سمية اليعقوبي

سِرًا .. وفي صَدرِه المحمُومِ أَوغَلهُ ضَوءا ..وعندَ حراءِ الرُّوح أنزلَهُ آوَى إليهِ بكشفٍ ما.. ليَعبُرَهُ رَمْزًا أتاهُ.. نبيُّ القلبِ أوّلَهُ منْ حمْحَماتِ سُجودٍ قد هَمى مَطَرا صبْرًا وظِلاً على الصّحراءِ رَتّلَهُ ألغَى مِسافَةَ صمتٍ والكلام غدت هيئاته "الضوء" بالظلماءِ مُدَّ...

هذا الملف

نصوص
1
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى