ملفات خاصة

حدثنا القذاف بن كروان قال: زعموا أن كرة القدم نشأت في أرض العجم، واعتقدوا أنهم تفوّقوا فيها على باقي الأمم، وأنهم خير من تسعى بهم قدم، إذا لعبوا أبهروا، وتركوا من يشاهدهم في صمم، وما غيرهم في اللعب سوى أقزام... لهم وحدهم حق التنظيم، كل تحليلاتهم في الصميم، وحصادهم في نهاية كل موسم عميم، والفوز...
تنامت الرياضة منذ نهايات القرن التاسع عشر كلغة عالمية تُجمع عليها الامم،وتتوحد تحت أعلامها،مستثمرة بذلك تاريخ أصيل صنعته أثينا،وأعادت الاهتمام به أوروبا من خلال "بير ديكورتان"،لغةٌ يتحدثها الجميع دون حروف،وتلغى بها الاختلافات في لحظة الانطلاق لممارسة أي من اشكال النشاط البدني،والملتزم...
عندما كتب إدوارد غاليانو كتابه "كرة القدم بين الشمس والظلّ" كانت العبارة التي أصرّ على وضعها على الغلاف تقول: "إنّ كرة القدم هي مرآة العالم، تقدم ألف حكاية وحكاية فيها المجد والاستغلال والحب والبؤس، وفيها يتبدّى الصراع بين الحرية والخوف ونحن في أوج ديانة السوق، كرة القدم باتت تخضع لقوانين السوق،...
الهاجس هو كلّ مايدور في خلدك،ومايخطرببالك من أفكار،وأحاديث· والهَجْسُ هو الصوتُ الخفيُّ الذي يُسمَع ولا يُفْهَم ،ولذا نجد أنفسنا أمام مواقف ذاتية داخلية تبعث فينا تارة الخوف مما تهجس به النفس،وتارة أخرى الرغبة القوية للتعلق بالشيئ نوالإنسياق خلفه. وفي هذا المقام يحدو بي الهمس نحو هاجس رياضة كرة...
إلى كل من يتابع أو لايتابع مباريات كرة القدم في مونديال قطر ٢٠٢٢. لاشك أن الكثير منا يتابع بحماس شديد، وانفعال وتشجيع، يكاد أن يصل أحيانا الى حد التطرف، وأيضا، وكي ننظر الى الموضوع بحيادية ومنطق، يوجد الكثير ممن لايتابع كرة القدم، سواء من النساء أو الأطفال أو غير المهتمين بكرة صغيرة يلاحقها...
استهدفت الأحزاب المتطرفة أخباراً مفبركة عن المونديال بالخطابات الدعوية وكأننا في السنوات الأولى لنزول الوحي. حظيت مشاركة الممثل الأميركي مورغان فريمان في افتتاح مونديال 2022 بقدر وافر من البروباغاندا (أ ف ب) حين يصبح الدين كرة ثانية في الملعب، كرة أيديولوجية تكبر ككرة الثلج على الأفواه وعلى...
ليلة رحيل الأسطورة أيها ال2020 كنتُ سأقول لك على رسلك وإلى أين تريد أن تصل تزحف كفحيح المناجل في الحقل الغضِّ نحو أيقونة البيدر قبل أوانها كان بوسعك أن تتمهل لما يُلهم اليتامى البذار لما يُلقِّمُهم إزارًا من رايةٍ لأوطان يبهت انتماؤها وعَصابةٍ تربط على الجباه لتوحد الهتاف بالهوية وتُشعِل...
هي مفارقة أكثر إثارة من سؤال شكيب أرسلان قبل قرابة مئة عام "لماذا تخلّف العرب وتقدم غيرهم؟" عندما أقرأ التعليقات بعدما بدأت أكتب في مباريات كأس العالم، وأجرب مسعاي لتحديد قيمة إحصائية لمعدل مباريات قطر والسعودية وتونس والمغرب لاستشراف مآلهم في الجولة التالية من منافسات المونديال. ومادامت كرة...
فيديل سبيتي تعد لعبة كرة القدم أكثر الرياضات شعبية حول العالم، على رغم أنه يمكن إخراجها من إطار الرياضة العامة، لأنها ليست مجرد رياضة، بل باتت ظاهرة مؤسساتية مؤثرة في المجتمعات والإعلام والتنافس الدولي السياسي وفي جميع أنواع الفنون من السينما والرسم والأدب، ودخلت في صناعات كثيرة تعنى بجمهور كرة...
عيْنٌ في قَطَر وأخرى في السماء تنتظر أن تجُود بالمطر، عيْنٌ تتدحْرج مع كُرة المُونديال، وأخرى ترعى الغيوم في قمم المناخ المُعْشِبة بالثرثرة، فما الحاجة للثقافة والكُرة تدور هذه الأيام مع الأرْض بالعقول، وبركْلة قَدم واحدة وليس جرَّة قلم، تُسدِّد كل الأفكار في الشِّباك، وشتّان هنا بين المَسِّ...
انقسم المتابعون لاحتفالية كأس العالم في ضيافة قطر، أول بلد خليجي وعربي وإسلامي يحظى بهذا الشرف، إلى أغلبية تشيد بمستوى التنظيم ومغزى القيم الانسانية التي اختزلها حفل الافتتاح، وأقلية استكثرت على هذا البلد الصغير وعلى العرب والمسلمين أن يكونوا في مستوى توقعات العالم. مع اقتراب انطلاق المونديال في...
سأتابع هذه الأيام كرة القدم، كعادتي كل عامين وما بينهما، إذ أتابع مباريات كأس العالم ومباريات كأس أوروبا وبعض المباريات اللافتة. وسأحذو حذو بعض أدبائنا مثل محمود درويش والمرحوم اميل حبيبي ـ وربما كنت أتابعها من قبل أن يتابعوها ـ وسأتذكر مقالة محمود درويش عن (مارادونا) وهي مقالة لم يدرجها في أي...
قبل احد عشر يوماً تقريباً، وكان اليوم يوم أربعاء، كنت أستقل حافلة الركاب من وسط المدينة إلى مبنى الجامعة. كانت الحركة بطيئة، فالطلاب لم يبدأوا بعد فصلهم الصيفي، وكانت الجامعة تستعد لاستقبال أبي مازن يوم الخميس، لافتتاح مبنى جديد، ولتخريج دفعة من الطلبة، ولمنحه شهادة الدكتوراه الفخرية. وكان...
عندما يفوز رافاييل نادال ببطولة في التنس، يذكره العالم أنه "البطل الإسباني"، وترتفع معنويات بني بلده... وينتهي الكلام. عندما يضيف أولكسندر أوسيك فوزا آخر ببطولة العالم للملاكمة للوزن الثقيل للمرة الثانية على التوالي قبل شهرين، يتردد عبر الإعلام أنه "بطل أوكرانيا"، ويحتفل مواطنوه بفخر... وينتهي...
اشترك الكثير من لاعبي كرة القدم في تمثيل الأفلام. ولم يكن هذا بدافع فني، وإنما بدافع تجاري بحت. ففي فيلم ليلي – بطولة عزيزة أمير ومن إخراج استيفان روستي عام 1927 – استعانوا بـ " بمبة كشر "– من باب أن تأتي الجماهير لمشاهدة - الراقصة المشهورة جدا- فقد كان ممثلو وممثلات الفيلم غير معروفين للجمهور...
أعلى