حمزة بلحاج صالح

الشك مفتاح الحقيقة و اليقين و باب الطمأنينة نطرقه ريبة لنستزيد من الإيمان و لو ظننا أننا امتلأنا به و تدفقت علينا فيوضات أنواره .. " وإذ قال إبراهيم رب أرني كيف تحيي الموتى قال أولم تؤمن قال بلى ولكن ليطمئن قلبي "-قران- في ليلة الشك بركات و فيوضات إنتظار لتجلي هلال النور و الضياء ينتهي شهر...

هذا الملف

نصوص
1
آخر تحديث
أعلى