البروفيسور إشبيليا الجبوري

ـ 0 ـ مسامير ـ٬ المارة مسمرون٬ مواقف الباص٬ حسب الملاءات٬ النصب تذكاري.! الفصل الأول: ـ 1 ـ ننتظر بصمت ـ٬ خيالنا الذي يخبرنا؛ كيف ولماذا وأين ومتى٬ يمسمرك ـ٬ ليمر.! ـ 2 ـ سوف لن تغني ـ٬ من لعب دور الفكرة٬ كان يومها٬ هنا٬ على قبرك.! ـ 3 ــ تعال ـ٬ حيث نفاذ الأقلام والأوراق٬ للحظة نحلة٬ أنسى...
ـ 0 ـ كركرات توكتوكية ـ٬ أخاديد النهر مذهبة٬ في النهر قمر٬ أبتسم اللوز.! الفصل الأول: ـ 1 ـ يوم شبه ممطر ـ٬ ماء النهر مخضوضر٬ رائحة سمك.! ـ 2 ـ خيط السمك رفيع ـ٬ أنزل الشمس٬ من السماء.! ـ 3 ــ ماكينة خياطة قديمة ـ٬ عند المساء٬ رائحة صيف.! ـ 4 ـ التراب من السماء ـ٬ صمت الغسق بطئ٬ ركبت دراجتي...
ـ 0 ـ فراشة ربيعية ـ٬ المطر ينفض خطواته٬ عند مغادرة حسابها٬ المغني لزم الفراش.!٬ القمر المذاب أختفى.! الفصل الأول: ـ 1 ـ أسمع تهجين الأشجار ـ٬ ضفيرتي القديمة تبيض٬ على ظهري.! ـ 2 ـ شيئا فشيئا ـ٬ أسماء مقاهي فقط٬ الكلمات بالتبني تهجئة٬ تتساقط.! ـ 3 ــ العصفور ـ٬ أسمع الضحك٬ المطر أنزلق ـ٬ على...
ـ 0 ـ في المساء كالحجل ـ٬ أحله الباقي٬ تعند القمر٬ أثره.!٬ تأخرت ـ٬ نواح اللبلاب٬ أخضر.! الفصل الأول: ـ 1 ـ أياك ـ٬ موعدنا 10.00ـ٬ الجمر يتقدم٬ الوقت.! ـ 2 ـ رسومات قديمة ـ٬ مشربيات الحي القديم٬ حجر أسود.! ـ 3 ــ ظل أبن الجيران ـ٬ من النافذة القديمة ـ٬ برعم البنفسج.! ـ 4 ـ أغنية ليلية ..٬ فزع...
ـ 0 ـ الصفعات عاجلة للسباحة ـ٬ تحمل الزلات٬ قوارب.! الفصل الأول: ـ 1 ـ تقوس ظهره ـ٬ الموج سماء ثقيلة٬ الشهيق ـ٬ شجرة نخيل.! ـ 2 ـ المطر يدعو مقاعدنا ـ٬ الريح مسودة٬ الجلد أسمال.! ـ 3 ــ جثم يذوب رئتينا ـ٬ تسابق الأسفلت٬ فوق رؤوسنا.! ـ 4 ـ عوالم بحيرة البجع ـ٬ لن تتقدم٬ الشمس ـ٬ قارب صيد.! الفصل...
ـ 0 ـ مثلما يأتي ويذهب ـ٬ ماء النهر٬ هاديء.!٬ لا حاجة للصمت٬ الرياح ـ٬ قادمة.! الفصل الأول: ـ 1 ـ يتنفس فجر الصباح ـ٬ طريقة شرب الشاي٬ مغلي.! ـ 2 ـ مذ الضوء الأول ـ٬ النهر يملأ٬ نافذتي.! ـ 3 ـ مع النهر ـ٬ لتناول عشاء الليلة٬ القمر ـ٬ يجمعني.! ـ 4 ـ لا تزال ألواح الأغاني ـ٬ مكونات الماء٬ كلي...
ـ 0 ـ في الميادين ـ٬ الرفسة ـ٬ رقم صفر.! الفصل الأول: ـ 1 ـ شمعدان ـ٬ القمر ـ٬ أعلاه.! ـ 2 ـ السماء بالنهر ـ٬ عش الطائر٬ متلف.! ـ 3 ـ تقريبا ـ٬ تقاسمت الخطى٬ مع القمر.! ـ 4 ـ الأصوات الضالة ـ٬ كتم أنفاسنا٬ رافضة.! الفصل الثاني: ـ 5 ـ التشابك هناك٬ للنافذة ـ٬ أغصان.! ـ 6 ـ في المساء ـ٬ تقاسمت...
ـ 0 ـ الأناشيد توكتوكية ـ٬ ورق الشاي كحلي ـ٬ الطين وضفيرتي٬ طابقين.! الفصل الأول: ـ 1 ـ خلف المقهى ـ٬ عصفور٬ بجانب قندة.! ـ 2 ـ الغناء روافد ـ٬ الرقص المتعرج٬ من عروقي.! ـ 3 ـ أغصان الصفصاف ـ٬ القمر على أصوات النهر٬ يهبط.! ـ 4 ـ بنفسجة قديمة ـ٬ همهمة ألحان٬ الكلمات كنت أعرفها٬ زمان.! الفصل...
