نصوص جديدة

يطل علي الصباح الجديد فيحمل لي قفة من هموم و يخبرني أنها لي جواز مرور لهذا النهار الجديد . ــــ أخونا يــــــــــومه إســــــلامويّ و في الغد يرتدي ثوب الشيوعي و بعد غــــد سيصبــــح فوضويا و يوما ما ينــــــــادى باليسوعي يغـــيــــر جلـــده في كل وقــت و ذلـــــك عنـــده أمـــــر طبيعي...
في الرحلة الأخيرة لقطار النوم كان المسافر الوحيد العليل يلتحف الوجع المندلق من صبابة الايام لهاثه يعلو فوق زفيره المختلط برائحة التبغ الرخيص وانطفاء السيجارة كل برهة لم يترك ليده حريتها لتندس في جراب جيبه وكانت الحسناء خلف شباك شرفتها تئن من الأرق وردائها الحريري المفخم المطرز بخيوط ذهبية ذو...
طوال حياتي كنت أسأل نفسي كثيراً: ما هو الشعر؟ ما هي وظيفة الشعراء وأهميتهم في هذه الأوقات البراغماتية؟ وعليَّ أن أعترف بأنني وجدت دائماً الإجابة نفسها، سواء كنتُ محبطة أو محيرة: لا شيء ، فالشعر على ما يبدو عديم الفائدة. إنه عديم الفائدة مثل ذيول الشرغوف ، ومثل هذه القلادة ، إرث من التحولات...
يسعدنا بمناسبة اليوم الوطني (91) للمملكة العربية السعودية أن نتقدم لقيادة المملكة وشعبها الأصيل الكريم ، ويسعدنا أن نقف بهذه المناسبة الغراء مع قصيدة وطن شامخ للشاعر الدكتور أحمد عيسى الهلالي والمنشورة في ديوان قطرات صلبة (توقيعات شعرية تويترية (2017م-2020) وفيها يبين أن الوطن مزروع في ماء...
"درس أمبرتو إيكو جميع مظاهر الثقافة والخبرة البشرية كنظم إشارة وتتضمن اللغة الشعرية هذا الانعكاس للوظائف العاطفية والإحلالية للغة. " فمن يكون أمبرتو إيكو؟ عامة الناس على دراية بالروايات والأعمال النقدية التي ينشر فيها المؤلف نظريته في الاستقبال؛ لكن هل يعلم أن هذا الجزء من عمله ليس سوى جزء من...
شذرات خجولة.... ١...إذا تُبْتَ عن غيك فالزم توبتك تسلمْ منك ومن غيرك... ٢...وحدها الرِّحِي عادلة لا حبة من حبوب الذرة بعد الطحن تقول أنا من ذهب.... ٣...عندما ترتدي جبة الزمن الأزل بارحة والأبد غد... ٤...إن سمعت صوت طائر في قفص فلا تظن أنه يغرد كبرياء لا يذرف من عينيه الدم... ٥...يكون...
الاستيطان لا يتوقف فهو جزء اساسي من عقيدة الاحتلال الاسرائيلي والاستيلاء على الاراضي الفلسطينية وسرقتها يتم كل يوم وبوضوح وإمام ومسمع ومرأى المجتمع الدولي والإدارة الامريكية والكل متفرج لا يفعلون اي شيء بالرغم من كل النداءات الصادرة وبيانات الادانة والدبلوماسية الهادئة والاستيطان لم يعد مجرد طرح...
سفنُ الرحيل أشرعت شراعها، والموت أسدل الستار، والغريب ختم النهاية وانتهى ما بين جمر أو جليد يا أيّها الغائب، مهلاً كيف فاجأت المغيب وكيف آواك السكون فلا حديثٌ أو شجارٌ أو نشيد؟ أفهل سئمت منالعتاب ومن حوارات الوريد إلى الوريد؟ ولقد ظننتك آزلاً أزل العواصف والرياح. تبني وتهدم، .. ثمّ تبني مثل...
مقاربة جندرية أول نص روائي نسائي في كل بلد عربي مع الترتيب الزمني نحاول في هذه المقالة القصيرة النبش في الرواية العربية النسائية، ونتساءل عن أقدم نص روائي نسائي؟ ونسعى ترتيب الدول العربية بحسب ظهور أول نص بكل قطر عربي نسأل الله التوفيق: في المرتبة الأولى: لبنان وكانت أول رواية هي نص (حسن...
من أيام اتصل بي صحافي من غزة يطلب مني ، باعتباري متابعا للحركة الأدبية ، أن أشارك في تقرير صحفي يعده عن الشاعرة سلافة حجاوي بمناسبة رحيلها . والصحيح أنني اعتذرت ، فأنا لم أدرس أشعارها لأبدي رأيا فيها ، وعندما سألني عمن يمكن أن يتكلم عنها ، اقترحت عليه ثلاثة أسماء هم غسان زقطان وزكريا محمد...
تلتقون غدا 23سبتمبر 8م بتوقيت القاهرة وأمسية جديدة من قصة اونلاين مع الكاتب محمد صالح البحر بحضور كل من د. محمود الضبع ذ. منير عتيبة د. مدحت صفوت بانتظاركم
يحدث مرة أن أترك أطرافي على السرير . ( العالم لا يحتاج كثيرا لأطرافنا ) في الباص صاحت بي امرأة : لا تنس أن تؤدي التحية للبحر بعينيك ابتسمت لها ولوحت برأسي للسائق البدين كان يقود الباص بعينيه فقط . ( سائق الباص المثقف لا يحتاج هو أيضا لأطرافه ) عبر زجاج الباص كان الناس يزحفون على بطونهم لكنهم...
المرأة التي التقمها البحر لم يدغدغ خطواتها الطافحة لمجرد أن لسعتها الشمس، وتدفق منها الشلال ولأنها كانت وفية للماء تناولتها النظرات بمكر قاتل ذلك أنها لم تأبه أن يشاء البحر الشيء الذي تأباه تلك الوجوه النهمة في كل مرة يزاول النهار دورته، هناك حيث البحر، تزاول فتاة ما... وفاءها لذاك الذي لا...
منذورة هذه البلاد للخراب مثل قلبي ، الرصيف ، الطريق ، المحال ، والناس كلٌ يلفظ أنفاسه الأخيرة وحده ، سماؤها أيضاً عالية واسعة رمادية وتختنق. ينسدل الليل مثل غطاء على وهج الغروب ، ويختفي الضوء الضوء الذي تعبنا من البحث عنه ، والركض خلفه مثل واحة في صحراء ، كنا نصل إليه في كل مرة ولا نصل نجثو،...
شريف محيي الدين أديب من الطراز الرفيع، لا يكتب إلا وقد تتقاطر مشاعر الشجن وانحناءات الأحاسيس في ثنايا الكلمات، متمازجا بدراما الحدث النابض والتشويق المتطلع، في إطار فكري متبلور بجماليات الأساليب الأدبية وبدقائق فنون النص النثري وتقنيات الكتابة الحديثة، فهو عندما يكتب الرواية فإنما يكتب الفكر...
أعلى