توفيق بن حنيش

  1. توفيق بن حنيش

    توفيق بن حنيش - هذه جثتي..

    اقتربت من الجمع الذي أحاط بالجثّة الملقاة على قارعة الطّريق وهمست في أذن زعيمهم :”هذه جثّتي ” ولكنّه لم يعرني اهتماما وواصل يرفع الغطاء عنها ويتفحّص الإصابات وهو يتمتم “يا لطيف …الله يرحمه” عاودت الاقتراب منه وهمست له ثانية :” تلك جثّتي …”, أبعدني بيده دون أن ينظر إليّ … كانت الجثة مشوّهة...
  2. توفيق بن حنيش

    توفيق بن حنيش

  3. توفيق بن حنيش

    توفيق بن حنيش - الساحر

    حينما كنّا أطفالا في المدرسة كان "السّحرة" يزوروننا باستمرار، وكانوا يمتعوننا بألعاب الخفة وبالخدع البصرية .لكن ساحرا واحدا من بين المجموعة كلها رسخ ذكره في ذهني، ومازالت صورته ماثلة في ذاكرتي ...جمعنا ذلك المدير في قاعة من قاعات الدّرس، وأجلسنا القرفصاء بعد أن أخلى الحارس القاعة من المقاعد...
  4. توفيق بن حنيش

    توفيق بن حنيش - حظّك اليوم

    تناولت الورق الموضوع أمامها وخلطته بحركة تنم عن الحذق والبراعة ثم جعلت تقسمه على الطاولة ثم شرعت تقلب الأوراق الأخيرة ..."هذه ورقة المال ...الأمور مستقرة .وهذه ورقة الصحة ...متاعب من جرّاء الحمية القاسية .وهذه ورقة الحبّ ...علاقة حميمة في الطريق إليك ." أحست بوحع في معدتها فاتجهت مباشرة إلى...
  5. توفيق بن حنيش

    توفيق بن حنيش - كتاب الموتى

    كنت وأنا طفل صغير أذهب إلى المدرسة الإبتدائيّة مارّا بالمقبرة فأرى ما قاله لي المعلّم : "يخرج الناس ,يوم الحشر,من قبورهم بعد أن تجتمع العظام ويعود ما كان منها رميما إلى صورته الأولى ...يخرجون حفاة عراة وقد أُحيوا وينطلقون إلى حسابهم "وكنت أراهم كما وصفتهم لي جدّتي :"يسيرون عراة وقد جعلت أعينهم...
  6. توفيق بن حنيش

    توفيق بن حنيش - في دار النّدوة.. قصة

    دقت الطّبول بإيقاعات أزليّة وحشيّة وضربت النّواقيس بصدى لا يتردّد إلاّ في مخيّلة الشّاعر القوّال .كنت واقفا أواجه الرّيح والغبارُ قد ملأ فجوات الزّمان حين استدار .اجتمع الشّعراء وجاؤوا من كلّ فجّ عميق .جاؤوا على كلّ ضامر وكلّ سيّارة وجاؤوا راجلين …وقفت أنتظر بيتا يقيني حاجة الحضارة . في مقدّمة...
  7. توفيق بن حنيش

    توفيق بن حنيش - هذه جثتي.. قصة

    اقتربت من الجمع الذي أحاط بالجثّة الملقاة على قارعة الطّريق وهمست في أذن زعيمهم :”هذه جثّتي ” ولكنّه لم يعرني اهتماما وواصل يرفع الغطاء عنها ويتفحّص الإصابات وهو يتمتم “يا لطيف …الله يرحمه” عاودت الاقتراب منه وهمست له ثانية :” تلك جثّتي …”, أبعدني بيده دون أن ينظر إليّ … كانت الجثة مشوّهة...
  8. توفيق بن حنيش

    توفيق بن حنيش - الشمس كما لم تكن أبدا

    الشمس كما لم تكن أبدا واستجاب الله دعاءهم وأشرقت الشمسُ كما لم تشرق يوما في تاريخ البشرية. أشرقت الشمس كبيرة عظيمة ساطعة متوهّجة. ولدت في قلب السماء فلم يكن ثمّ صبح ولا مساء.لم تغادر الشمس كبد السماء .وبدت لنا عينا كبيرة تحرسنا وتنير دروبنا. وفي ذلك اليوم الفريد استطاع الناس رؤية ما خفي عنهم...
أعلى