أحدث النصوص

الزمان ٢٥٠٦ ب.ط... لقد أحيوني من جديد...غير أن انفتاح عينيَّ على عالم مضت عليه أكثر من خمسة قرون لم يكن بالتجربة الأكثر ترويعاً لي. كما لم يكن أكبر ترويع لي هو أن إنسان ما بعد القرون الخمسة كان عارياً ويحيا في الكهوف كما كان عليه الحال قبل عشرة آلاف عام مضت. لكن الترويع الأكبر هو أن هذا...
أقمْ لم تعد تلك المسالح تحجمُ خطانا ولو أنَّ الوصولَ جهنمُ تَمَخَّضَتِ الاحشاءُ عن طولِ صبرِها على الضَيمِ والظُلْمِ الذي كنتَ تظلمُ أتحسبُ أفواهَ الرصاصِ زَواجراً ولا صوتَ يعلو صوتَنا إذ يُجَمجَمُ ثلاثين من ليلِ الشتاءِ مريرةً رَعَينَاكَ مُعْتَسَ الحِمَى تتهجمُ نهشتَ فقلنا عَسْعَسٌ مُتَضَوِرٌ...
وطنٌ لأجرامِ المنيِّة منزلةْ أيامهُ بدما بنيهِ مخضَّلة يَهْفُو و أرجلهُ جراح غوَّرت وطريقهُ مِلءَ المواجعِ مُثْقَلة يَهْفُو وأنيابُ الزمانِ تَنُوشهُ فكأنَّهُ لمدى التعاسةِ بوصلةْ تاهت على ناي الجوى أحلامهُ كالطيفِ ضيَّعه سماءُ الأخْيِلةْ قد ضاع بين توجسٌ وترقبٌ كالحرفِ تاهَ به فضاءُ الاسئلةْ...
اهداء لشهيد العراق الفنان عبد القدوس قاسم الذي اغتيل يوم 10/ذار / 2020 قلت لك في أول لقاء لنا ;تمهل ؛ فأبتسمت .. كنت تمشي دون ان تسمع شيئاً الا ؛ صوتك.. صوتك .. الذي كان صدى , صوت أبيك .......... اعرف انك تمنيتها مذ... ضحكت على خشبة الحياة كثيراً.. وبكيت في السر اكثر .. سخرت من الاقدار الخفية...
الآن نَتْركُ ظلمةً بحراءِ ۞ لنمرَ قرآناً على الظلماءِ نتلو صلاةَ المجدِ آياً من دمٍ ۞ الآن يُكتب مصحفٌ بدماءِ ننزاحُ بالتاريخِ نحو جراحِنا: ۞ اكتبْ بجوعِ الطفلةِ السمراءِ أعرجْ إلى الإنسان من أبنوسنا ۞ وابلُغْ بنخلتِنا ذرى الخيلاءِ نمضي ويُلبِسُنا الحسينُ عباءةً ۞ ترفضُ أضواءً...

سرد

الزمان ٢٥٠٦ ب.ط... لقد أحيوني من جديد...غير أن انفتاح عينيَّ على عالم مضت عليه أكثر من خمسة قرون لم يكن بالتجربة الأكثر ترويعاً لي. كما لم يكن...
مثلما استباحت سنين عجاف السلطة بكارة فكره، صار لا يتقمص قول الحقيقة حتى في ظنه، فشرع يفترش الوحدة وإياه يتسامران الليل التي فرض عليها ان تكون...
تبسّمت له ابتسامة بريئة خجولة، ارتعشت لها أضلاعه وما تضمّ، وحينما هبط رآها بجانبه فدعاها إلى شيء من القهوة بعد تردّد، فاستجابت له وقصدا ذلك المقهى...
لمْ يكن الأمر مفاجئاً لِي – فأنا أعرفها منذ كنا طالبين شابين نتسكع فِي مدرجات كلية الطب بجامعة الخرطوم – ستتزوج أخيراً مِنْ رجلٍ ما أو قلْ خطفها...
رأيته محبطا، حزينا، التعاسة تخرج من صدره مع دخان سيجارته التى لا يطفئها إلا نادراً، متجهما في وجه الحياة ، غيمة سوداء صفدت قلمه ومنعته من سكْب ما...

ثقافة

هو شاب من شباب العراق الباحث عن موقع له في الحركة المسرحية في بلده اولا وفي البلاد العربية ثانيا وقد حقق بعضها اذ عرضت له اعمال خارج العراق في مصر...
بغض النظر عما يمكن إن تسفر عنه"كورونا" من خسائر بشرية صادمة. فيجب الإقرار أنها تدفع بنا رغما عنا إلى إعادة النظر في مجمل سلوكياتنا و أفكارنا...
زعماء و شخصيات تحدثوا عن تجاربهم في إدارة تحديات المستقبل من يسعى إلى إفقار الشعوب و قتلها؟، من يسعى إلى تدمير الإنسانيىة؟، سؤال وجب ان يطرح...
الرؤيا ـ في المنظور الصوفي الجمالي ـ خطوة تتجه نحو المستقبل، لأنها تشبه الخيالَ في انفكاكها عن العالم المرئي، إذ تُشكل عالما غيرَ مرئيٍّ، تملأه...
1 أحدهم يُديرُ بِجُنونٍ تصوير فيلم عالمي رديء، ونظرا للواقعية غير السحرية التي يتحلَّى بتقريريَّتها الجافَّة هذا الفيلم، فهو لا يخلو من ضحايا...

امتدادات

أقمْ لم تعد تلك المسالح تحجمُ خطانا ولو أنَّ الوصولَ جهنمُ تَمَخَّضَتِ الاحشاءُ عن طولِ صبرِها على الضَيمِ والظُلْمِ الذي كنتَ تظلمُ أتحسبُ أفواهَ...
وطنٌ لأجرامِ المنيِّة منزلةْ أيامهُ بدما بنيهِ مخضَّلة يَهْفُو و أرجلهُ جراح غوَّرت وطريقهُ مِلءَ المواجعِ مُثْقَلة يَهْفُو وأنيابُ الزمانِ...
اهداء لشهيد العراق الفنان عبد القدوس قاسم الذي اغتيل يوم 10/ذار / 2020 قلت لك في أول لقاء لنا ;تمهل ؛ فأبتسمت .. كنت تمشي دون ان تسمع شيئاً الا ؛...
الآن نَتْركُ ظلمةً بحراءِ ۞ لنمرَ قرآناً على الظلماءِ نتلو صلاةَ المجدِ آياً من دمٍ ۞ الآن يُكتب مصحفٌ بدماءِ ننزاحُ بالتاريخِ نحو جراحِنا...
لطالما نظرت في مراياي ولم تعكسني على وجهها المرايا كيف يطل علي منها شبح كيف أصبحت من دوني في سوايا إن صمت تكلم من في داخلي وإن تكلمت تاهت عباراتي...

تعليقات

إسخيلوس الأدبية

مراجعات

فلسفة

مسرح

أعلى