا تَوْأَمَيْنِ سِيامِيَّيْنِ مُلْتَصِقَيْنِ، لا سبيلَ لَنا لِلْفَكَاكِ. وَهَلْ نَرْغَبُ بِالفَكَاكِ.؟!!. هَلْ نُفَكِّرُ في غَيْرِ أَنْ نكونَ معاً، مَهْمَا كانَتِ المَسافاتِ بعيدةً، والزَّمَنُ مُتَأَخِّراً.؟...
  14. ا

    تعريف سحبان السواح

    سحبان السواح (1946 -) كاتب وروائي ومفكر سوري ، خريج قسم اللغة العربية من جامعة دمشق 1974 وعضواتحاد الكتاب العرب في دمشق منذ عام 1976، وعضو اتحاد الصحفيين العرب في دمشق منذ عام 1980. ينشر مقالاته في عدد من المجلات والصحف في سوريا وخارجها ويكتب المسلسلات. وهو أخو المفكر والباحث فراس السواح. أعماله...
  15. سحبان السواح - كلام في العشق، والوله، والوجد، وبقية أسماء الحب

    قصة ايروتيكة سحبان السواح - كلام في العشق، والوله، والوجد، وبقية أسماء الحب

    هَلْ تسمحونَ لِي بِالخُروجِ عنِ المألوفِ.؟ فَلا أتفلسفُ، ولا أخوضُ غِمارَ معاركَ دونكيشوتيَّةٍ، لم تأت يوماً بنتيجة، ولَنْ تأتيَ سوى بتخديرِ الألمِ فينا.!. لمْ أعتقدْ يوماً بِأَنَّني - بِمَا أكتبُهُ - سَأُغيِّرُ العالمَ.!. أوْ أُغَيِّرُ البلدَ، أوِ الحارةَ، أوِ البنايةَ الَّتي أسكُنُها؛ أوْ...
  16. نقوس المهدي

    سحبان السواح - بينَ الحُبِّ .. وأَعْلَى حالاتِ المُجونِ الجِنْسِيِّ .. في نِصْفِ قَرْنٍ.

    وأَنَا أبحثُ عنْ أوراقَ هامَّةٍ في أَحَدِ الأدراجِ المَنْسِيَّةِ في مَكْتَبَتِي؛ وقعَ بينَ يَدَيَّ دفترٌ، كُنْتُ ظَنَنْتُ أَنَّنِي قَدْ أَضَعْتُهُ، فَفِيْهِ جَمَعْتُ كُلَّ ما كَتَبْتُهُ مِنْ شِعْرٍ في بِدايةِ حياتِي الأدبيَّةِ، مُذْ كانَ عُمُرِي ثمانيةَ عَشْرَةَ سَنَةً؛ تناولْتُهُ بِلَهْفَةٍ...
  17. نقوس المهدي

    سحبان السواح - حين نتحدث عن الجنس لنسم الأمور بمسمياتها

    ماذا فعلت بنا الحضارة، والتعليم، والقيم الحديثة، الخجولة من الخارج، المتهتكة من الداخل، فالإنسان هو الإنسان، في جميع العصور، ما أختلف في تكوينه هو التركيبة التي زرعها المجتمع المتحضر، وكلمة عيب التي لاحقنا بها الأهل، في وعيه. هو لم يستطع استئصالها من لا وعيه، ولكن ربما استطاع أن يكون رقيبا على...
  18. نقوس المهدي

    سحبان السواح - قارئ ألف والكلمة الجنسية المباحة

    كم هو قاتل حجم الكبت الذي في داخلنا، كم هو متقرح ومتسرطن في عقولنا، كم نحن مساكين. فما هو كامن فينا من كبت توارثناه كجينات خبيثة متخندقة في دواخلنا يجعل من كل كلمة تحمل معنى جنسيا تستثير فينا غرائز تدفعنا لمتابعة الموضوع الذي ذكرت فيه. أقول هذا من خلال متابعتي للموضوعات التي يزورها قراء الموقع،...
  19. نقوس المهدي

    سحبان السواح - أفكار عن المرأة والحجاب والشبق الجنسي

    تخيلوا معي امرأة ممشوقة القد، عريضة الورك، مستديرة الخلفية، مرتفعتها عند التقائها بالظهر، وهي تردي جلبابا فضفاضا، وحجابا يجعلها خيالا متحركا في الشارع، وإلى جانبها تسير امرأة في مثل أوصافها ولكن بملابس محتشمة. أسأل من منهما يثير غريزة الرجل أكثر المحتشمة أم المجلببة. هو سؤال افتراضي ولا يمكن أن...
  20. سحبان السواح -  سيناريو الحب والخديعة

    قصة ايروتيكة سحبان السواح - سيناريو الحب والخديعة

    هي .. / تلوب حوله .. تتمنى لو أنها تصل إليه .. إلى ما يفكر فيه خلال شروده المستمر.. دائما كانت تلك حالتها .. منذ أقعدته الحادثة ، فصار جثة دافئة أحيانا باردة أحيانا أخرى . هو .. / يجلس على كرسيه المتحرك . وقد قرر أن يصوم عن الكلام . ينظر إليها تلوب حوله .. تلحس شفتيها الجافتين .. وتنظر إليه بيأس...
  21. نقوس المهدي

    قصة ايروتيكية سحبان السواح - تِــلكَ الرائِــحَةُ.

    4 كَتَبَتْ على صَفْحَتِهَا في الـ"فِيْسْ بُوْكْ": " لِلغيابِ رائحةٌ كما لِلحُبِّ. ولِكُلِّ رائحةٍ زمنٌ حَيٌّ تولَدُ مِنْهُ، وتعيشُ فيهِ، ومعَ استنشاقِها في زمنِها الَّذي بَزَغَتْ فيهِ تسكُنُ في الذَّاكرةِ كالأيَّامِ، ببساطةٍ تخفقُ قلوبُنا بِمَنْ نُحِبُّ، وببساطةٍ نشتاقُ إليهِمْ عندَما يغيبُونَ...
  22. نقوس المهدي

    سحبان السواح - على داليتك عرشت روحي

    تعرش روحي على فروع دالية أكلت العصافير حصرمها ورمتها عجفاء خاوية. تلوذ في التجاويف المهترئة تبحث عن ملجأ آمن، كل ما لديها صحراء منبوذة من جبال الماء، ومن صرخات الحزن ونفحات الريح الهامسة. عواصف من الأسى المنفي منذ بدء الخليقة، زلازل ما باتت تهز تلك الروح الخالدة، المختبئة في التجاويف والكهوف...
  23. نقوس المهدي

    سحبان السواح - الجنسُ المُقَدَّسُ.. والجنسُ المُدَنَّسُ.. بينَ ديانةِ السَّماءِ، وديانةِ البَشَرِ..

    ما مِنْ أَمْرٍ في الحياةِ أكثرُ إِثارةً لِلْجَدَلِ مِنْ موضوعِ الجنسِ، تلكَ العلاقةُ الجسديَّةُ بينَ الرَّجلِ والمرأةِ، وما ينتجُ عنها مِنْ مُتْعَةٍ لا حُدودَ لها مِنْ جانِبٍ، وَمِنْ جانِبٍ آَخَرَ وظيفتُها في استمرارِ الحياةِ البشريَّةِ. الجنسُ ليسَ مُتْعَةً فقط، مع أَنَّهُ لو انتفَتْ هذهِ...
  24. نقوس المهدي

    سحبان السواح - يا امرأة نسجت مني، سأتوضأ بجسدك زمن الحيض

    وإذ أبتدع من الطين امرأة مباركة بي.. بخرائبي، بعشقي، بملونات تكويني.. برطوبتي، فأنا ما عادت أي امرأة تغويني، بت أعشق كل النساء في واحدة استخلصتها من نسيجي، وأغلقت عليها مملكتي. يا امرأة نسجت مني، سأتوضأ بجسدك زمن الحيض، حيضك المبارك، حيضك الذي يجهزك لسيول رغبتي.. سيول رغبتي التي تحمل بناتي،...
  25. نقوس المهدي

    قصة ايروتيكية سحبان السواح - الرَّعشةُ الَّتي تتشكَّلُ منْ غيومِ الرَّغبةِ والشَّبقِ

    لستُ أدري منْ أينَ أبدأُ حينَ نختلي معاً، للمرَّةِ الأولى. وما أدراكِ ما المرَّةُ الأولى، فيها نولدُ منْ جديدٍ، فنبدأُ نشوتَنا البكرَ، ممتلئَيْنِ غبطةً طازجةً، وفرحاً ابتكرناهُ لتوِّنا، وقدْ مزجْنا ملامحَنا معَ طعمِ الملوحةِ الَّتي ننتظرُها، ملوحةٌ ليسَتْ كأيَّةِ ملوحةٍ، ونشوةٌ ليسَتْ كأيَّةِ...
  26. نقوس المهدي

    سحبان السواح - عنِ الجِنْسِ والكتابةِ فيهِ، مرَّةً أُخْرَى

    يظلُّ هاجِسُ الجِنْسِ المُعْلَنِ، والمُباحِ، والمكتوبِ بلغةٍ فيها فُحْشٌ - كما يُسَمِّيها بعضُ قُرَّائِنا-، يُلاحِقُنا عَبْرَ البريدِ الإلكترونِيِّ، وعَبْرَ الهاتفِ في محادثاتٍ تأتي مصادفةً، حينَ نسألُ عنْ رأيِ المُتَّصِلِ بِالموقعِ. رَغْمَ أَنَّ عدداً كثيراً منهُمْ يُعطينَا تبريراً لِما...
  27. نقوس المهدي

    سحبان السواح - نبيّة البراري أنت

    لستُ أدري منْ أينَ أبدأُ حينَ نختلي معاً، للمرَّةِ الأولى. وما أدراكِ ما المرَّةُ الأولى، فيها نولدُ منْ جديدٍ، فنبدأُ نشوتَنا البكرَ، ممتلئَيْنِ غبطةً طازجةً، وفرحاً ابتكرناهُ لتوِّنا، وقدْ مزجْنا ملامحَنا معَ طعمِ الملوحةِ الَّتي ننتظرُها، ملوحةٌ ليسَتْ كأيَّةِ ملوحةٍ، ونشوةٌ ليسَتْ كأيَّةِ...
  28. نقوس المهدي

    سحبان السواح - هذهِ أنا، عاريةٌ مِنْ أثوابِ حشمتِي..

    مُغويةٌ هيَ “ليليت”، مُلهمةٌ لأيِّ كاتبٍ ومبدعٍ لِيكتبَ عنها، ويغوصَ في مُفارقاتِها التَّاريخيَّةِ؛ اسمُها يعني العَتْمَةَ – وهذا لا يعني سُبَّةً -، لأنَّ البشرَ اعتادُوا تسميةَ الأشياءِ بِضِدِّهَا. وأنا هنا لنْ أدخلَ في البحثِ في تاريخيَّتِها وأصولِها، إِنْ كانَتْ سومريَّةً، أو ما قبل...
  29. نقوس المهدي

    سحبان السواح - خواطر عاشق أبدي

    في مطلق الأحوال الحب هو بداية عمر، وبانتهائه يموت المحب، ليس في الحب بداية عمر أو منتصف عمر أو أرذل العمر، الحب بداية، بداية ليست كما الولادة الأولى، بداية حبلها السري من ياسمين ونرجس وبخور، والمياه المتدفقة من الرحم مالحة كما البحر يحضن عاشقين ، وكما ساقية صافية الماء يغتسلون بها من طهارتهم...
  30. نقوس المهدي

    سحبان السواح - شَّهْوَةُ، الرَّغْبَةُ، فِعْلُ الحُبِّ: أساسُ الحضارةِ.

    تساءلتْ بشكلٍ عابرٍ- دونَ أَنْ تتقصَّدَ خلفيَّةَ السُّؤالِ - : ماذا لَوْ خلقَ اللهُ الإنسانَ بدونِ شَهْوةٍ.؟. لمْ تَتَوْقفْ عِنْدَ تَسَاؤُلِها هذا.. بَلْ تَابَعَتْ الحَدِيثَ في مَنْحَى آخَرَ. وَانْتَبَهْتُ إِلى أَنَّ هذا السُّؤالَ لا يُمْكِنُ أَنْ يكونَ عابراً، ويجبُ التَّوقُّفُ عندَهْ،...
  31. نقوس المهدي

    قصة ايروتيكية سحبان السواح - يتعتق الخمر في حضنك

    حين غطاني الياسمين، توقفت، تأملت. وكنت قاب قوسين مني ، ومن الوريد. صرت في وعليّ. زوبعة، عاصفة من غبار البحر، و مطر الصحراء، ومن زبد الغابات. كنت الياسمين. كنت روحا ممتلئة بالظل وعكسه. بك تنتظم الأشياء دون أي اختلال. ويتجدد الضوء بين الفجر والصبح، فأتشبث بك. يلتف حولي إخطبوط العمر، بكل نفايات...
  32. نقوس المهدي

    سحبان السواح - 6/ "نشيدُ الإنشاد الذي لسحبانَ"

    " أستحلفُكُنَّ، يا بناتِ أورشليمَ، أنْ تُخْبِرْنَ حبيبيَ حينَ تَجِدْنَهُ إنِّي مريضةٌ منَ الحُبِّ." "قالَتْ: قبِّلْني بقبلاتِ فمِكَ."، وترجَّتْ أيضاً: لامِسْنِي هُنا .. وهُنا.. هُناكَ، وهُنالكَ أيضاً. فمُكَ، شفتاكَ غايتي، ولسانُكَ يُحَوِّلُني جَمْراً. لا تنسَ فسحةً فِيَّ لا تُمَرِّرُ يدَكَ...
  33. نقوس المهدي

    سحبان السواح - /3 رسالة لامرأة لم أعرفها بعد.!

    السؤالُ الَّذي كانَ يُلِحُّ عليَّ دائماً، حينَ أبدأُ كتابةَ واحدةٍ مِنِ اسْتراحاتِي هذهِ، هوَ: هل عليَّ أَنْ أُقَدِّمَ لها، أَوْ أُبَرِّرَ سببَ وجودِها في مكانٍ غيرِ مكانِها.؟. وكنْتُ أَجِدُ أَنَّ مِنَ الضَّروريِّ تقديمَ نَصٍّ إِبداعيٍّ في مكانٍ مُخَصَّصٍ لِمواضيعَ فكريَّةٍ، منها- بعدَ...
  34. نقوس المهدي

    سحبان السواح - عن اسماء الأعضاء التناسلية

    سأريحكم وأرتاح، سأريحكم من الحديث في السياسة والدين، سأريحكم من انتقاداتي التي قد تصبح مملة فيما لو تابعت الكتابة بالطريقة ذاتها، رغم أنني لم أصل بعد إلى هدفي. لم أجد رجل دين يقول تعالوا نفكر فيما يقوله هذا المأفون من كلام كبير، أكبر من عقولنا، ومن قدرتنا على الاستيعاب. فعقولنا مبرمجة على أساس...
  35. نقوس المهدي

    قصة ايروتيكية سحبان السواح - حالات في العشق

    كما أعطى المسيح كسرة خبز وقال هذا جسدي الذي يبذل عنكم.. أخرجت ثديها وقالت هذي أنا، هذا جسدي ملك لك، أفعل به ما تشاء.. به تعيش. ومنه تأتيك المتعة. اقتربت، قربت حلمتها من فمه، خذه هذا جسدي يبذل عنك.. وجسدي ليس آثما حين أهبه لك.. لأنك أكبر من الآثام.. لهذا أبذل لك جسدي، من يأخذ جسدي، ويملأني بمائه...
  36. نقوس المهدي

    سحبان السواح - توليفة حب دينية لأجلك

    أشهد أن لا حواء إلا أنت، وإنني رسول الحب إليك.. الحمد لك رسولة للحب، وملهمة للعطاء، وأشهد أن لا أمرأة إلا أنت.. وأنك مالكة ليوم العشق، وأنني معك أشهق، وبك أهيم.إهديني سرعشقك كي أزيدك شبقا، ورغبة وعطاء . أسير على سراط شهواتك مستقيما لا أميل.. سراط جميع من أنعمت عليهم بها وما كانوا ضالين. أعوذ بك...
  37. نقوس المهدي

    سحبان السواح - ممارسة الجنس عمل إبداعي

    ليس موقع ألف موقعا متخصصا بالإيروتيك، ولكن الإبداع الإيروتيكي، من ضمن اهتماماته، واهتماماته هذه لم تأت من فراغ، وإنما من وجهة نظر محددة، تريد أن تقول إن الإبداع عمل إنساني، والجنس أيضا عمل إنساني يمارسه البشر في كل لحظة من حياتهم، إما حقيقة أو في الخيال، الرجل والمرأة لا يتكاملان إلا بممارسة...
  38. نقوس المهدي

    سحبان السواح - شهقات الحب

    لستُ أدري منْ أينَ أبدأُ حينَ نختلي معاً، للمرَّةِ الأولى. وما أدراكِ ما المرَّةُ الأولى، فيها نولدُ منْ جديدٍ، فنبدأُ نشوتَنا البكرَ، ممتلئَيْنِ غبطةً طازجةً، وفرحاً ابتكرناهُ لتوِّنا، وقدْ مزجْنا ملامحَنا معَ طعمِ الملوحةِ الَّتي ننتظرُها، ملوحةٌ ليسَتْ كأيَّةِ ملوحةٍ، ونشوةٌ ليسَتْ كأيَّةِ...
  39. نقوس المهدي

    سحبان السواح - العلامة الزرقاء

    العلامة الزرقاء ربما الأقرب للسواد التي تَرَكتُها على رقبتِك الليلة الماضية ستزول بعد يوم أو أكثر ولكن طعمها لن يزول أبدا **** قبلة القبلة الأولى كان زمنها قصيرا ولكن وبعد آلاف القبل الطويلة الأخرى مختلفة المسافات لازلت تلك هي الأحلى **** لم ولن ولا قبلك لم أنتظر امرأة وبعدك لن انتظر امرأة...
  40. نقوس المهدي

    سحبان السواح - كلام في الحب

    في مطلق الأحوال الحب هو بداية عمر، وبانتهائه يموت المحب، ليس في الحب بداية عمر أو منتصف عمر أو أرذل العمر، الحب بداية، بداية ليست كما الولادة الأولى، بداية حبلها السري من ياسمين ونرجس وبخور، والمياه المتدفقة من الرحم مالحة كما البحر يحضن عاشقين ، وكما ساقية صافية الماء يغتسلون بها من طهارتهم...
أعلى