ـ 0 ـ نعاس ـ٬ تغالبني أزهار التوليب٬ اللوز يتزنبق.! الفصل الأول: ـ 1 ـ أصوات الليل هادئة ـ٬ شغف القمر٬ نهري.! ـ 2 ـ نشر أجنحة الليل٬ القمر ـ٬ تلفع.! ـ 3 ـ شريط ضفيرتي مع التوليب ـ٬ ظلال موج النهر٬ غمزة.! ـ 4 ـ الغصن إلى النهر٬ القمر على العشب٬ دفع خده.! الفصل الثاني: ـ 5 ـ يطرقني الليل ـ٬ بعد...
ـ 0 ـ تساقط الوميض نصفي ـ٬ ممرات خيوط الشمس ضيقة٬ الصراخ رمايةة! الفصل الأول: ـ 1 ـ الغابة ـ٬ تجمع الضباع الفاسدة٬ حلم السلام عميق٬ وبعيد.! ـ 2 ـ رنين ضحكة تخطوني ـ٬ أغراءات السماء مقفرة٬ الخراف ـ٬ تتساقط.! ـ 3 ـ تحت تعويذة ثقيلة ـ٬ يغرقون ٬ يحدقون٬ مغادرة طريق السماء٬ فاترة.! ـ 4 ـ عجز ـ٬ عميق...
ـ 0 ـ إلى أين أركض ـ؟٬ وأنت تملأني لثام النهر٬ نخيل.! الفصل الأول: ـ 1 ـ أهرب ـ !٬ الأكثر ـ٬ لا مفر منك.! ـ 2 ـ خفت له ـ٬ هش لي٬ أصابته.! ـ 3 ـ ترجرج ـ٬ على ضفة النهر٬ تعبه أنعكاساتي.! ـ 4 ـ يقشعر ـ٬ بمحاذاة النهر٬ صرف صفحتي.! الفصل الثاني: ـ 5 ـ تأويت القمر ـ٬ في الذهاب والرواح٬ تهاوى النهر.! ـ...
ـ 0 ـ هيب ـ٬ النسمة الفائقة حارة ـ٬ المنهب نحوها٬ يركض حافيا٬ توتة السهر٬ داكنة.! الفصل الأول: ـ 1 ـ العيون منهبة ـ٬ خجل الشبابيك٬ دع الآلم٬ نقي.! ـ 2 ـ الأنفاس مخدرة ـ٬ ودعت صفحة النهر ـ٬ صوت الليالي٬ مشوية.! ـ 3 ـ التوتة داكننة ـ٬ الخجل يزهر٬ المجاديف ـ٬ في القارب.! ـ 4 ـ في الأفق ـ٬ لا تمس...
ـ 0 ـ مركضة المطر ـ٬ أنتباذ التشوق معدي ـ٬ تحت أقدامنا السهر ـ٬ مسيل للدموع.! الفصل الأول: ـ 1 ـ عند الساقية الطينية العتيقة٬ ما عليه ينظر٬ أرى منه.! ـ 2 ـ أستفحصت الأشجار العتمة ـ٬ ميلت وجهي٬ كسوة المطر٬ بهاء .! ـ 3 ـ من المقدمة ـ٬ أحطت لحن الأغنية٬ وراءها ـ٬ عربات قطار.! ـ 4 ـ حجر الساقية...
ـ 0 ـ أنه اللوز ـ٬ سأخذ القبلة للأختباء٬ ركضا.!٬ الميادين ـ٬ حيث المحبة٬ أغسقوا المقهى.! الفصل الأول: ـ 1 ـ تنمو الشوارع سجنا آخر٬ الأشجار كما الحلم ـ٬ جامحة.! ـ 2 ـ لقد تغير طعم الشاي القديم٬ الجمر الجميل٬ وحيد.! ـ 3 ـ سعة حروف الميادين غامضة٬ طعم أغنياتي٬ لي.! ـ 4 ـ هائج كالشمل ـ٬ في تعويذات...
أرى التوكتوك (حمد) ذو العيون القروية٬ أول مرة. حمد ـ توكتوك٬ حمد في الخامسة عشر نجمة أمام سلم الطين لبيته خيط السمك يرتق النهر. ينتظر اللوزة (توكتوكته) من القرية لتشفعه النظره وكأنها شهيق أخر. يذهب إلى الميدان بعد جري٬ منبسط٬ وبشوق إلى ذلك منذ أن كتب رسالته الأولى إلى لوزة/"توكتوكته" لكثرة ما...

هذا الملف

نصوص
341
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى