مكتباتهم

هنا عناوين كلّ ما كتبت ونشرت وتوثّق على النت والفيس بوك والتويتر واليوتيوب لغاية/28/2/2024/ م. 0001 - في غربتي عنك 0002 - أعطني الضوء 0003 - مضى العمر 0004 - كثبان الصمت 0005 - كان قلبي 0006 - سيموت الموت 0007 - نجوى الموت 0008 - فرحة الدمع 0009 - حين يبزغ الفرح 0010 - لو نتفق 0011 - بركان...
“البيت الذي ليس فيه مكتبة لا يؤتَمن جانبه”، هذا ما كان يردده صديقي القاص والكاتب المسرحي العراقي الراحل جليل القيسي. اليوم أقرأ أن بورخيس أسمى الكون مكتبة، وتخيّل الفردوس على شكل مكتبة لأن جوهر الحقيقة يكمن عنده في الكتب؛ قراءة الكتب، تأليف الكتب، التحدث عن الكتب، على الرغم من أن حجم مكتبته كان...
ما تبنيه الإنسانية جمعاء يدمّره رجلٌ واحدٌ فقط! يكفي كتابٌ واحدٌ لتدمير مكتبةٍ بأكملها! نظرياً، وحتّى عملياً، الأمر بسيطٌ جداً ويمكن التّدليل عليه دون مشقّة: احتراقُ كتابٍ واحدٍ قد يجرّ معه احتراق المكتبة بأكملها؛ دسُّ كتابٍ واحدٍ موبوءٍ بالأرَضة قد يؤدّي إلى إتلاف الكتب جميعها. على أنّ الحرائق...
يقول الكاتب الأرجنتيني «خورخي لويس بورخيس» في أحد نصوصه: «أنا الذي تخيلت الجنة دومًا على شكل مكتبة». العلاقة بين الكاتب ومكتبته خاصة جدًّا، من الصعب أن تكتشف أسرارها، إذ تبقى لكل واحد طريقته في التعامل مع المكتبة. ومن الأسئلة التي تلفت الانتباه: ما مصير هذه المكتبات بعد رحيل أصحابها؟ ماذا يحدث...
في مجلة «الجمهور الجديد» ببيروت قال الكاتب والمترجم اللبناني ميخائيل نعيمة لمحاوِره عام 1963 «متى أصبحت المكتبة في البيت ضرورة كالطاولة والسرير والكرسي والمطبخ؛ عندئذ يمكن القول بأننا أصبحنا قومًا متحضرين» (نُشِر الحوار في كتاب أحاديث مع الصحافة، 1989، ص152). عندما نتتبع تاريخ مبدعينا في مختلف...
Les livres parlent avec éloquence Les bibliothèques familiales sont à l'image de leurs propriétaires, dans le choix du fonds, l'organisation, l'arrangement et aussi dans le chaos esthétique qui y règne. La bibliothèque est la pharmacie magique. Toute maison habitée par une bibliothèque...
صديقان عزيزان من أصدقائي ,داهمهما الموت في أيام شهر واحد . أحدهما معلم أديب , والآخر محام وأديب أيضاً.لم يرغب أحد من أسرتيّ الفقيدين , لا في الالتحاق بشقاء الكتابه , ولا بالانضواء إلى الأسرتين قررتا في الأسبوع المنصرم أن تهدياني "مشكورتين" كتب مكتبتي المرحومين .أقبلت على الهدية بالقليل من...
إنني أعاني من أصوات الباعة الجائلين الذين يستخدمون مكبرات الصوت في ندائهم على بضائعم، فأصواتهم تقتحم صمتي وهدوئي داخل حجرات بيتي، لكن صوتاً بعينه أكرهه أكثر، فهو يعذبني، هو صوت مشتر كتب وكراسات قديمة، يقف أمام بيتي وينادي في إلحاح وكأنه يقصدني: - إللي عنده كتب قديمة، الكيلو بربع جنيه. أنظر...

هذا الملف

نصوص
8
آخر تحديث

كتاب الملف

أعلى